نسمة طيف
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
منتديات نسمة طيف ترحب بك أجمل ترحيب
ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المنتدى المبارك إن شاء الله
ونرجوا أن تفيد وتستفيد منا
وشكراً لتعطيرك المنتدى بباقتك الرائعة من مشاركات مستقبلية
لك منا أجمل المنى وأزكى التحيات والمحبة

نسمة طيف

منتدى عربي يشمل جميع المواضيع اهلا بيكم في منتدى نسمة طيف
 
الرئيسيةاليوميةدخولس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيل
المواضيع الأخيرة
» ﻫﻞ ﺳﺄﻟﺖ ﻧﻔﺴﻚ ﻓﻲ ﻳﻮﻡ ﻣﺎﻫﻮ ﺳﺒﺐ ﺍﻟﻜﻴﺪ ﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻵﻳﺔ؟
الخميس أكتوبر 05, 2017 8:43 pm من طرف ملاك الطيف

» هل نحنُ شياطين .. في الأرض ؟
الخميس أكتوبر 05, 2017 8:39 pm من طرف ملاك الطيف

» ‏أسئـــلة وأجــــــــوبــــة إسلامية‬
الخميس أكتوبر 05, 2017 8:29 pm من طرف ملاك الطيف

» الناس معادن...
الخميس أكتوبر 05, 2017 8:28 pm من طرف ملاك الطيف

» تصنع رغيف خبز إضافيا لأي عابر سبيل جائع
الأربعاء أكتوبر 04, 2017 4:01 pm من طرف ملاك الطيف

» علامات يوم القيامه الكبرى
الأربعاء أكتوبر 04, 2017 3:58 pm من طرف ملاك الطيف

» ​قصة تبكيك دماً قبل الدموع​
الأربعاء أكتوبر 04, 2017 3:56 pm من طرف ملاك الطيف

» ارملة كان لها إبن وحيد فماذا حصل؟
الأربعاء أكتوبر 04, 2017 3:54 pm من طرف ملاك الطيف

» سوف اروي لكم قصه الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم مع اليهودي
الأربعاء أكتوبر 04, 2017 3:51 pm من طرف ملاك الطيف

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ملاك الطيف
 
رغد
 
روايات انسان
 
زهرة الياسمين
 
دموع الورد
 
المحب
 
البرنسيسه
 
دموع انسان
 
محمد15
 
نسمة طيف
 

شاطر | 
 

 رواية الزمن طبعه كذا / كاملة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:19 pm

ابوياســر :اللحين مأنتي قايله وش هوله كل هالنرفزه والعصبيــه ..
فاطمــه :اقولك ولدك بيمشينــا على كيفــه هو حرمه المصـون ..
ابوياســر :لااله الا الله وبعدين معك يامره خلاص هو حر اصلاً وش هوله كل هالمصريف كـذا احســن بعــدين خلينــا من ياســـر هو كبير وشوره براســه ,,خلينـا اللحيــن بنــدر ..
فاطمــه باستغــراب :بنـدر وش فيــه بندر ..
ابوياســـر :بزوجـــه ..
فاطمــه :وش الطاري ..
ابوياســـر:أنا مفـكر من زمان مو بس ببنـدر لاحتـى ريان بس كنت اقول بدري بس يوم سمعت إن شيخــه بتاخذ وهج الولدها نايف قلت نسبقهــم ..
فاطمــه بالصـدمه :وش قصدك تبي بندر ياخذ وهج ...
ابوياســر:ايه وش فيها بنت عمه وهو اولى فيها من نايف ...
فاطمـــه :لاحشى ولدي ماياخذ غير بنت خالتــه ...
ابوياســر :انا قلت كلمه وكلمتـي ماتنثنى ...
فاطمـــه :اللحين وش الحب اللي نازل عليك لعيال أخوك ..
ابو ياسـر:لاحب ولاشــي بس مابغــى الحلال يطلع للغـريب ولدي اولى فيــه ...
فاطمـــه :ولدي موناقص فلوس عشـان يتزوج بنت أخوك ...
ابوياســـر :انا قلت كلمتـي وخــلاص وهج لبندر وجنــى لريان ...
ناصـــر:والله هذي الساعه المباركـه ياعمــي اللي تجيني تخطب فيها اختي لولدك بس وهج مخطوبــه ...
ابوياسـر باستغـراب :مخطوبه لاتقول لنايف ..
ناصـر بضحكه :نايف مين ...
ابوياســر :نايف ولد عمتك ...
ناصــر بقوه :لاياعمـــي وهج مخطـوبه لصــديقي واسمـه سلطـان الـ........




نهايـة الجزء ...

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:20 pm

الجزاء الثاني عشــر ....



طالع فيه عمــه بغضب يوم حس أن مخططاته الخبيثه عشـإن يرجع حلال أخوه له فشلت
:بس انا مو راضي انا عمها وبحسبـة ابوهـا ..
ناصــر باستخفاف :ولايهمك عمـي بعزمك على عرسهـا ...
ابوياســر :كيف يعني تحداني ..
ناصــر :افهمها زي ماتبي أنا ازوج خواتي على كيفي وماحدله علاقه فينـا ..
ابوياســر :هذي أخرتهــا ياولد أخوي تفضــل الغريب على ولد عمك ,,وبتزوج أختك بدون رضاي يعنــي لو كنت أنت اللي جاي تخطب بنتي برفضك ...
ناصـــر بلهجه ساخره:اولاً انا ماجيت أخطب بنتك وماراح أجي مو عشان شــي بس لأني ماشجع زواج الاقارب ...


ناظر لصديقه اللي يدور على نفسه ويقفز بالهواء من الفرحــه :الحمدالله والشكر عسى ماشر يالاخو ...
فارس :نايف الحق ابو نوف اليوم اسعـد ايام حياتي ...
نايف باستغراب :فرحني معك وش عندك ...
فارس :كلمتها اليوم أول مره أكلمها اليوم بس بدت خطوت الالف ميل ....
نايف بقهـر :وهذا اللي صاجنا عليه مو لك شهر تخطط توك تنفذ صدق أنك بارد ...
فارس :ياحبيبي التنفيذ يبيله دقه مو زي رسم الخطه الواقع يختلف ....
نايف :وش صار بالمكالمه ...
فارس بالضحكه :فاتك يالنايف ساذجه غبيه بسهوله ينقص عليهــا وانا اللي اخذ فكره عنهـا انها قويه اتوقع كل شي بيتغير وبيصير اسهل من تصوري ...
نايف :الله يوفقك ويوفقنــا معك ....
وجلس يضحك بطريقه هستريه ...
فارس وهو يضحك معــه :عليك دعوه شكلها هي اللي بتجيب أجلنـــا ...
وقطع كلامهم جــوال فارس اللي دق ....
نايف بحســد :الله يعطينــا
فارس وهو يرفع الجوال يشوف المتصــل:لودريت بتغيــر رايك ..
نايف :ليه من المتصل .؟
فارس :الاهــــل ,,ورد :الوو ,,هلا رحــاب,,وشو ماسمعك ليه تبكين ,,,اوووووف اسكتي عشان افهم ...رغد ,,طيب ,,,ايه زين بجـــي ,,خلاص قلت لك بجي بجــي ...
وقفل بعصبيــه ...
نايف :ووول عليك مزاجك تو وش زينـه يوم اتصلت أختك طلعت شياطينك والله لو انها وحده من خوياتك ماعملتهـا كذا...
فارس وهو يجلس:تكفى يالرحيــم مره ماترفع حسك على خواتك ....
نايف :وش بك جلست مانت رايح لهـــم ....
فارس بعدم مبالاه :خل يولون زيــن ....
نايف :بكيفك أهلك وانت حـر ..

معقوله يكون الي سويته خطـأ لااالو كـإن خطـا ماكان كل البنات كلموا يعنـــي انا الصح وهم الخطـأ مو معقـــوله وش اللــي عنــدي ومو عنــدهم حتــى بنات العوايـل الكبيــره يكلمــون ,,,صـح مافيهـاشــي ولا كل هالبنات اهلهم ماكشفـوهم أكيــد عادي وأهلهــم عندهم عــادي لو دروا ...بس ناصــر معقـوله بيسكت عــن الخطــأ شفتــي خطـأ أنتـي قلتيهــا اللي تسوينــه خطأ أنتــي تعصين ربـك وتخونيـن أهلك بــس ,,,بـس ايش مافيـه أي مبرر للي تسوينــه الافيــه نفسيتــي زفت ابغــى احد يسمعنـي يفهمنـــي انا أحــس بغــربـه وسـط اهلــي ;;;;;; وينـكـ ياسالـي لو كنــي موجوده أكيد ماراح تخليـن عنـي فمصيبتــي طـول عمـركـ البلسم الشافـي لكـل جروحنـــا ,,,


كانت بحالة صـدمـه وذهــول ماتت أيــه ماتت اختهـــا اللي كانت فيوم قدوتهـــا اختهـا اللي كانت طول عمــرها بعيــده عنهــا وفالشهـور الاخيــره زاد بعــدها راحـت كــذا وبكــل بسـاطـه ماتت وانتهت حيـاتها هـذا هــو ابـن ادم ظعيف مايقـدر حتــى حياته يتحكم فيهــا فــوقه رب طيب ليــه كل هالجبــروت ونهــايتــه حفــره وقطعــة قمـاش بيضــاء ,,,هــذي هــي أختهـا اللي كانت عايشــه حياتها بطول والعــرض اللي كان يضرب فيهـا المثــل بالجمــال كان لها جسـم ولاعارضـة ازيـاء كانت ملابسهـا من أفخـر الماركات كانوا صديقـاتها ومعارفهـا من الطبقات الراقيــه كل هذا كان وكان وكان واللحيــن ولاشــي من ذولي يقدر يرجعهـا ولو ساعه لاجمالها ولافلوسهـا ولامعارفهــا ...خلاص ماتت الله اختـارها ,,,
مسكت رحاب راسها بين يديهــا وصرخــة صرررخه هــزت اركان المستشفــى :رررررررررررررررررررررررررررغد رغد رجعولي أختـــي أختـــي رجعوهـــا ,,,,
ابي رغــد أختــي رغــد ماماتت كذب كل اللي تقولونـه كذب .....
كل اللي يشوفــه كابوس صح هــذي مورحـاب صــح ولاكانت تنادي رغــد صح اصلاً هو يحلم يتخيل أي شــي بس اللي يشوفــه قدامــه موحقيقــه .....
تقــدم من أمـــه بخطــوات متـــردده وبصوت مخنــوق قال :يمــــه رحاب وش فيهـا,, ووين رغــد ..؟!
أم فارس بصــوت خانقتـه العبره :رغــد تطلبكـ الحـــل ,,الله عطــى والله أخــذ ,,سبحانك يارب لاعتـراض علــى مشيئتكـ ...
فارس يهــز راســه بعدم تصــديق وهو يتراجع علـى ورى ويستند على الجدار:لا لا لا رغــد لاتروحين تعالي لاتمــوتين تعالي بشوفكـ بكلمـكـ حرام عليك من ست الشهـور ماشفتكـ تعالي ورينـي قصتك الجديده وصبغتكـ تعالي مابستهــزي فيكـ تعالي باعترف لكـ والله أنكـ حلوه مو قرده زي ماكنت اقولكـ رغــد ارجوك ارجعــي ,,الله يخليك يمــه قولي لها ترجـع والله أحبهــا,,قولي لهــا ترجــع وكل يــوم أوصـلها للجـامعه بسيارتــي خليهـا ترجـع واسوي لهـا كل اللي تبــي ,,والتفت علـى رحاب اللي كانت جالســه على الكرسي جنب أمهــا وتبكــي بهستريه وتضـرب راسهـا بيديهـا وبلهجــه طفوليـه:خــلاص رحاب رغـد بتـرجع بـس لاتزعلينـها....
رحـاب اللي استوعبت الصــدمـه قالت بالصـراخ مبحوح من كثر ماصرخت :أنت وش قاعـد تقـول رغــد خلاااص راحــت ماراح ترجــع صارت بعيده ,,واشرت بيدها للسمـاء :خــلاص صارت بعيــده يوم كانت قريبــه وبابـي قبال بابهـا ماكنت اشــوفهـا ولاأهتــم واللحيــن ابغـاها ترجــع لوساعــه ابغــى اسمعهــا اتكلم معهـا اشوفهـا وهــي حيــه اسألهـا وش اللي غيــرها ليه كانت طـول الليــل اسمــع اناتهـا وصياحهـا ليـه تركت الجـامعه ليه وليه والف ليــه بسألهـا بس تــرجـع باهتــم فيهـا واعوضها ساعات بعـدي عنهـا ...ورجعت تبكــي بطريقـه تفطـر القلب وهـي تنادي رغــد ...
آآآآآآآآآه يارغــــد رحتــــي وفطــرتــي قلـب أهللكـ عليكـ يوم كانت عايشـه ولا سألـوا عنهـا يوم كـل ليله تقضيهـا بالبكـاء والنـواح ماحـد سألهــا ولاخفف عنهــا كانت تعيش مأستهـا لحـالهــا راحــت بدون وداع كــذا بدون مقـدمات ماتت وهــذي الحيـاه فيه أحــد ضامــن نفســـه راحت وتركت كل شــي وراهــا حتــى ثوبها اللي عليهـا ماخذتــه معهـا ...

دخلــت غرفتهــا وهي تترنـح وتمسك بالجـدران انفجــرت تبكــي من جديد يــوم شافــت صــورتــها اللــي كانت أخذه نصف الجــدار اللي فـوق سريرهــا ,,,,لفت بنظــرها علــى غرفــة أختهــا كــل شــي فيهــا تركتــه وراحـت فيـوم من الأيـأم كانت ملكـة هالغـرفـه تدور فيهـا مثــل ألفـــراشــه ليـن فجــأه انقـلبت فيهــا حيـاتهــا للحيـن تذكــر اليوم اللي صحت فيــه قبــل الفجــر وشافتهــا مميتــه نفسهـا من الصياح وهــي تقــول كــلام غيــر مفهــوم :انتهيت خــلاص انتهـت حياتـــي دمــرت حياتــي بنفسي
,,لاتمشيــن علــى نفس طريقــي بيضيعـكـ مثل ماضيعنــي ,,وبعـدها فقــدت وعيهـا وودوها المستشفــى...
حضنت مخــدتهـا وهي تبكــي :رغـــد حبيبتــي ارجعــي لي أنا من لـي بعـدكـ والله مو قصــدي ابعــد عنكـ بس غرتنــي الحيــاه مثل ماغرتكـ حنا خوات من لنـا غير بعضنـا ليــه ابعدتينــي عنكـ بتصـرفاتك وخلتينـي انفـر منكـ حتـى يوم احتجتينـي مالقيتينــي قربكـ ...
ليه يارغــد ليـــه وضمت مخدتهــا بقـوه اكبـــر حتــى دموعك للحيـن ماجفت قبـل ساعتيـن بس كنتــي تبكين علـى مخدتكـ ,,,آآآآه يارغــد ليــه يأختــي انزلت دمــوعكـ من بكاكـ .....
وبلهجــه صادقــه :والله لانتقــم لكـ يارغــد من اللي بكاكـ حتــىلو كانت الحيـاه نفسهـــا ********كلمــات نقولهـا بدون تفكيــر توديــن بنـا الـى المهــالكـ ......
تركت مخدتهـا على السريــر وراحت لتسريحتهــا اللي ماكان فيــه عطـر أو مكيـاج من الماركات العالميــه مو بعليهـا ناظــرت فيهــا رحاب وهــي تتذكــر الأيـام اللي كانت فهيـا تتخـانق مـع أختهـا عشـانها اخذت شــي منهــا بدون اذنهـا,,ياءالله ليت الايـأم ترجــع والله مازعلكـ ولأمـد يدي علـى شــي من اغراضكـ ,,,,
رحاب بلهجــه مكسوره :هذي مكيجاتك هـذي عطوركـ اللي تحبينهـا وتفضلينهـا حتــى علــى أختكـ ليه رحتــي وتركتيها لميــن تركتيهـا بعــدكـ ميــن فهالدنيـا كلهـا يحـل محلكـ ,, رغــد تعالــي ارجعــي كل شــي ينتظــرك ....وبدت ترتب غرفــة اختهـا ودمـوعهـا على خدهـا شلال ....
شافت كتبهـا اللي علــى مكتبهــاودفتــر محاظرتهــاالأخضـر اللي كانت تأخذه معهــا افتحــت اول صفحــه منهــا كان مكتــوب اسمهـــا بالانجليزي والعـربــي فقط لاغيــر وبيت شعــر مكتـوب بخط جميــــل يمكــن ماكانت تقصــده بــس كتبتـــه حـركـه لاكثــر (.. ودي اموت اليوم وأعيش باكر ..واشوف من هو بعد موتـي فقدني ..ومن هو حملني لين ذيك المقابـر
واشكر كل من كل من كرمني ودفني ..شخص ًتعنالي مع أنه مسافـر ..وشخص قريب للأسف ماذكـرني ..ومن هو يرتب غرفتي والدفاتر ..وأن شاف صوره لي صاح واحضنــي...)
لاااا رغــد تكفيــن لاااا يكفينــي عذاب ...آآآآآه وآآآآه وآآآآه ******** آآهــات الم وعــذاب علـــى اخت عذبتهــا ببعـدها فحياتهـا وعذبتهـا أكثـر فموتهـــا ....
كملت تفتـتش دفتــر اختهـا وتغسله بدموعهــا كانت الالوان اللي تكتب فيهــا زاهيـه زهـري فسفـوري موف سماوي ومن الالـوان هــذي ...
دفترها كان كلـه رسومات واشعــار ومحاظره أومحاظرتيـن ...
وبأخــر صفحــه كانت كاتبـــه :
يامــوت خــذنــي كم بدنيااي عانيت .....
آآآه يارغـــد ليه كتبتــي هالكــلام صدق كنتــي تقصـدينه ولامجــرد كلمــات قلتيهـا ونسيتيهــا ...

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:20 pm

ماتتتتتتت ......
زلقت السمـاعه من يدها وتردد صوتها علــى الارض في الصـاله ....
كل اللي فالصـاله يناظــرونهــــاوعلــى وجيهــم علامـة الصدمــه بعــد ماسمعــوا كلمـة ماتت ...
بــــــس ..
جنننننننننننننننننننننننننننننننــى ..
كانت ممده على الارض بعــد ماطاحت مغشــى عليهــابسبب المكـالمــه ...
وهج بذعــروهــي تهزها بقوه:جنــى اصحــي جنـــى قولي من اللي مات مو سالي صح
سالي ماماتت..
ناصــر :وهـج بس لاتفاوليــن على خالتك ..
حاولوا يصحونهابس طولت علــى بال ماصحت من نفسهـا شكلهــا استوعبت الصدمــه لانها اول ماصحت بدت تبكــي ..
أم ناصــر:بسم الله عليك وش صابك قومــي اجلسي على الكرسي أكيـد تعورتي من طيحــه ..
جلست جنــى على الكرســي وهي حاطه يدينها على وجهها وتبكــي بالصمــت ...
ماحد تجرأ يسألهــا وش فيهـا الكــل مايبغـــى ينصــدم ...
لين تكلمت هــي بنفسهــا...
جنــى بصوت مبحــوح :يمـه رغــد بنت جيراننا ماتت ...
الكــل ردد ماعدا أم ناصــر:رغـــد ...
أم ناصـر بحزن :انا لله وانا اليـه لراجعــون ....
وهج بضحكــه مو بوقتهــا :رغــد اللي ماتت رغــد مو سالــي الحمدالله يارب اللي ماتت رغد مو سالي ,,فجأه تحولت ضحكتهالشهقه :رغــد ماتت ...
وراحت تركض لغرفتهــا.....
وهج لصورة سالي اللي علـى ماكتبهـا :رغـــد ماتت ياسالي رغــد تذكــرين رغـــد اللي كنتــي تقولين إن الجامعـه كلهـافجميـع كلياتها مافيــه أحـد ينافسكـ غيـر رغــد,,,ابشـرك اللحيــن صارت لكـ الصدراه رغــد ماتت ...
وبدت تبكـــي بألم :وش بتسـوين لودريتــي وش بتكون ردة فعلكـ بتضحكيـن مثل عادتكـ وتقلبين الموضوع الجاد للمــزح ولابتسوين اللي مأتخيلك تسوينه وتحزنين عليهــا,,,آآآه ياســـالـي حتــى بمشــاعري صرت تابعه لكـ موقادره اتصــرف بطبيعتي اخاف اخـونكـ فبعــدكـ ...

كان يشوفه يشرب الكـأس ورى الثانــي ومو قادر يمنعـــه حـالتــه اللي جـاء فيهـا ماكانت طبيعيـــه واضــح أنه فمصيبـــه عيـونــه الحمــراء مادمعــت علــى ساهـــل ....
فارس اللي كانت فحالت سكــر شديده قال وهو يمط الكلمــات :خلااااص راحــت واشر بيده
وكأنــه بيطيــر ...
ماعادت فيــه بح ولــت ارتاحت وريحــت تصدق حتــى القمــر ارتاح منهــا ...
نايف عارف إنــه يهـذي بس ماقادر يمنع نفسه انه يسأله :القمــر ...
فارس اللي تسنـد على الكنب اللي جالس عليــه نايف بــس ماحملته رجليه ورجع يجلس
على الارض وهو متسند علىالارض بيـده :أيــه مو الله يسلممممممممممك هـي كانت احلــى منــه بس اننننا كنت اطفر فيهــا وقولهــا انهـا قردده ,,عااااد اقولكـ بو نوف مو تقولهـا اني قلت عنهـا أنهـا حلــوه ذيك الحزه تشــوف حالهههها علينــا ,,,يوه هذي هي جت رغــوده وجع وش جايبك عنــد الرياجيــل ورمــى التلفزيون بالكاس اللي كان معه ...
نايف بشهقــه :فارس اصحــى موشراب هــذا اللي يخليك تخرف كــذا ...
فارس وكأنه للحيــن صاحــي :ماتتتتت خلااااااص ماتتت ,,ورجع على حالته اللي قبــل :الله لايردها خل تمـــوت بــس الخبله رحاب هــذي منين نجيب لهــا اخت والتفت علــى نايف :نايف تسلفنـي أختك تصير لأختــي أخت وأختــي تصيـر أختكم وأختك تصير اختنـا .......
نايف ماكان لــه أي ردة فعـــل كان جالس يطالع فارس اللي بدا النوم يسيطيــر عليه وهو يهــذي كان وده يطلــع بس مايقــدر يتركــه فهالحالـه يخاف يصحــى ويسوي بنفســه شـي الموضوع فيــه مــوووت وهذا اصعـب من إن الانسان يتحملــه ....
فز من مكانه يوم تكلم فارس بصوت عالـي :يوووووه انا كيف نسيت بروح اودي رغــوده الســوق أكيــد اللحيــن زعلت وماراح تصدق إنـي نسيت ,,,ووقف بيطلــع ونايف ماحاول يوقف لأنــه داري أنه مو قادر يسند طــوله وهــذا اللي صار فعــلاً بعــد خطوتيــن طاح علـى الأرض ومافكر يوقف مره ثانيــه لأنه بكل بساطـه افترش الارض ونـام ...

يارب أمــوت وارتاح من هالعيشــــه ....
فاطمــه :بسم الله عليكـ من هالطاري وش مضيق خلقكـ يمــه ...
ريان :الحمـدالله انكـ افتكرتي اني برضو ابنكـ ...
فاطمـــه :ردينا على طيـر يلي بعـدين معكـ كم مره قلت لكـ لاتكلـم بهالطـريقــه ..
ريان :اووووووف يالناس ابي سياره ابـي سياره جديده ,,انا موعلـى كيف ولدكـ الميزاجــي مره يقـولي خــلاص بشتريهـا لكـ وبعــدين يقول انجح واشتـريها لك يتلاعب فيني حسب ميزاجــه ...
فاطمــه بملل :خلاص انجح ويشتريهـا لك ...
ريان :موناجح وسياره بشتــري حتــى لو اضطـريت اروح لعمتـي واخليهـا تشتري لي السياره ..
فاطمــه بالصــدمه :بتشتغـلي شحاد تروح تطلب من عمتكـ وابوك خيـره مغرقهـا ومغرق اهلكـ كلهــم ...
ريان :ابوي اللي حدنــي على هالتصـرف هـو اللي مكبــر راس ياســر علينـا ,,,انا قررت موناطر صدقة ولدكـ اللي مادري فاكـر نفســه ميــن ...
ياســـــر:انا طول عمــري ياسـر وعمـري مافتكرت نفســي أحــد ثانــي ,,,واذا متوقع عنتك بترحب فيكـ فأنت غلطـان لأنهـا بكلمــه وحده منـي حتـى باب بيتها ماتفتحـه لكـ ..
وكمــل طريقـــــه للسلـــم بيطلــع فوق بـس وقفــه صوت أمــه ...
فاطمــــه :ياســر ويــن السلام داخل علـى يهــود أنت ...
ياســر :اعذرينــي يمـــه نرفــزني ريانوووه بكــلامـه ..
فاطمـــه :عاذرتكـ يمــه انا مو رافع ضغطــي غير هالولد وحركاته اللي تزيدقلبــي هم علـى همــي ...
ريان بقهــر :يمــه اللحين انا اجيب لكـ الهــم واللي تاعب لك قلبكـ وهو اللي يريح القلب...
ياســر بعصبيــه :ريان هــذي طريقــه تكلم فيهاامكـ ...
ريان :روح زيـن ماعاد الاهـي بتعلمنـي كيف اتكلم بعـــد ...
فاطمــه:رياااان
بــس ريان مالقاهـم بالـه وكمــل طريقــه مطنشهـــم .....
فاطمـــه :ياويل قلبــي من هالـولد هــذ اللي بيجيب اجلــي ...
ياســــر :بسـم عليك يمــه عمــركـ طويــل انشــاءالله ...
فاطمــــه :ماهو بــس هو حتــى أنت تعاب لــي قلبـــي ماحــد مـريح قلبـي الابندر الله يريحـه له قلبــه ....
ياســـر :اذا علــي ريحــي قلبكـ أنا حاب حيــاتي كــذا وماشكـي بئـس,,وماطلبـــت من أحـد يحمــل همــي عنــــي ....
ويــوم ماشـاف رد منهــا ....
ياســر :عــن اذنكـ يمــه بروح انام .....

شافهــا تأشــرلـه من مكــان بعيــد راح يمشــي لمهــا كــل ماقـرب منهـا اختفت وطلعت من مكان ثانــي بعيــد ..
ياســر بتعب وهو يتنفس بالصعــوبه :سالي خلاص وقفـــي تعبـــت ...
بــس سالي ماسمعــت كلامـــه وجلســت تنــاديــه بألم ......
كمــــل طريقــه لهــا حتـــى اقتـرب منهــا بـــس فجــأه انشقــت الارض وابتلعتهـــا ...
ياســـر ماد يده لا:سااااالي تعالي لاتروحيــن تعااااااالــــي ...
اشــرت لـه بلا وأن هــذا اللي تبيــــــه ....
قــام ياســـــــر من نـومــه مفـزوع وهــو يلهــث ...
دار بعيــونه علــى الغــرفـه ويوم تأكــد أنه بغــرفتــه رجــع راســه علـى المخده وهــو يتنفــس بالـراحـــه ...
انتبـــه علــى الساعـــه ثلاث صبـــح :هــذا موعــد طيـارة سعــــود .....
واخـذ جواله يتصــل عليـــــه ..بعــد رنتيـن رد :
سعـــــود :هلا والله للحيــن مانمــت ..
ياســـر بداخلــه :ليــه هــي أختك مخليتنــي بحالــي حتــى باحلامــي زارتنــي ...
ياســـر:امبــلا نمـت بس تونــي صاحــي تبغاني اوصلكـ المطــار ...
سعــود :خلاص اخذت ليموزيـن انا اللحيـن فالطــريق ,,ياســـر ماوصيكـ مثـل ماوعــدتنـي اذا رجعـت سالي وأنا مسـافــر لاتهــور ...
ياســـر بملل :خـــلاص حفظــت هالوصــيه ...
سعـــود :ادري انكـ حفظتهــا زي مأدري أنكـ فأوقات تفقــد اعصـابكـ وماتسيـطر عليهـا ..
ياســـر :سعــود انا رجـال وعنــد كلمتـــي ...
سعـــود :انا هالكـلمـه هــي اللي تخوفنــي ...
ياســـر :سعــود أحمــد ربكـ أنكـ مسافـر وماراح اشوف خشتك الا بعـــد مــده ولا صــدق بالتنــدم ....
سعـــود :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه
يازينــهم والله الزعــلانيـن يالله حبيبــي تامــر علــى شــي ...
ياســر :لاسلامتك أنتبــه علـى نفسكـ ....
سعــــود :اخــر وصيــه ...
ياســـر :انا لله وبعـــدين معكـ أنت وهالوصايـا تفضــل قـول ...
سعــــود :خفف من هالســم اللــي تشربه ويستحســن تبطلــه كلـش ...
ياســر:حاضر الوالده تامــرين علـى شـي بعـد ...
سعـــود بضحكـه :لاسلامتك ,,مـع السلامــه ...
ياســـر :مع الســـلامــه .....

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:20 pm

:ابغـــى الكــوره عطينــي كورتـــي عمتــو سالــــي ....
سالـــي :يالله روحــي هناك هــذي حقتـــي ...
اثيــر على وشكـ صيحــه :لاهذي حقــي ...
سالــي :روحــي زيـن خوفتينــي انتي وأبـوكـ هذي حقتـــي ...
أم عـادل :ياسالي يابنيتــي خلي البزر لعــوزتيهــا ...
سالي بملل :وانا عنــدي أحد غيــرها اتسلى فيــه ...
اثيــر :انتي دبا ماحبكــي ...
سالي :ماجيت اطلــب حبكـ ...
أم عـادل بحنان:اذا كنتــي ملانــه اطلعــي أنتـي وياها تمشـوا بالمــزرعــه ...
اثيـر:يالله بالسـرعه نطلــع ...
سالي :اذا بتقولين البســي عباتكـ مانـي بطالعــه ..
أم عادل :على راحتـكـ يابنيتــي بس انتبهــي من العمــال ...
سالي :انشــاءالله ,,قــوه اثيـر ..
اثيــر :قــوه ,,بنـروح عنــد البقــر ...
سالي :اصلاً أنتـي بقـره مايحتـاج نشـوف البقـــر انتي تكفينـا..
اثيــر :لا أنتــي بقـره كبيــره ...
وبعـــد مابعــدوا شـوي عن البيت ...
قالت سالي :اثيــر أنتــي دايم ساكنــه عنـد جدتكـ ابـوكـ مايجيكـم ...
اثيــر :لا من زمان ماجـانا اصــلاً هـــو من يوم تزوج ماعاد جانا ....
سالي :ول صــدق ماله خاتمــه تارك ابوه الشايب وامــه العجــوز ولايسأل عنهـم ...
اثيــر بقهــر :وتاركنــي انا بعـــد ..
سالي :اصلاً انتي من يبيكـ ...
اثيــر :ساااالي ...
سالي وهي تضحـك:الحقيني يالدبـا وراحـت تركض بعيـــد عنهــا......
سالي وهي تركض وتصــرخ :اناااااااحررررره لااااقيــــــود انا حــــــره .....

سالي بتردد :اثير احــس إن ابعــدنا وفيــه شي خطأ قاعديصيـر ..
اثير:لاتســوين عمـرك خايفه مولايق عليك الدور ...
طنشتهــا سالي مو ناقصــتها ...بــس للحيــن تحــس بالخوف فيــه شـي يسبب قلقهـا تحس أحد يتبعهـــم بــس هذا مستحيــل لأنهــم يمشـون بأرض جرداء وهــم مايشــفون أي احــد وراهــم لمتــرات كثيـره أجل وش سبب هلأحـسـاس ......
سالي بقلــة صبــر :حـنا لازم نرجــع أحس بالشـر يحوم حولينــا ..
اثيــر :ويه والله وطلعتي خوافـــه أنا دايم امشــي لحـالي وماحسيت بخــوف وأنتــي من أول مره خفتــي ...
سالي :أنتــي ماتفهميــن حنـا لازم نرجع لو صار لنا شي هنـا محد دراي عنـا ..
اثيـر بعناد :انا ماني راجعه بترجعين لحالك ارجعي ...
سالي :اوووووووف منـك والله أنكـ لصـقه هديل عندك ملاكـ ,..
اثيــر بقهر : مليون مره قلت لك لاتقارنين بهديل هذي حقتكـ ..
سالي :اصلاُ أنت تغارنين منهـا لأنهـا أحلــى منكـ ...
اثيـر :من قال أنهـا أحلـى منـي ..
سالي وهي تجلس علـى الارض :يكفـي أنهـا طالعه علي عشان تطلع احلى بنت بالبلـد كلهــا ....
وفجــأه جـاء دباب وبــدأ يدور عليهـــم وكـأنهــا نزل من السمــا ابد ماحســوا فيــــه ...
سالي صابـــها خــوف شديد كانت مصدومــه مــن اللي القاعد يصيـر
ومانتبهت علــى اثير اللي قاعدتراقب الوضع بلا مبالاه ويــوم شافت خــوف سالي ....
أثيــر بصــراخ : بــسسسسسسسس دوختنـــا ...
وقف وفصـخ خوذتــه ...
:يمــه عليهــاصـوت يخوف بلد ...
والتف بنظره علــى سالي اللي كانت تطــالعــه بغضب ويوم طاحــت عينــه عليهــا شهق بأعجــاب ...
وقال لأثيــر وهو ماشال عيــونه عـن سالي :مـن هـذي ..؟!
اثيــر :هذي عمتــي سالي ...
:القمــر هذي عمتكـ يالقـرده ...
سالي بنرفزه من وقاحتـه :عمـري ماشفت انسـإن بوقاحتـك ماتشوفنـا بنات لحـالنـا شدور عنـدنا ...
ياسـر وهو يتلفت وراه :افاااا الكــلام هـذا لـي ...
سالي :ليه شايف أحد غيرك هنا ..
ياســر:طيب ياحلو كل شي منك مقبول بس انتي هدي اللعـب...؟
سالي لأثيـر :أنتـي من ويـن تعرفيـن هالانسان الغثيث ...
اثيـر :هذا ياسـر ولد خالتـي ..
سالي :اهااا اللحين فهمـت ليه غثيث لأن مافيـه أحد بهالاسـم الا ودمـه اثقل منـه ,,واللحين ممكن تقولين لولد خالتك الغثيث يحـل عنـي ...
اثير ويدها على خصرها :الظاهر سمعت وش قالت حل عنها وحل عني بعد ...
ياسـر وهو ينزل من دبابه يوقف قريب منهم :طيب الحلـو موعاجبـه اسمي اغير علشـانه انا كلي فدوة عيـونه الحـلوه ...>>وكمـل قز بالسالي ..
تاملته سالي بقرف من مظهـره اللي كان مقزز البنطلون الجنـز اللي كان لابسـه كان مخـرق من كل مكـإن لو مالابسـه ابرك وقميصـه اللي يربط من تحت وبدون ازره وشعـره رابطـه علـى ورى وباذنـه كان حلق من الماس ...
سالي وكبدها لايعـه منـه:ليش مسوي بعكمـركـ كذا ...
ياسـر :ليه موطالع حلـو وخاصه هذا واشـر على اذنـه لاتقولين موعاجبك والله كلفنـي مبلغ قدره ..
سالي باستخفاف :لاحلـو مرره حلـو لايق عليكـ والتفت بتكمـل طريقهـا بس لفت عليه مره ثانيـه وهي تقول :مررره لايق عليك أسم ياسـر ...
ياسـر وهو يركب دبابه غمـزلها :اوصلكـم ترى حريف ..
سالي :لاريح عمـرك حالفـه ماركب مـع واحـد اسمـه ياســر ...
ياسـر بصـراخ بعـد ماتركوه سالي واثيـر :لاتقطعــون خلونا نشوفكـم ..

اثير وهي تلهث :امشي بركاد محد لاحقكـ ...
سالي :مالك دخـل فيني امشي بالطريقـه اللي تعجبنـي وبعـدين كل اللي صارلنـا من تحت راسكـ لو ماعاندتي وخليتينـا نبعد ماشفنا هالانسـإن الغثيث ,,ولا وسكتت فجأه وطالعت بأثيـر باتهام :لاتكونين متواعـده مـعه ...
اثيــر وهي فاتحــه عيونهـا علاخيـر :قليلـة أدب والله أعلم عليك جدتـي ...
سالي :والله أنا اللي بعلم عليك والله وطلعتـي بـلوه يالقزمـه تواعدين بعـد ...
انطلقت اثيـر للبيت عشان تسبق سالي وتخبـر عليهـا ....
لحقت فيهـا سالي بس سياره طلعت بوجها فجـأه ويوم بترجع على ورى تعثـرت وطاحت على ظهرها وقفت سالي بسرعه وصـرخة بمفأجـاه :أحمــد ..
احمــد وهو يفصخ نظارتـه ويطالعها بوقاحـه:ايه أحمــد وش فيك متفاجئه معقـوله أعرف انكـ هنا ومامر اشوفك...
سالي وهي تحاول تغطي جسمها وجههابطرحتهـا اللي ماتغطي شـي ممكن تطلع قدام أي أحـد الا هالمتوحش اللي تدري انه متولع فيها ومن سنين :خيـر وش تبـي؟؟ ...
أحمــد وهو يجلس على مقدمة سيارته:الخيـر بوجهـك بس لاتفكـرين نفسك بيتكـم وبتطردينــي ...
سالي :ماتفرق بيت عمتـي بيتي ...
أحمــد :وبيت خالتـي أنا بعــد لاتكـونين ناسيــه يابنت العمــه ...
سالي :وأنا أقدر انسـى الحظ العـاثر اللي يربطني فيكـ ...
وتوها بتمشـي تدخل للبيــت وقف بوجهـا :محلـوه حبيبتــي ...
سالي :صدق أنك قليل حيـا لاتنسـى أنك متزوج ...
أحمــد بألم :وانتي تزوجتـي بعــد بس للأسف ماعرفتـي تختاريـن ...
سالي :ماطلبت رايك أنا اتزوج اللي يعجبنـي،،وعضت على لسانها انا وش قلت ..
أحمــد بطريقـه وقحـه :وعاجبكـ هالياسـر ...
سالي :عاجبني ولاموعاجبنـي الامر هذا مايخصكـ ...
أحمـد :ماحزرتي حبيبتـي أنا كل شي يخصك يخصنــي ,,بـس ودي اعرف وش اللي بياسـر ومو فينـي ...
سالي :علــى الأقــل حلال تنقال له كلمـــة رجـال ,,واسرعت تدخل للبيت قبـل مايستوعب أحمــد اللي قالتــه ...
دخلت للبيت وقفلت الباب بعـدها وركض على غرفتهـا كانت تحس قلبهـا بيوقف من الخــوف كانت واقفـه مع أحمــد برى ولحـالهم محد يتصـور حجم الخطـر اللي كانت فيه بس هي تدري والمصيبه أنهـا تدري كانت تظن أن أحمـد انتهى من حياتهـا بس الظـاهر مكتوب عليهـا الشقى بهالحيـاه تهرب من ياسـر عشـان تطيـح بأحمــد بس ياسـر غير هـي معه بأمان مهما حاولت تنكـر الكلام الي قالتـه عنـه لأحمــد صدق وطالع من قلبهـا لأنه الحقيقـه الي مهما حاولت تنكـرها ماتقـدر بس هذا مايغيـر أي شـي ياســر كان ولايزال وبيظل ألد اعـدائهـا هو الوحيـد اللي قـدر يجبرها علـى شي ماتبغـاه بس ماقصـرت فيه ورتـه الويـل كلهـا كم أسبـوع وتسمـع أنه طلقهـا وترجـــــع اما قبل الطـلاق فمستحيـل ترجــع وخصوصاً انها هاربـه منـه كيف ترجـع وتزوجـه هذا الجنون بعينـه ,,تاففت يوم سمعـت صوت عمتهـا تناديها من تحت ...
جت بتنزل لها بدون عباه بس تذكـرت أحمـد يمكـن يكون تحت ولبست عباته وتلثمت ...
ومثـل ماتوقعـت كان جالس تحت ويطالعهـا بنظرات كلها غيض وقهــر شكلها احرقت دمـه بكلامهـا ذاك وشي ذا يسعــدها بس يخوفها بنفس الوقت لوكانت بين اهلها كان ولاهمـها بس هنـا بعرين الاسد وتحرش فيــه ...
سالي بدلـع :خيـر عمتـي ناديتينـي ...
أم كايد :ايه سلمـي على احمــد ولد عمتـس وروحي سويلنـا قهــوه ..
سالي بدهشه :أحمــد ميــن مادريت أن لي ولد عمــه اسمــه أحمــد وبعــدين ونعمــت صوتها الزياده :تعرفين أني ماعرف اسوي قهــوه ولاأدبر شـي بالمطبـخ
تبغيــن أحمــد ولد عمتـي يضحـك علــي ..وضحكت بميوعه وهي تطلع مع الدرج ..
اما احمــد الله لايوريكـم حالته تصعب علـى الكافــر مـع كل اللي تسويه فيـه الا أنه يحبها وموقادر يفهـم أنه خسرها وللأبـد يحسهـا تتلذذ بحرقـة دمـه ست سنين وهو يركض وراهـا مليون مره خطبها وهي ترفضــه علـى قد مايحبهـا
يكـره غرورهـا اللي ذابحــه صح معهـا حق تشوف نفسهـا بس موعليـــه ظن انه بزواجـه من غيرها بيجرحهـا ماتوقع انه لهادرجه مايهمها وصدمـة عمره كان زواجهـا كان يحسبهـا بتظل على موقف برفض ماتوقعها بتوافق علـى أحـد بس الظاهر ماكنت فاهمها زين ...
رجعت للواقع على صوت خالتي اللي كانت تسولف علي وانا خبـرخير ...
أم عادل :هاه يمه ماقلت لي وش اخبار مـرتك مافيه شي بطريق ..
أحمـدبنرفزه :لا ولاأتـوقع انا خلاص بطلق سعـاد ...
أم عـادل :وراه ياوليـدي ليه تطلقهـا وش شفت على بنت الناس ...
أحمد :حياتي معها ماتنطاق خالتي أنا ماواطنهـا تزوجتها بس عشان أمي ولا أنا مابغى غير وحده واتوقع تعرفينهـا زين ..

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:20 pm

أم عادل :ياحسرتي عليك ياوليدي خلاص انسى البنت تزوجـت وانت متزوج حافظ على بيتك لاتهدمه بيدكـ وبنات الناس مولعبـه ولاتنسـى تبيـع اللي باعكـ
لاتهين نفسك ياولدي أكثر من كذا ....
احمــد:خلاص انسـي ياخالتي اللي قلت لكـ ولاتجيب لأمـي طاري فيـه ...
=======================================
من وفاة أختهـا وهي حابسـه نفسهـا بحجرتهـا وتستـرجع ذكرياتها معها حتـى المـلابـس صارت تلبـس من مــلابسهــا وقبـل يوميــن شافـت بيــن اغراضها دفتــر غريـب الظـاهر حق مذكــراتهــا اليوميـــه واللحيــن وهي تقــراه بدت ينشــد انتبـاها لحــدث معيــن صدمهــا ...
ذاكـ اليــوم كـإن أجمــــــل يوم بحيـاتي يوم التقيــــت بحبيـــب قلبــــــــي خلـــودي
الصــدفـه هي اللي العبــت دورهـــا بينــــا كنــت الصبــح نازلـــه بروح للجــامعــه يوم فتحـت باب شارع تذكــرت إن مامعـــي فلــوس تركتــه مفتــوح ورجعـت بأخــذ من أمـــي بس غيـــرت رايي يوم شفت باب الديوانيـــه مفتــوح اكيد فارس نايم فيها ,,وفعـــلاً لقيتـــه نايــــم فيهــا وكـإن متغطــي والمكيف مقفــل وحالتـــه حالــه ..بديت اهــزه فارس فارس اصحــى ..فارس اصحــى عطنـي فلــوس بسرعــه بالروح على الجــامعـــه ...
فالبدايــه كنت اصحيــه بهدؤ بــس بعــدين مليت منــه ياهو ثقيــل نــوم صــرخت عليــه وأنا اجر اللحــاف :فااااااااارس اصحــى تكفــى عطنـــي فلوس باللحــق علــى المحاظــره ...
وهــو بدأ يشــد اللحاف منــي انا اشـد وهو يشــد وبالأخيـــر
صـــرخ بعصبيـــه :اناخالــد مــو فارس وبوكـــي ماهــــو معـــي ...
اللحــاف كـان بيـــدي يــوم فقت من الصــدمــه وخالد كان يطالعنـــي بأعجــاب واضــح فلحظـــــه بــس حسيت إنـــــي موعلــى لأرض طايــره بالسمــاء من الســرعه اللي كنت اركض فيهــا وماوقفت الاوانا بغــرفتــي لاجـامعه ولاهـــم ...
جلست ارتجف واتصبب عــرق من الفشلـــه ياءالله وش هالموقف المحـــــرج بــس أيـــــش كان خلــودي عــذاب بجـــد عمــري ماشفت بجمــاله حتــى وهو توه صاحــي من النــوم ومعصــب برضــو حلـــو بذاك اليــوم تضــايقت مـــررره من الموقف اللي صار معـــه واللــي قهــرني اكثــر بأي حـق هو يعصــب علــي ,,ومــع الايـام برد غضبــي وتحــول لشــوق مدمـــــــر ......قفلت رحـاب وهــي ترتجف:تحــب أختــي رغــد كانت تحــب وش قصـدها بالشــوق مــدمــــر عشان كــذا تغيــرت رغــــد بــس الكـــلام ذا بتـاريخ قبل سنــه ونــص يعنــي موشوقهـا له هو اللي غيــرها فيـــه شـي ثانــي ورى تغيــرها ياتـرى خالد له عــلاقـــه فيـــــه ..؟!
الايــام كفيــــله تجــاوبكـ يارحــاب تـــــوكـ بدايـــة الطــــريق ..!!===============================
كـان طالــع من واحد من المحــلات بالســوق يــوم سمـــع صــوت ينادي باســم هــــزه من اعمــاقــه..؟؟(.. صـــدفـــه تـــذكــرتــكـ و أنــــا مــــانــي بــنــاســيــكـ ..
و اشــتــقــت .. لأيــام ٍ بــها كــنــت ويــاكـ .. ذكــرت حــلـم مـــات..و أحــيـاه طــاريــكـ .. و حــب ٍ غــد مــا بــيــن هــمــكـ و ذكــراكـ .. لــيــتــكـ تــشــوف الــلـي مــن الــنـاس يـغـلـيـكـ .. مــسـجـون بــأســوار الــزمـن كــيـف يــلــقــاكـ ..؟؟)
سمـع صوت رجولـــي ينـادي :سالــــــي سـالــــــي تعال هنـا حبيبتـي ...
جلس يتلفت زي المجنــــون سالي أكيــد انا سمعــت أحــــد يقــول سـالي مأتخيـل متأكـــــد ....
أنت متـأكـد بس الي فاتكـ إن فيـه مليـون سالي غيـر سالي اللي ماخذه عقلكـ ..
بلـع غصتــه يوم شاف الرجال اللي كان ينادي سالي شايـل طفلــه تبكــي يعنـي هذي سالي ...
طلع ياســر وركـب سيـارتـه وهو يحـاول يرجــع قـوت باسـه اللي انسلبــت منــه فــي لحظـة ضعــف والمفـروض هــو بذات مايضعــف اهملــ شغلـــه وبهالاهمــال خســر كثيــر واهمهـا هيبتــــه بين الموظفيـــن اللي صاروا يتكلــمون عنــه وانه ماعـاد ياســرذاكـ اللي ينحسـب لـه ألف حســاب وهــم فعـــلاً صادقيــن وأكبـــر دليل التسيب اللي قاعد يصير بشركته وهــو غافــل عنــه ..
والتـــلاعب اللي صـار بالمنــاقصــه الاخيـر الكلام هــذ لو وصـــل لأبــوه ولالــواحد من مجلـــس الاداره أكيـــد مو بصالحــه عشــإن كـذا لازم يرجــع ياســر القــوي اللي مايهــزمه شـــــي وابتــدأ من هاللحضـــــه أولـ شــي بيســويه من بكــــره بيــروح للشـــركـه قبل الموظفيـــن واي واحــــد منهم يتأخــر منهم بيخصــم منــه راتب شهـــــرين وهو عـارف اللي بيتـأخــرون كثيــر وبينزل فيهــم ابشــع العقـــوبات بيرويهـــم ياســر اللي مافي قلبـــــه ذرة رحمــــــــــه ....
انتبــه علــى بوري السياره اللــي وراه يـوه اناوش موقفنـي هنا والاشاره خضـراء صدق إنــي موصاحـي أخاف بكـره امشــي واكلــم نفسي ابد حالتــي موطبيعيــه ...
===================================
(شفت البشــر لوكلهــم يرخصـونكـ ..! الله عليـكـ بداخـل القلب مغلاكـ ..اشتقت للكـ واشتقت لسمك ولونك..!! واشتقت لمعاندك واشتقت لرضـاكـ..!
لوقلت وش صار جنت جنونكـ ..!يمكــن تــقول اني مبالغ بفرقاكـ ..!
ودكـ تعـرف شلــون عايش بدونـكـ ..!! لو قلت لكـ يمكن تجينـي من اقصاكـ ..!
تبي تعرف شلون سكــر عيونكـ ..!
سكــــرتهـــا ..؟.. هذي حيــاتـي بليــاكـ ..
شفــت الظــلام اللي تشوفــه بكـونكـ ..!!
يزولـ كلـهـ لاصــرتـ وياكـ ..!!)
جلســـت تقــرأ وهـــــج المســج اللي جـايـ من رقــــم غــريب على جوالهــا (جــوال السالــي اللي تركتـه عنـدهـم ) باستغــراب معقــولـهـ مقصـــود ولاغلطــانيـن ...
طلعــت من الغـرفـه وقابلت جنــى عنــد الدرج وهــي نازلــه ...
بدت بالكـــلام :وينكـ من يوميــن ماشفتكـ ...
جنــى بعــدم مبالاه وهي تنزل معـها بالدرج :ليـه انتي طلعتي من الغرفه عشان تشوفيني ..؟! بعـديـن انا لي عذري جالسه على النت انتظر النتـائج انتي وش عذركـ ..
وهــج بألم :عــذري إن توأم روحــي غايبــه ..
جنــى :والله انك معطيه الموضوع اكبر من قدره ,,انا وانتـي وكلنـا عارفيــن إن سالـي عايشـه حيـاتها ولاسألت عنــا يعنــي ماله داعـي تعـذبنــي عمــرك بالخــوف عليهـا ...
وهــج بتطنيـش :طلعت نسبتك ..؟!
جنــى :لالســى اوف كل يوم يزيد قلقي عن اليوم اللي قبله ...
وهــج : الله يوفقك بعــدين انتي دحيــحه ماينخــاف عليكـ ..
جنــى جلست علــى الدرج :شفتــي وش ســوى ناصــر بسـامي الدب ..
وهج باستغراب وهي تجلس جنبهـا :لاوش ســوى ...
جنــى بضحكــه :ساجنــه من يومين بالملحق ...
وهج :ليـش وش مســوي الدب ...
جنــى :بعــد ماخـذ نتيجتــه من المدرسـه يوم الاربعـاء طلــع مع شلــه خربـانه ويفحطــون ومسكــوهم الشرطـــه ...
وهـــج :اجـل يستـاهل اللي جـاه ,,مافيــه اخبـار عن السفــره ..
جنــى :يـــووه ويــن عايشــه أنتــي خلاص ناصـر قدم علــى اجــازتـه السنــويه ومــزهب كل شــي عشـان نســافــر ..
وهج بغصــه :لامستحيــل وسالي ,,انا مستحيــل اسـافر بدونهــا ..
جنــى :اوهو علينـارجعنـا على طيــر يلــي ياحبيبتـي ياماما سالي خــلاص بح انسيهـا بعـدين ماشفتهـا قالت انا مستحيـل اهـرب من دون وهــج طويلـة العمـر اخذت شنطتهــا وودعــت ولاكــن لنـا أي قــدر عنــدها ياختـي ماقــدرت ابــوها وامهــا بتقدرنـا حنـا ولاامــي اللي كل يوم وثـاني يزيد خوفهـا عليهـا وهــي تلقينـها ألفــرحـه مو واسعتــه بعــد ماحققت حلمهــا بالحــريـه ...
وهـج :جنــى وبعــدين معكـ انا ماسمح لك تكلمين عنهـا بهالطــريقــه ..؟؟
جنــى بوقاحـه :ومن انتي عشان تسمحيــن لي اولا تراكـ مره ماخذ بعمـركـ مقــلب ........
رجعــت وهــج لغــرفتهــا وهــي مجــروحــه وحزيــنه لاقصــى الحــدود حتــى أنتـي ياجنــى موحاســه فينــي آآه يالنــاس حســـو فينـــي انا أعــاني لـوعة فــراق اعــز ناســـي ليــه تحسبــون سالي شــي سهــل عنــدي انا ماتحمــل والله مأتحمــل بعــدها... ليــه ياسـالـي ليــه ..؟ ارجــوك ارجعـــي لــي مــن بقـــى لــي بعــــدكـ ...
(..رحلت ومن بقى وياي .. يحس بضحكتي وبكاي .. وحتى الجرح في بعدكـ ..يعزيني وأهلي به .. أنا من لي في ها لدنيا .. سواك ان طالت ألـغيبه .. فقدتــــكـ يا اعز الناس .. فقدت الحب والطيبة...)
================================

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:20 pm

جالســه بملل مالــه حـدود وبـداخلهـا تردد :اللهــم طولكـ ياروح متـى هالعجـوز بتعتقنـي من نصـايحهـا ياربــي مقـدر اتحمـل اكثــر اخـاف افقد اعصـابي واغلط عليهـــا ...
سالــي بعــد مافلتت اعصـابها :عمتــي خلاص فهمــت والله فهمــت أنا غلطـــانه زيــن كــذا ..
أم عادل :وش اللي زيــن باللي سـويتـيه أنتـي ابـد ماتحشميــن ..
سالــي بعجـرفــه :لاتحـاسبينـي حاسبــي اللي ربانــي ..
أم عادل بذهــول :هذا كلــمه تقولينها ياقليلة الخـاتمـه ...
سالــي :اووووووووووف وبــعدين معـاك عمتــي مو عشان انا ساكنــه عنـدك تسمعينــي كل ساعــه كلام يســم البـدن ...
أم عادل :تــرى حركاتس ذي ماتمـر علـي انا عارفـه ليش تسويــن سـذا .. انا مانـي وخيتـس اللي تراعـي خاطــرس احـلف لس بالله ياسـالي أن ماتعــدلتــي لاهالعصـاه تعـدلتـس ...
سالــي بعبط:افااا عمتــي واهــون عليك انا سالي دلوعتكـ ماتــوقع انا عارفـــه إن هالكـــلام طالــع من ورى قلبــك ..
ناظــرت أم عـادل بنت اخـوها وهــي عارفــه انهــا موقاويـه لهـا فاحسـن شـي تسـايرهـا :لامـاتهونيـن علــي وانا أمــس ...
قالت سالــي :اجــل بطلــع انا واثيـــر مع الســواق مشــوار قــريب تأمــريـن علــى شـي عمتــي ....
أم عادل :وين بتروحيـن بهالليـوله ...
سالـي :قــريـب وكلهـا نص ساعــه وراجعيــن ..
أم عادل :يابنيتـي الشـارع هـذا بالليـل يخــوف والحوادث عليـه كثـرانـه ...
سالي وهي توقف :لاتخـافين عمتــي موبصـاير شـــي ...
ونادت علــى اثيــر تجــي وتجيب عباتهـا معهــا ...
أم عادل بخـوف :انتبهــي لهــا ولاتبــعـدون ...
سالي وهـي تلبس عبـاتها هزت راسهـا باوكــي وهــي بداخلهــا تصبــر نفسهـا على الموقف اللي انحطت فيه مالقت الاتسكـن مـع هالعجــوز اللي مسببـه لهـا قلق ...
بالسـيـاره سألــت اثيــر سـالــي :ويــن بنروح ...
سالــي :بنــروح لدكــان وباشتــري منــه كل اللي تبينــه بــس قبــل اوعــدينــي ماتعلميــن أحـد باي شــي يصيــر معنـا ...
اثيــر:ليــه وش بيصيــر ..؟
سالي بانفعال :اثيــروه انا ماحب هالتحقيق ولامـره ثانيـه اطلـع وماخذك معــي ..؟
اثيــر بســرعـه:لاخــلاص موسألــه عن شــي آخــر مره ...
طلبــت من الســوق يوقــف عنــد اقــرب محطــه صادفتهــا ونزلت لدكــان اخــذت جوال الهنــدي اللي كان سـوا وادفعــت له مبلغ وقــدره هــذا بعــد ماتركــت اثيــر تشتــري اللي تبيـــه ....
جت بـالدق علــى بيــت اختهــا بــس بعــدين غيـــرت رايهــا لازم ماتضعف هــي جايــه لامــر محدد بتنفــذه مالازم تنــدفع بعــواطفهــا ...
دقت الرقــم اللي كانت حافظتــه عــن ظهـرقلب لأنــه مميــز وبسهـوله ينحفــظ ...
رننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننن نننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننن ننننن
ليــن قال بــس ومارد اكيــد ماراح يــرد دام متصلـــه من هالرقــم المعفن مايتنــازل طال عمــره مايرد الا علـى الارقــام الملـوكيــه ..
رجعــت تدق مــره ومــرتيــن وثــلاث لاااا مستحيــل موسالي اللي يلعــب فيهـا الحظ والله لو اجلــس اتصـل عليك لين الفجــر بترد يعنــي بتـرد بــس لو قفلــه،،ناظــرت لاثيــر اللي جت ووقفت عنــدها،،لامـوقتكـ أنتــي الثانيــه ..
سالي :خلصتــي اثيــر ..
اثيــر :ايه اصلن ماعنـدهم شــي وجــه فقـر ..
سالــي بتصــريفه :لادوري زيــن وخــذي أي شــي تصادفينــه موبـس أكــل عشـان بكـره انا وياك نكشت بالمـــــزرعــه ..
تنهــدت بالراحــه بعــد ماراحــت ورجعــت للجوال يوم شافت مافيــه شبكــه يالله عاد تكفـــى مو وقتك تعـاند أنت الثـانــي وحاولت لين مسك معهــا .....
بــــس برضــو مارد،،بعـــد ماقطعت الامــل إنــه يرد،،جات بترجــع الجـوال للعــامل كانت مادتـه لــه يوم دق توقعت الاتصــال للعـامل بس بطرف عينهـا لمحت الرقم وهــي لافــه ورجعــت الجوال قبـل ماتاصـل لـه يد العـامل وابتعـدت عنــه عشـان تــرد ..
ياســر بصــوت هادي :الووو
سالــي بميــوعــه :مســاء الخـيـــرررررر (وارتكـت علـى الراء )
ياســر باستغــراب :خيـــر ..؟
سالــي :افا ماعــرفت صــوتـي ...
ياســر وهو يغالط نفســه :لا ماتشــرفت بمعـرفتك خلصينــي وش تبيــن ...
سالي بتريقــه :فيــه احــد مايعــرف صــوت اللـي جافى النـوم عينــه من بعــده ...>> قالتهـا عشان تغيظـه مادرت انها الحقيقه ..
ياســـر: بالمــره مصــدقــه عمــرك خلصينــي وش تبغيــن متصــله ..؟!
سالــي باستخفاف:مابغــى شــي بس مشتـاقــه لصـوتك وحبيت اسمعــه فيهــا شــي ..
ياســـر بصـراخ :سالــي ياتكلميــن بأدب ولاتــرى بقفـــل ...
سالــي :ترى ابــي اذنــي مو مستغنيــه عنها,,,بعـــدين ابــــي تحــول على حســابــي فلــوس ...
ياســر بضحكــه قويــه :مالعبتيهــا صح ياحلــوه ولوحاولتــي تصـرفيـن من حسابك بتلقينــه زيــرو لأنــي سحبت منــه كل هلله فيــه ,,وبمأنــك فلستـــي فأحســـن شــي ترديـــن لأهلــــك ...
سالــي بعـــدم مبالاه :مـومهــم مردك بترجعــه وعمــوماً أنا موجالســــه بالشـارع عنــدي اللي يصــرف علــي ....
ياســر بصــراخ :عنــدك اللـي يصــرف عليك وين ساكنــه ياكـ.......
سالي بضحكــه قـويــه : تسألنـي وينــ ساكنــه أكيــد بقلبك حبيبــي ..!!
،،شفت كيف نسيتنــي ليش متصلـــه...
ياســر بهدوء :ماقلتــي لي ويــن ساكنــه ..؟!
سالي : اللحيــن انا هربـانه منكـ عشــان اعلمك ويــن ساكنــه،،وعشـان تغيضــه :ومـع ميــن ..؟!
ياســـر بنرفزه :قســم بالله ياسالــي أن ماعقلتــي وقلتــي وينكـ ,,لعيشكـ باقــي حياتكـ بنــدم ...
سالـــي :مره خوفتنــي تصـدق واللحيـن بعطيـك عنـــوانــي الجديـد ,,وباستهبــال :تصـدق ياســر خلص شحنــي ارسلــي شحن ...
ياســر بقهــر :اصلاً انا اللي ماتصــل عليك ...
سالي انفجــرت بضحك :تصــدق نسيت كنت بلعب عليك ...
ياســـر :خلصينــي قولــي وينكـ ...
سالـي :اللي يسمعك مزعجنــي وينكـ وينكـ ..؟! يقــول مــره ميت علــي وذابحـك فراقــي ..
ياســـربعــد مافقـداعصـابـه :ساااااااااااااااااااالي ...
سالي بدلع :لاتصــرخ علــي ولأازعــل وماعـاد اتصـل عليك ..!!
ياســـر :.............
سالي :يقولون السكــوت علامــة الرضا يعنــي ماتبغانــي ادق مــره ثانيـــه ...
ياســـر ماجاوبهــا بالكــلام جاوبهــا بالطــريقــه صـدمتهــا،،قفــل بوجهــــا ...
سالي جلست تناظــر بالجــوال بالدهشــه بعـــدين جلست تضحــك وشاركتها الضحكــه اثيـر اللي سمعت نص الحــوار ومو فاهمـــه شــي ...
سالي لأثيــــر :يالله نرجــع تأخـر الوقت ,,وين اللي اشتريتـــي ...
اشــرت اثيــر على كيستيــن ماتروست بكـل مالذ وطاب ...

(...مابيني وبينك مشاريه وعتاب ..شف دربك اللي جيت منه تدله ؟! ...ما راح تغلبني لو الحب غلاب ..من حضرتك...؟ عشان قلبي تذله... خلاص لا ترجع .. ترى خاطري طاب...الخاطر اللي كنت عايش بظله...رح واعتبرني واحدن أذنب وتاب...ماني بثوب تلبسه ثم تمله...ما يجتمع بالحب صادق وكذاب...رزقي على الله وأنت رزقك على الله...)
دخــل ياســر لغــرفتــه بعــد ماكان جالس بالبلكــونـه اللي كان يكلـم فيهـا سالي،،
تتشمتين فيني ياسالي معكـ كل الحق إستــاهل كــل اللي جانــي منك الغلطــه غلطتــي من البـدايـه انا اللي دخلت نفسـي بكـل هالدوامــه المفروض انتقــم منك ورد كرامتــي بس اللي صار انك مرمطتـي كرامتـي زيـاده بس صدقينـي هذا آخــر انتصــاراتك ...
رجعــه للواقــع نغمــة رسـاله ....<يســوري لاعاد تتصــل علـى هالرقم لأن اللي بيـرد عليك مو من مقامك ههههههههههههههههه زيــن حبيبــي ولاتنســى الورقـه والله اشتقت لأهلــي زين قلبــي >
انفجــر ياســر ضحك يوم قرى الرسالـه :لاحبيبتــي الورقــه هذي بتــكون من احــلامك بيشيب راسكـ وانتــي اتمنيهـا ...
يمــه صدقينــي سلطـإن رجال كلن يتمنــاه زوج لبنتـــه ...
أم ناصــر بضيق :بس موذا اللي سمعته عنه ,,, وكأنه مو اللي تكلم عنه اللحيـن ..
ناصـر:ذا كان زمان تهـور شباب واللحيـن تغيــر بعـدين لاتسمعين الكلام اللي ينقال عليه
الناس ماترحـم ..
أم ناصـر :إنا مو مزوجـه بنتي لحيا الله واحد بعـدين أختك يتميـه ياناصـر لترمي لأي واحد بس عشانه صديقه ...
ناصــر :شفتـي انتي قلتيها صديقي يعني اعرفه زين وصدقيني يمه انا مستحيل افاتحك بالموضوع ذا لو ماكانت واثق من سلطــإن ...
أم ناصـر :وبندر ولد عمك وش فيه يوم موراضــي فيـه ...
ناصـر :بندر مافيه شي بس المشكله بمن أبوه أنا مستحيل احط يدي بيد عمــي اللي ظلــم ابوي بحياته وبموتــه ,,بعدين سلطان طالبها قبلـه ...
أم ناصــر :بـس عمـره كبير بنـدر انسب لوهج منــه ...
ناصــر :بنــدر هذا شيليه من راسكـ ماقدامك الا سلطان اذا وافقتو عليه كان بهـا اما بنــدر فمستحيـل ..
أم ناصــر :امري لله اشاور البنت وانشـوف وش تقول ..؟
ناصـر :لايمـه خليها بعـدين وهج للحيــن تفكـر بالسالي خلي لين الموضوع يهدى وكلميها وحاولي تقنعيها تكفين يمه والله سلطان ماينتعوض ...
أم ناصـر بمكر: وش كل هالحب لسلطان لايكون واعدك يعطيك أختــه ...
ناصـر :ياليت بس سلطان ماله خوات كل خواته متزوجات ...
أم ناصــر :بس بنات الناس ملي البيوت ..هاه وش قلت يمـه ادورلك بنت الحلال ...
ناصـر :يمه أرجوك قفلي على هالموضــوع لوبغيت اتزوج انا بطلب من نفســي ..

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:21 pm

(..ليت الدمع ترد من كل غالي والله لاذرف دمعي العمر كله يهون ظلم اليالي لو كان يرجع أو يعود لمحله..)
آآآآآآآآآآآآآه يارغـــد وش سويتـــي بحيــاتك ليــه دمرتـي نفسك بنفسك لا مو رغــد السبب,,,خالــد هـــو السبب أيــه خالد سبب عــذاب أختــي بأيامهــا الاخيــره خالد هــو اللي ذبــح أختــي هــو اللي خدعهــا المجــرم الخسيس صــورتــه كانت بيــن اغراضهـا أكيــد انهـا حبتــه من قلبهــا هو الخـاين غدرفيها كلــمة قبيح شــويه عليــه ابشع منــه ماشفت مادري وش اللي شافته رغــد فيـــه ودمــرت حيــاتها عشـإن واحــد تافــه مثلــه ,,الله يرحمـك يارغــد ويغفـرلك علـى اللي سويتيه بنفسك موتك كان رحمــه لك من الفضيحــه اللي كانت بتطولك بسبب هالخسيس الله يجـازيه على اللي سـواه فيك ويشوفه بمحـارمــه يارب ...
ضمت صورة رغــد اللي على مكتبهــا للمــره الثانيــه يأختــي حقك بأخــذه وبنتقــم لك من اللي عذبك ونزل دمــع عينــك ...
حتــى لوكانت غلطتــك من البدايــه بنتقــم لك وبذوق اللي عــذبك من نفــس الكـأس ..


<بعــد شهــر من الاحـداث الســابقــه >
:يعنــي ماراح تــوب بعـد كل اللي صـارلك ...
فارس :ليه وش صار أختــي وماتت الله يرحمهـا يعنـي بتوقف الحيـاه عند هالنقطـه ...
نايف :ماقصدي كــذا أقصد وش كان موقفك لوكنت مكانها ...
فارس :بس ماكنت بمكانهـا وللحيـن واقف قدامك حــي ارزق بعدين وش معجلنـي على المــوت داخــل النــار داخلهـا ******** لاتعليق ...
نايف بالصـدمه من كلامه :أنت اكيـد انهبلت الســم اللي تشربـه أكيــد لحــس مخـكـ ..
فارس :اوهووو جانا مطــوع بريــده ياشيــخ حل عنـي عنــدي اشغـال كثيره وأجلتهـا بمافيــه الكفــايـه ...
نايف بأستخفاف:أيـه الحق ترى بيطيح نصك لوماكملت هاللعبـه الزفت اللي تلعبهـا ...
ماعبــر كلامــه وعشــان يقهــره كلمهـا قدامــه ..
فارس :الــوووو ,,,هــلافيك انتي ياقلب فارس ,,توك تفتكـري والله ماهقيتهـا منك ياجوجو (؟؟!!!) ......

:اللحيـن وش تفــرق معك لو كنت رغـد ولاغيــرها مو المهــم تكلم وحـده والســلام ...
خالـد بالدهـاء :لاحبيبتـي تفـرق أنتـي فكـري فيهـا زين وتلقينهـا تفــرق وكثيــر بس الواضـح من كلامك أنك مو بهــي صح نفس الرقم بــس لا رغــد تختلف عنــك كثيــر ...
رحـاب :بايش تختلف كلنــا بنات حواء نتشـابـه مو هذا كلامكم ...
خالد :هــي اللي دازتـك صــح تبغــى الفلم والصــور صح بس للأسف تأخــرت كثيــر ..
رحـاب مع انهـا تعرف الجواب سألت:أي فلــم ...
خالد :اسأليها وتقول لكـ الفلم اللي ارسلت لهـا مقطع منه على الجــوال ..
رحاب:تصــدق ماقلت لــي عنــه ومايهمنــي اصلاً ,,,انا مالــي دخـل فيهـا والظاهـر أنهـا عطتنــي الرقم بتخلص من ماضيهـا الأســـود ...
خالــد :علــى كل حال بلغيهــا أن النــدم ماعاد يفيــد اللحيــن والموضـوع طلــع من تحت يـدي ...
رحاب قالت بعــدم مبالاه مع أن كلامــه تحسـه زي الخنـاجر بقلبهـا :والله بكيفهــا دامك مبلغهـا وراه ماتصـرفت من حالهـا أن مو مخلوقه اصحح اخطـأ غيــري ..
خالــد بأعجــاب :تصـدقيـن اول مــره تمــر علي بنت مثلك الظـاهر بيكــون لنا مستقبـل زاهــر مع بعض ...
رحاب بداخلهــا :أحلف لك بأغلظ الايمــان ليكــون ماضيك معــي مايتنســى ...
خالـد :وش فيك ساكتــه ..
رحاب بارتبـاك :مافينــي شي بس الظاهر أني طولت عليك مع السلامــه وقفلت قبل مايقول أي شــي ..
مسكت كل الاغــراض اللي على التسـريحه وضربتهن على الجــدار كســرت كل شي وهــي تبكــي بقهــر الله يلعنــه النـــذل الخسيــس الله يفظحه بأهله مثـل مافضح أختــي يارب انتقــم لــي منـه ..
وناظــرت بصـورتها اللي فالمـرايه :لاا أنا المفروض ماستسلــم لازم انتقــم منــه مثل ماوعــدت رغــد ورفعــت صورة رغــد وهي تبوسهـا وتبكــي :رغــد أختــي حبيبتــي ليـه سويتـي كـذا ,,لاانتــي مالك خص هــو اللي غــدر فيك الخـاين ..وبدت تكلم مثل اللي فقـد عقلـه :اصلاً كلهم خــونه حتــى فارس أخــوي ابتــز جنــى وهدهـا وكان بيفضحهـا ...
جنــى صح جنــى
وفتحــت كمبيـوترهـا ...
بعــد دقايق كانت هالمحـادثـه بين رحاب وجنــى ...
جنـــى >>>(وربي مابكت عيني على شئ فقدته وراح وربي ماأنزل دمعتي ولاحتى علشاني):
هــلا رحــوبـه كيفك حبيبتــي ..؟!
رحاب >>>( انطفت في دنيتي كل الشموع والـهـنا مايوم في دنياي دام):
عايشــه والمـوت ارحــم لــي ..
(وربي مابكت عيني على شئ فقدته وراح وربي ماأنزل دمعتي ولاحتى علشاني):
لاكــذا عـاد انا ازعــل منك وأنا من يبقــى لي بعــدك ,,حبيبتـي مو معناة أختك ماتت توقف حياتك عنـد هالنقطــه الحيـاه مستمــره وحــزنك عليها مومرجعــها لك ...
( انطفت في دنيتي كل الشموع والـهـنا مايوم في دنياي دام):
يعنــي وش تبغينــي ارقص واهيص وأختـي مالها شهــر من مات مايكفـي أهلــي اللي كملـوا حياتهــم ولاكأن عنــدهم بنت وماتت ..
(وربي مابكت عيني على شئ فقدته وراح وربي ماأنزل دمعتي ولاحتى علشاني):هـذا المتــوقع ولاتبغينهــم يعيشون كل حياتهم يبكـونها لو كل من مات وقفـوا اهله حياتهــم من بعــده محد عاش بسعـاده ..
( انطفت في دنيتي كل الشموع والـهـنا مايوم في دنياي دام):ليـه حنـا نحلـم بس نعيش بالسعـاده عشان نعيشهـا بالواقـع ,,الدنيـاكلهـا هم وكــدر مافيـه شي يستحق نعيــش عشانه ..
(وربي مابكت عيني على شئ فقدته وراح وربي ماأنزل دمعتي ولاحتى علشاني) :رحاب وش فيك احس اني اكلم وحده ملحـده استغفـري ربك هـذا اعتـراض علـى القـدر ولا وش اسميــه ...
( انطفت في دنيتي كل الشموع والـهـنا مايوم في دنياي دام):استغــفر الله العظيــم جنـى أنتـي ليه ماتحسين فينــي أنا :
أنا في دنيتي مثل الغريب اللي بلا ديره..حياته بالشقا تبدا ولا يعرف نهايتها
وأنا في دنيتي مثل اللي ضاعت مشاويره..أنا صوت الالم والآه في جوفي تعاستها
أنا صرخة عذاب بقلب يشكي طول تفكيره..أنا صمت السنين اللي كثير الهم موتها
أنا ونة وحيدٍ تاه يعاني كثر تكديره..أبد ماعاش في الدنيا ولا يعرف حلاوتها
أنا دمعة عيون تعيش في غربه وفي حيره..على خد الأسى يرسم عزير الدمع قصتها
أنا جرح غدا ينزف وكسر صعب تجبيره..أنا رحلة قلوب ما درت حتى بوجهتها
أنا ماضي.. أنا حاظر .. خليط من تعابيره..على كف القدر تبدا رياح العمر رحلتها

(...تـــــــدري!!...انك في حياتي كل شي ..وان قلبي رغم بعدك..
ما نساك..وانك أنت شمس ليلي..وظل عمري والحنين..وفرحة أيامي ..وذكرياتي والسنين..
تدري!!أنت في حياتي من تكـون..؟؟.."أنت"..قلبي وقلب قلبي و...الجنـون...)
لاوهـــج انتبهــي حفـــره وهـج لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ....
صحت سالي مفزوعـــه من نومهـا وهي تلهث وتردد :لاوهج لاا الحفـره ياوهج الحفــره ..
سالي بعــد ماتطمنت إن اللي شافته مجــرد حلــم :وش فيهـا وهج ليــه احلـم فيهـا كثيـرليكــون صار لهـا شي أنا لازم اتصــل عليهم واتطمــن ...
رفعت سالي الغطا وجات بتنزل بس حست بموجة هواء بارده جمدت الدم بعروقهـا ..
سالي وهي ترتجف :واااو برد...
دخلت تحت غطاها وسرحت بأفكـارها :الله عليك يالزمــن فرقتنا اذكـر ايام كنت أنام مع وهج وخناقتنـا بس انشاءالله بنرجع ذيك الأيام بس يليـن راس هالعنيــد ويحررنـي وكل شي يرجــع مثـل ماكان ...
وبــدت تغنـــي بصوتهــا العذب :
لاخذلك الوقت ياقلبي ابتســم 8&8 الزمن طبعه كذا فرح وهم
لملم اجروحك وخل مافيك فيك8&8يوم لك ياقلبي وعشــره عليك
من قديم الوقت والدنياكذا8&8الفرح متبوع بالدنيا دايم بالاذى
مستوى وضع لأصابع بيديك8&8يوم لك ياقلبـي وعشــره عليك
للاسف ماطعت شوري يالعنيد8&8كل يوم تزيديني جرحاًجديد
أنت باليني وحضك مابتليك8&8 يوم لك ياقلبي وعشره عليك
بكــــره لازم اروح لدكان واتصــل عليهم موضروري أقول أنا مين اتصـل واسئل اذا كانت وهج موجوده واذا قالوا بينادونها أكيـد مافيها شي وأكون تطمنت عليها وبدون ماكلمهــا ,,, والله يعينـي على هالعجــوز كيف بتخلص منهــا أكيــد ماراح تخلينـي أطلع بعــد اللي صار آخــر مره

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:22 pm

سعـــود :ناصــر ارجــوك رح له تنازل عن كبريائك علشـاني حاول تمنعــه ذا متهــور بيفضحنـا ...
ناصــر :أن اللي ارجــوك لاتدخلنــي بهالموضوع خل يســوي اللي يريحـه الامــر هذا ماعاد يعنينـي بشـي ...
سعــود :الفضيحـه بتطولنـا كلنـا ولاتنسـى أنها خالة خـواتك اللي عايشـه معهـن ..
ناصــر :ماراح تقدر تقنعنـي بشـي بعـدين خالتـي ماسوت شـي خطـأ واذا كنت بتستعرون منهـا أنا افتخــر فيهـا ...
سعــود بقهـر :ناصــر خلصنـي وش بتســوي ..
ناصــر :بروح له وأمــري لله بــس والله ياسعــود لو غلط علـى خالتــي محــد بيخلصــه منـي ..
سعــود :أنت رح له وانشـاءالله موصاير الا الخيـر بس أنت تعامـل معه بالعقــل ولاتحـاول تستثيره لأنـه ثايــر ومـايفكــر بعقلــه لاصار بهالحـاله ..
ناصــر :والله ماهمنــي ثايــر ولاهادي أنا محد يغلط فينــي وأسكت عليه انا أبــوه اللي هــو عمـي ماسكت لـــه ..
-------------------
كان فحالة هيجان شديده غريبــه عليه وهو اللي يمسك اعصــابه بأصعب المواقف ...
ياســربصراخ :أنت مالك دخــل اسوي اللي ابـي ولاتظن أنــي بأخاف منك ومن تهديداتك ,,,, أنا محد يوقف بوجهــي واللي براســي بســويـه ...
ناصـــربالصـوت اعلــى :ورنــي وش بتســوي والله لأرميك بالتوقيف لين تخيس فيــه قبل ماتفكــر تسوي اللي تبيــه ..
ياســر :تهددنــي بالتوقيف أنا ياســـر محد يقــدر يمس شعــره من راســي وهــذاني واقف ورنــي كيف بتوقفنــي وبأي حق سكــران شارب ولاسارق ولاأي تهمـــه بتدخلنــي السجــن ......
ناصــــر :أنا أقــدر ادخلك وبدون أي تهمــه حتــى ,,,ياســر طعنــي ولاتحــاول توقف بوجهــي لمصلحتك بــس ..
ولف راســـه باستعلاء وكمـــــل طــريقـــه ...
ضـرب الجدار بقبضتــه بقهــر وعض على طرف غتــرته وصـرخ من اعماقــه :انا ياســر اتهـدد آآآآآه يالقهــر أنا مولازم اسكت له,,,لازم اردها له بس اتفرغ لوريـه ياســر ولد ابوه وش يســوي ,,واللحيــن ضروري اسيطــر على نفســي ماراح اسمح له يطعنــي بكرامتــي ويدخلنــي التوقيف علــى آخــر عمـري عشــإن كذا لازم اطلع من الرياض كلهــا للمـزرعـه للشقـــران ......
بعـــد نصف ساعـه بالسيــارة ياســـر وعلى طريقـــه للمزرعـــه :
من قال لك اني فالبعد مرتاح جذاب خذ مني العلوم الاكيده مهموم و طول الوقت و الحال ياصاح كل يوم في ناقص ولا شي يفيده....
مطعنون قلبي فالهوا كله اجراح ادواه عندك عالجه لا تزيده طعنات ماهي مثل سكاكين و ارماح بسيف حبك من مسافه بعيده...
لا جيت هم القلب و الروح ينزاح و تعودلي احلام الليالي السعيده نفسي تجي و نعوض العمر لي راح و تبدا معي فالحب رحله جديده...
مذبوح لك مشتاق و الشوق فضاح و القلب ما به غير كلمه وحيده كلمة احبك عطرها من زمن فاح و النفس غيرك ترفضه ما تريده...
كان طاير بالسيـارته وكأنــه يســابق القـــدرولاالقـدر يسابقــــه ..!!
فجأه وبدون سابق أنذار منــه لف بالسياره علشان يتفادى الشاحنــه اللي طلعت بوجهه وهــذا اللي ماتوقعتـه السياره اللي وراه فدخلــت بالشــاحنــه ...
ياســر بأعتــراض :لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااا ...
الشخـص اللي كان ورى فتح الباب ورمــى نفســه من السياره قبل ماتدخــل فالشاحنــه
نــزل ياســر من سيارتــه وراح يركض للي رمـى نفســـه بيشوف وش صار عليــه ...
كانوا اثنيـن مو واحــد مثل ماشاف ,,الصغيــره كانت صاحيــه تبكــي وتان من الالم ...والثانيـه اللي لابســه عباه أمهـا أواختهـا جامده ماتحـرك ..
قرب ياســر منهم وحرك الصغيــره وكلمها بس ماردت عليه كانت تبكــي من الالم مع إن ماعليها أي جروح حاول ياســر فيها عشان ترد عليه بس مو راضيــه ترد عليــه ...
وفجــأه سمعهـا تنادي أحــد بصوت خفيف توقع أنه يتخيــل بس لا مايتخيـل هي فعــلاً كانت تنادي سالي ,,,ياسـر قطع الشك باليقين يوم شــد الطرحـه اللي كانت مغطيـه فيها وجهـا وفعــلاً كانت سالي بوجهها اللي مثل فلقـة القمــر بس فيهـا شي متغيــر وين الضحكـه اللي متفارق شفاتها كان مكــانها جمــود مخيف معقــوله ماتت (... قالو توفت وافقتها المنيه...واصحا ترى الي ميت ماهو بعايد...الموت حق وخل نفسك قويه...ايامها بدنيا تشوف النكايد... قلت العنا شيْ ماقدر عليه...والحزن عندي صار سلم وعوايد...ماتت وذكرها على البال حيه...ودموع عيني لاطرتلي شدايد...حبيتها والحب ماهو خطيه... عشقتها عشق على العشق زايد
وفراقها للقلب من غير نيه...ونا اشهد إن افراق الأحباب كايد...عفت الهوى عفت اليالي الهنيه...عفت الغزل حتى منام الوسايد...كل اليالي عقيها سرمديه...ولا الفرح في نسيتي شيْ بـايد
والقلب ميت من ممات الوفيه... مايشحنه حب البنات الجدايد...)
هزها مره مرتين ثلاث ناداها بأسمهــا صرخ عليهــا بس الجواب كان صمــت كريــه ماكان عليها أي جروح اورضوض بس كدمــه وحده بجبينهـا نازل منهـا خط احمـر من الدم ....

محتــار من هالبنــت ليــه تكلمه بهالطــريقـه وكأنه ذابح أحــد من أهلـها طيب محد مجبـرها تكلمــه هي اللي عارضــه نفسهـا عليـــه ...
خالـد :ترى اشغلتينــي خلصينـي قولي وش تبيــن منـي وش آخـرتها يعنـي ...
رحاب بنبره غريبـه :مابـي شــي ابـي اتعـرف عليــك وآخــرتها نهاية رغــد ...
خالد بأستغــراب :تبغيــن نهايتك مثــل نهايـة رغـــد ..؟!!
رحاب :أنا ماقلت كــذا أنا أقــول نهايتنـا نهايـة قصتك مـع رغــد ...
خالد :أنتـي وش قاعده تقولين فزوره هـذي ..؟!
رحاب :سميهـا مثل ماتبــي ..!! خالد أنت تحــب ...
خالد بالصـدمـه :وأنتي ليه تسألين ..؟!
رحاب تستدرجـه :عشـان اشوف اذا كنت أنت الشخص المناسب اللي ابـوح لـه بالسـري ..
خالد :وأنتي تقولين اسرارك لأي أحد يكلمك ...
رحاب :لابس المره ذي محتاجـه اتكـلم لأحــد وأفضـل يكون شخص ماعرفه ويمكن الله راسلك لـي لأنـي محتاجه افضفض ,,بس قبل جاوبـنـي ...
خالـد بحماس: موقبل ماسمعك ...
رحاب بالنبـرة الم طالعه من اعماق قلبهـا :حبيتــه من كــل قلبــي حاربت الدنيـــا كله عشــانه تحررت من مبادأي واخــلاقي اللي تردعنــي عن هالفعــل المشيــن خنت نفســي وأهلــي وربــي عشانـــه وبالمقــابل هوخانـــي ضيعــت ثلاث سنين من عمــري فحبــه
وبالاخيـــر تخلص منـــي بعــد مادمــرني وفضحنــي بين النـاس ,,ليـه ودي افهــم ليــه
مايكفــي اللي سواه فينــي ليـه يفضحنــي ويشــوه سمعتــي بين الناس هذا جـزاتي اللي حبيتــه وصرت ماشوف أحد من الناس غيــره ...
خالد :تستاهلــين كـل البنات يستاهلن اللي يجيهـــن هـذا جــزاء كل وحـده تخون ثقة أهلهـا ....
رحاب بعــد ماتملكت نفسهـا :ماجاوبت علــى سؤالــي ...؟!
خالـد :أي أحــب بس مو مثلك أحب واحـد أكلمه بالتلفون أحب بنت عمــي واللي قريب بتصيـــر زوجتـــي ...
رحاب :تحبهـا بس عشان بتصيــر زوجتك ولا...
قاطعهـا خالد وبعفــويه :لاأحبهــا من زمـإن وأنا اللي اختــرتها بنفســـي ومستحيل اتصور غيرها زوجـــه لــي ....
اول خيط فخطـة الانتقـام مــده لهـا خالـد بدون ادراك منـــــه وبدت ابشــع خطــة انتقــــام علــى وجـه الارض ترســم نفسها .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:22 pm

كان مبســوط الدنيـا بكبرها موبواسعــه فرحتــه واخيــراً بيتحقق مخططه وبيحــس بحلاوة الانتصــار ,,, بينزل راسهـا للأرض وهي اللي بتجيه بنفسهـا وبرضاها ,,,دخــل عليـه وهو توه صاحــي من النوم ويغســل وجهـه ...
نايف باستغـراب:توك جاي ويـن نمت ...
فارس :بالاستــراحــه مع الشباب وتصـور من كان هناك ...
نايف :من يعنـي عبـدالله بن عبدالعزيز ..؟!
فارس:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههه ,,يوووه حلــوه منك لاموعبدالله بن عبدالعزيز جميــل بن سعـود ..!!!
نايف بعصبيـه :طيب انا شكو فيه جاي تقولي أخباره ...
فارس :صديقي وضروري احذرك منه ..
نايف :ليه وش ناوي عليـــه .؟؟
فارس:والله مادري بس الاكيد مو ناوي على خيـر ,,من نظراتـه لي وسؤاله عنــك ماتطمنت لـه ..
نايف عشان يغيـر الموضوع قال :خلنا منه أنت وش عنــدك فارد الخشــه ...
فارس:مبســوط ولاحـرام انبسط يعني ..
نايف :مو حرام بس يعتمد على السبب ..
فارس :اتفقت مـع حبيبتــي جوجو (؟؟!!!) نطلــع ..وبتشرفنــا هنـا بالشقــه >>> قالهـا وهو يضحـك ..
نايف بذهول :أنت تكلم من صدقك ..
فارس :لا أمـزح معك أنت وش رايـك ..؟؟
نايف :تطلـع معهـا هذي ماكانت من ضمن مخططـاتك اذاكـرك تقـول بتسجـل مكالمـاتها وبعــدين بتبتـزه فيهـا ..
فارس :طيب هي رضت تطلــع معــي اقولهــا لا يعنــي ماحتجت الكـل هالدوره بشـوية اقنـاع وافقت اقــولك ساذجــه بسهـوله ينقص عليهـا ....
نايف :غريبـه كيف رضت بهالسهـوله تطلـع معك ...
فارس :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه...
نايف :بسـم الله علينـا وش فيك ...
فارس وللحين يضحك :لوقلت لك ماراح تصــدق ..
نايف بابتسـامه :الا بالصدق كل شي متوقعـه منك هات ...
فارس :مسوي فيهـا مصلح اجتماعـي احل لهـا مشاكلهـا وهذا اللي خلاها تطمــن لي ...
نايف :حلــوه مصلح اجتمـاعي ياشيـخ اصلح نفسك بالاول بعـدين اصلح المجتمـع ...
فارس : وانت جالس تحـلل الكلمــه ياخـي خذ وخـل ...
نايف :الا علـى طاري خذ وخـل وش اخبـار اهلـك ..؟!
فارس :أي اهـل ..؟! ..بعـدين استـوعب :ايه اهلـي مادري عنهــم ...وطلع سيجـار وجلس يدخنــه ..
نايف وهومو مصدق عيـونه :وش هــذا مو حشيش صـــح ..
فارس :خطـــأ ..!!
======================================
من دخلت البيت وهي تردد كلمـه وحد بنفسهـا :انا وش جابنـي هنـا ..؟!
رحاب وهي تأخذ منهـا عباتهـا :يابنت اركـدي قلت لك فارس ماهـو فيـه وموبجاي هو من ايام العـزاء ماورانا وجهـه اليـو بيجـي يعنـي ..
جنـى :ليه لا تعلميـن الغيب أنتـي ,,بعــدين أخــوك هـذا ماينزلـي من زور وماحـب اتواجـه معه مو خـوف منـه لاكــره له...
رحـاب :واللحيـن أحد قالك حبيــه بعــدين انتي مـو جايـه لـي ..
جنـى بتريقـه :لاجايـه له مواعدتــه... أكيــد لك بشـوف وش قصـتك الجديده اللي مأذيتنـا فيهـا ..
رحاب ملل :قصـة ايش ...
جنـى :سمعت انك مو مسجلــه فالجـامعه..
رحاب :ايه صحيح ومالي خلق اتكلم بهالموضوع ...
جنــى باستعطـاف :طيب ليـه حـرام نسبتـك تضيـع كذا 99%حتـى باحـلامـي ماتخيـل اخذهـا ..
رحاب :اذا كان عنـدك شي ثانـي بتكلمين فيــه قـوليه اما هالموضـوع ماراح التناقش فيــه مع أي احـد ...
جنـى:ليـه وأنا أي احــد ..
رحاب :جنــى لاتحــرجين نفسك أنا ماعاد اراعــي احــد فالــكلام
وماودي اغلط عليك ..
جنـى لعزة نفـس :مو أنا اللي ينغلط علــي وعقلك براسـك وتعـرفين خلاصك ..
رحاب بداخلـها كانت تمنــى جنـى تبقـى معهـا وتناقشها اكثـر بالموضوع عشـان تفتـح لهـا قلبهـا وتفضفض لهـا بس جنـى اخذتهـا العـزه بالنفــس وماتحملــت كلمــه من رحاب قالتهـا بلحظـة ضيـق ....
طلعــت من عنــدهـا وهـي مقهــوره مــن هـي عشــان تغلط علــي هذا جـزاي إنـي جايــه اسأل عنهـا صدق مـووجــه أحـد يسأل عنهــا ...
اول ماطلعت من عنـدها كلمت عليــه واستغـربت يوم رد عليهـا بالسـرعـه العـاده يجلس ساعــه على بال مايـرد ..
خـالد :هــلا والله وينك يامعـوده مابغيتـي تحنيـن علينـا وتتصليـن ..
رحاب :حلوه يامعـوده هذي وليــه ماتتصـل أنت ولاماعنــدك شحــن ..
خالـد :تصـدقين لوحـده ثانيـه قايلتهـا ماعديتهـا لها بس أنتـي غيــر ...
رحـاب :عجيب وانا وش اللي غيـر فينـي عن غيـري ,,تـرى أنا .....>> وتلعثمت بالكـلام
خالد :أيــه أنتـي ميـن ليـه ماكملتــي تصدقين للحيـن ماعرف اسمك ...
رحاب بقـوه وشجاعــه :رحاب رحاب ياخـالد ...
خالد :تصدقين الاسـم هذا مار علـي رغــد مولهـا أخت اسمهــا رحاب ...
رحاب هذا اللي ماحسبت له حساب بس مستحيـل شي سخيف مثـل هذا يخرب عليهـا :هـي قايلـه لك اكيـد تقص عليك لأن رغــد مالهـا خوات اويمكــن تعتبرنـي زي أختهـا وهذا من سابع المستحيـلات ...
خالد :غريبــه هالبنت طيب ليش تكذب وتقـول إن عنـدها أخــت ...
رحاب يعنــي أنت اللي ماكذبت وكنـت صادق معـها الله يلعنـك من حقيــر
رجعت للواقـع على صـوت خالد ..
رحاب :هاه وش كنت تقـول ماسمعتك ...
خالد :اللي مأخذ عقلك يتهنـى بـه ,,كنت اقـول بطلب منك طلب اذا مافيهـا كلافــه ...
رحاب بحمـاس :تفضل مافيها أي كلافـه اذا اقدر عليــه ...
خالد :طلب بسيط وماراح ياخذ من وقتك كثيـر ولو ماكنت واثق فيك ماطلبت منك هالطلب ...
رحاب :غريبـه وش اللي خلاك تثق فينـي مع انه مالك كم يوم من عرفتنــي ...
خالد :مادري كذا تطمنت لك من الله ...
رحاب :اهاا طيـب وش الخـدمـه اللي يغيتهـا منـي ..
خالـد :بس مابغـاك تفهمينـي خطأ ..
رحاب :لاتخـاف ماراح تلقـى أحد يفهمـك كثري قول ..
خالـد :بأعطيـك رقمــه وحـده كنت على عــلاقـه فيهـا وابغــى انهـي هالعـلاقـه بس هـي متعلقـه فينــي ومـأحـب اجـرحهـا ...
رحاب نـذل خسيس وقــح يبغانــي اشارك فجـريمتـه الواطـي بس ضروري انفذ طلبـه عشان يثق فينــي ويمـكن استفيــد من صديقتـه هذي :..........
خالد بشك :هاه وش قلتـي أعطيـك الرقم تكلمينهـا ..
رحاب :هاتـه بس البنـت وش اسمهــا .؟!
خالـد :فاتــن الـ .........
رحاب حست الدنيـا الدور فيهـا هـذا مونفس اسـم عائلة جنــى
أنا متأكـده إنـي سمعت جنـى مره تكلم عن وحـده من اهلها اسمهـا فاتن ...
خالـد :وش فيك ساكتـه وين رحتـي ..
رحاب بارتباك :لابس جالسه افكـر كيف بكلم وحـده لأول مره واتكلـم معهـا باللي طلبتـه منـي صعبــه شوي...
خالـد :غريبـه مع انك كلمتيني لأول مـره وماكنتـي خايفـه ولامرتبكـه وش اللي تغيـر ...
رحاب بنبـره غريبـه :وضع عـن وضع يفــرق وخاصـه معـك .....

رماها علـى الكنبــه بقـوه وصـرخت مــن الألم ..
سالي اللي ماسكه يدها قالت بألم :هييييييي أنت عورتنــي بشويش ماتشــوف يدي كيف مكسـوره مايكفـي أنك بغيت تذبحنـا بسواقتك المتهــوره ...
بس ياســر مارد عليهــا ...
وتوجــه لسلك التلفــون واقطعـــه ..
طالعت فيه سالي بالدهشـــه لاكــن هو طنشهــا وطلــــع وقفــل الباب وراه ...
جلست سالي تضرب رجلهــا بالارض من القهـــر الخسيس حبسهـــا وقطـع التلفـون عشان ماتتصـل بأحـــد حست بخــوف وهي تفكــر بحيــره وش اللي ناوي عليه ...


نهــــايـــة الجـــــــــزء

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:22 pm

ساعـه عشان ترد ...؟!
سعـود :افهمهـا ياخـي مابي ارد ..!!
ياســر:افاا اجـل مانت كفـو اسمعك الخبر الحلو الشيـن اللي عنــدي ...
سعــود :ياسـر عنــده خبــر حلــو من وين طالعــه الشمس اليــوم ..؟!
ياسـر :من الشمـال ..بعــدين ماقلت عندي خبر حلو قلت حلـو وشين بنفـس الوقت ...
سعــود :اخلص علينـا وقول الخبـر بعدين حللها مجازياً ...
ياســـر :السنيــوره أختـك ظهــرت من مخبأهــا ...
سعــود :من صدقك تكلــم ,,الحمدالله ياربــي ريحتنـي الله يريحـك ...
بــس كيـف ؟!
ياســر :الصدفـه لعبـة دورهـا وطاحت بيدي علـى كل حال متـى بتـرجع وتستلــم العهــده ...
سعـــود :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههخخخ خخخخخخخخخخ
ياســـر باستغـراب :وش فيك تضحــك ..؟
سعــود :اضحـك من خبالك أنت متوقـع إنـي احمـل نفســي مسئـوليـه زي هـذي ليش وش قالوا لك مسفـوه مثلك ...
ياســر بقهـر والحروف تطلع من بين اسنانه:سعــود بليـز اوزن الفاظك قبـل ماتقـولها ..بعــدين هـذي أختـك وتهـربك من مسئوليتهـا يعتبـر جبـن ...
سعــود :انا مو أخوهـا الوحيـد عنـدها أخـوان غيــري وأبوهـا لسـى عايش ...
ياســر :انت تدري ان اخوانك ماهــم سأليـن عنهـا والدليـل إن لهـا من هـربت شهـر وكم اسبـوع ومحـد درى عنهــا ...
سعــود :حنا تكتمنـا على الموضوع بمافيـه الكفايه كيف تبغاهـم يدرون ...
ياســر :والله لومهتميـن زي ماينبغــى دروى ...
سعـــود :اللحيــن مو عنــدك أكيـد بأمان يعنـي مايحتاج لكـل هالمحاضـره ...
ياسـر بقهــر :أنت شكلك تبغـى فضيحـه بالصدق ,,,مافكـرت بالناس وش راح تقـول لو دروى انهـا عايش معـي قبــل العــرس (لووووووول )...
سعــود :ياخـي لاتعقــدها من بيدري ,,بعــدين أي اشاعه بتطلع بننكــرها ...
ياســر :ياحبيبــي مافيـه ناربـدون دخــان ...
سعــود بأسـى على نفسـه :ياســر هادم اللذات اناراجـــع ...
============================
خلــود :مابيــه ماتفهـــمون مابيـه لوعلــى جثتــي ماتزوجتــــه .....
طارق :أنت جب ماحــد طلب رايك بتزوجينــه ورجلك فــوق راســـك خالد ولــد عمـك واولى بك من الغريب ....
خلـود بالصــراخ والدموع تطفــر من عينهـا:أيـه لو ابـوي عايش ماجبرتونـــي حـرام عليكم مالقيتـو الاهالصايــع
تغصبونـي عليــه .....
طارق :ماشاءالله والله وطلـع لك لسان ياخلـود وتعـرفين ترديـن علـى اللي أكبــر منك ..
خلود بدمــوع القهــر :ليه تبغانـي طول عمـري ساكتــه لك ولأخـوانك كل شـي تبغونـه على ميزاجـكم الاهالمـوضوع مستحيــل تحكـم فيـه يالطارق مستحيــل ...
وماحست الا يشـدها لفــوق من شعـرها اللي حست فيـه يتمـزع من جذوره ...
صرخت بألم :يارب خــذه وريحنــي منــه ...
طارق بقهـر وهو يرميهـاعلى الارض وينزل عقالـه :وتعـرفيـن تدعين بعـد يالكـ...
انا اوريك ..
وطــاح فيهـــا طق بالعقــال لين حست بجسمهــا تخــدر.....
(الظلـم ظلمــات يـــوم القيـامــه )
============================
استغــربت الـرقم الغــريب اللي يدق عليهــا وكــذا مـره اتصـل اليــوم وماردت عليـــه ليــش هالاصــرار ترددت تـرد أو لا بعــديـن توكلـت علـى الله وردت وهـي كلهـا أمل إن المتصــل بنت .....
فاتــن :الــو
رحاب تنفست براحـه مابغت :السلام عليكــم ...
فاتـن :وعليكم ,,نعــم اختــي من بغيتــي ...
رحـاب :أبيـك أنتــي ...
تاففت فاتـن بضيق وهي تقـول :ليــه تعـرفينــي ...
رحاب :عـز المـعرفـه أنتـي مو فاتـن الـ ..........
فاتـن بخـوف :الا هـي من أنتـي .؟!
رحاب :قبـل ماجاوبـك ابغاك تجاوبينـي على سؤال .؟!
فاتـن :ارجـوك اخلصـي علـي بسرعــه ماحب اتكلـم مع احد ماعرفه ...
رحاب كانت بتضحـك على كلامهـا بس احترمت نفسهـا وسألتهـا :وش يصيـر لك محمـد الـ .....
فاتـن :ليش تسأليـن .؟!
راحاب :شكلك أنتـي اللي تبغيـن تطولينهـا ..
فاتـن :خالــي ..!!
رحاب بشك :خالك أخـو أمك ...
فاتـن بتريقـه :لاخالي اخو ابوي وش هالاسئلــه ..بعـدين ماقلتـي لـي من أنتـي ...
رحاب :أنا رحـاب الـ .........
شهقت فاتـن بالصـدمـه :أخت رغـــد ....
رحـاب :الله يرحمهــا ..
فاتـن بحـزن :اسفـــه بس تفاجئت ....---------------------------
(جيتك بعد غيبه وانا كلـي اشـواق ....تدفعنـي لوصلـك جـروحٍ عميقـه..جيتـك حنيـنٍ ذاب والدمـع دفـاق ..احسـاس شاعـر مايبـور برفيقـه..جيتك آلم والشوق محرقني احـراق ..في خافقي ضحكه ومليـون ضيقـه..جيتك وقلبـي للغـلا دووم ينسـاق..يكفـخ مثـل حـرٍ سبوقـه طليقـه..جيتك وهم البعـد ماهـوب ينطـاق..وصمتك فتح بين الحناااايااا طريقـه..
اعتذر والعذر هو سيد الاخلاق..عاشقك موج البحر مـا بـل ريقـه.. )
دخـل عليهـا وهــي سرحـانـه رمـى الكيس اللي معـاه علـى الطاولـه اللي قدامهـا بقــوه وقال وهــو يناظرها بالطرف عينـه :هذا عشـاك واتمنــى بعــد هاليـوم تعتمـدين على نفسـك لأنو زي ماتعـرفين حنـا بمزرعــه يعنـي صعبـه كل يوم بنضـرب مشوار عشـان نجيب لحضرة جنابك اكـل ...
سالي برود :خلصت كلامـك ...
مارد عليهــا ...
سالي :يعنـي خلصتــه طيب اسمـع هالقــرار يوم واحــد زياده موجالستــه هنـا ....
ياســر :ماشاءالله وتعـرفيـن تقرريـن بعــد ,,,طيب اسمعـي أنتـي هالقـرار شبـر واحـد برى الفلــه مو معتبــه وبنشـوف قـرار ميـن يمشــي ...
سالي بقهــر :لئيــم طـول عمـرك لئيــم ...
طنشهـا وطلـع وقفــل الباب وراه ....
وتـرك وراه قنبـله علـى وشك الانفجـار ..

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:22 pm

رحاب :أكيــد تبغـين تعـرفيـن ليش ماتصلـه عليك ....
فاتن :الصراحـه ايه وش بغيتــي ...
رحاب :عنــدي لك رساله من شخص عزيز عليك ...
فاتـن :رغــد .!!
رحاب :لاخالــد ..
صـرخت بذعــر :خااااااااااالد ...
رحاب :وش فيك بســم الله عليك موأســم اللي سوى فيك كـذا اجل لو قلت لك مضمـون الرسـاله وش بتسويـن ..
فاتـن :مابغــى اسمـع أي رسـاله منـه خليـه يتركنـي بحالــي ....
رحاب بالصـدمــه ماتوقعت الموقف بينهـم كـذا :هـو يقـول أنـه بيقطـع علاقتـه فيك وماوده يقولك الكلام ذا بنفسـه يخاف يجـرحك ,,بس اللي فهمتـه منـك أنك إنـتي اللي ماتبغيـن هالعــلاقــه ...
فاتــن :الخسيــس أخــر واحـد أفكـر اسـوي عـلاقـه معــه كان بيتسبب لي بفضيحــه مع ولد عمــي ,,رحاب وش بينكــم ..
رحاب بضحكــة :لاتخـافيـن مابينـا شـي من اللي بالك اللي بينـا ثأر وكملـت ...----------------------
اندفعت للبـاب وهــي بأوج انفعالهـا وجلست تضـربه بقــوه :إنا مو حيـوان عنــدك افتـح الباب واستمـرت تضـرب الباب بيـدهـا السليمـه حتــى تورمـــت ....
جلست علـى الارض باستسـلام وهي تمسح دمـوع القهــر اللي نزلت غصباً عنهـا وسنـدت راسهـا على الباب :الله ياخـذك ويريحنــي منــك ....
ياســر من ورى الباب وهو جالس نفس جلستهـا :بترملين من بعــدي ,,بعـدين فكـري بتعقـل لو مت من بيطلعـك من هنا
سالي :مو مهم عنـدي كيف اطلــع اهـم شـي ارتاح منـك ..
ياسـر :وش فايدة حياتـك بعـد مايمـوت زوجـك.؟!
سالي :اذا مت أنت اقـدر اعيـش حياتـي الطبيعيـه اللي حرمتنـي منهـا ,,بعـدين من قالك انك زوجـي هذا بأحلامك بـس ...
ياســر اللي تالم بداخلــه من كلامهـا بس مستحيـل يوضـح لهـا :طيب حبيبتـي شسـوي عقـد زواجنـا يقول كذا ..
سالــي بقهــر :بطلقنـــي ...
ياســر بضحـكه وهو يقلدهـا :هذا بأحــلامك بـــس ...
سالي بعصبيـه :لاتضحـك علـي بعــديـن فرحان بعمــرك متزوج وحـده مو طايقتـك ..
ياسـر بسخريــه :شوبدي اعمـل بحبــه ..
سالي :حبتك القراده ...
ياســر برود :سالي انصحك لاتختبـرين صبـري عليـك ...
لوفقدت اعصـابي بسببك إنـتي اللي بتندميــن ...
سالــي بقـوه وهـي ترتجف من داخـل :تصـدق خفت منـك عاد ...
ياسـر وقف بطـيء وسألهـا :يعنـي مأنتـي خايفــه ..
سالي وقفت بسـرعـه :لامـو خايفـه ورنـي وش بتسـوي ..
وطلعت بسـرعه دبوس من شعـرهـا وحطتـه بفتـحة القفــل ..
ياســر حاول يدخـل المفتـاح ماقـدر... سمـع ضحكتهـا وعـرف أنهـا مدخلـه شـي بفتحـة القفـل ...
قال بهدء:شفتـي أنتـي اللي جنيتــي علـى نفسك اللحيـن شوفـي كيف بتطلعيـن من هنـا ...
سالي بلعـة ريقهـا بخـوف مجنـون ذا يسويهـا :عادي اطلـع الدبـوس وتدخـل أنت المفتـاح وتفتـح الباب ..
ياسـر بمكــر:يالله حاولـي طلعـي الدبـوس ماراح يطلـع بيخـرب القفــل ...
سالي بقهـر :من قال شوف حتـى ... وجت بتطلعــه بس وقفت وانقهـرت من غبائهـا ..قدر يلعب عليهــا ..
ياسـر :شفتـي ماطلـع الدبوس ...
سالي :انا ماطلعتــه ...
ياســـر :ليـه ماتبغيـن تطلعيــن ؟
سالي :من قال اني ابغــى اطلـع انا بس بلعــب عليك ...
ياســر بضحكــه :أيـه صح نسيـت أنك ذكيـه يا........
انتظـرت يكمـل بس ماكمـل ظل ساكت وبعــد شوي سمعت صوت حذاه علـى الارض وهـو يبتعـــد ....
------------------
رحـاب:ليـش ماحذرتـي رغــد منــه دامـك عارفـه معــدنـه ...
فاتــن :من قال ماحــذرتهــا مليــون مرره حذرتهــا بس الحب كان عامــــي عيونهــا ...
رحاب :كانت تحبــه صـدق وهـو ..
قاطعتهـا فاتـن :يلعب عليهـا ويلعب علــى مليــون غيرهـا ...
رحاب بيأس :وأنتــي ..
فاتـن :حاولت العـب عليـه ماقدرت وكـان بيودينـي بستيـن داهيـه لو ماتلاحقت علـى نفسـي ,,, وش تبغـين فيـه ابعــدي عنــه ...
رحاب بضحكـه يائســه :موقبل مانتقـم لرغــد منــه ...
فاتــن :ماراح تقـدريـن عليــه ذا شيطـان يخــدع مليون وحـده من شاكلتـك ....
رحاب بحقــد :بـس المــره ذي غيـر صدقينــي بشرب من دمــه بوريــه ابشـع اعمـاله وبأعـز ناســه ...
فاتــن بأستغـراب :مـن اعـز ناســه ...
رحاب جت بتعلمهـا بس تلاحقت علـى عمـرها كيف تثق فيهــا وهـي اللي ماعـرفتهـا الا من كم دقيقــه مـو معنــى كلامهـا عن خالد انهـا تثق فيــها يمكن تخدعهــا مافيــه أمان بهالــزمــن ....
فاتــن اللي حست بترددهـا قالت بقلب صادق :صدقنــي ماراح تلقيــن أحـد يكـره خالد ويتمنــى له الشـر كثــري ولاتنســين أنــي مستحيــل أخون رغــد بقبـرها يعنـي تقدريـن تأتمنينـي علـى سـرك ..-----------------------
:لاتقــرب منـه كثير ...
لاتخـاف علــي أنا حــريف...
نايف :فااااااااارس خفف الســرعــه أذا كنت أنت عايف حياتك أنا
ابــي حياتـي ...
فارس صفــر بمــرح :شوف اللحيــن وش بــسوي ...
نايف :لاتكفـــى يامجنــــون ...
ووسط هالضجــه انتبـــه فارس على موبايلـه اللي يدق ....
فارس :رد علــى ولد خالك والله وطلعتــوا عيلة الخوافيــن نعنبـوك مافيــه رجال بينكــم ...
نايف بقهــر :الرجولــه موبالتهــور هذي حركات ورعــان ,,واللحيــن وقف علــى جنب بركب مع ريان وخـالد ...
فارس بخيبـة أمل:افااا بو نـوف بتخلى عنــي بتشمت العذال فينــا ...
نايف :لوكنت بعقلك بقيت معك بس ...حسبنـا الله ونعــم الوكيــل ...
انزل بسـوق مكـانك ...
فارس :اقضب ارضك بــس ,, وشوف وش بسـوي اللحيــن ....
نايف :فارس لااااااااااااااااااااااااااا ...

خالـد بقلق:ابعــــد عنـــه ريان فارس مو بصاحــي بيذبح روحــه ويذبحنـا معه ...
ريان :لاتخـاف أنت مع ريان بعـــدين قلتهـا موصاحــي وتبيـه بعـد يسبقنــا ...
خالد :طيب خلك بعيــد عنـه ...
ريان :اووووف تـرى ازعجتنــي وشتت فكــري خلك ساكت ..
خالد :شوف ابن الذينا هذا ويــن مدخلنــا وقف ويــن رايح .....
ريان :وراه واشــوف أخــرتهـا .....

نايف :فارس خفف من سرعتــك حنـا وسط حـاره ...
فارس :يأبله الساعـه ثنتيتن فالليـل من بتلقـى يحتـريك وسط حـاره ..
شغــل عقلك لــومـره ...
نايف :ولو مو معنــاته تمشــي بهالســرعه وسط حاره ,,لوطلع لك اللحيـن أحد فجاه ماراح تقــدر تحـكم بالسـرعة سيارتــك ...
فارس :يعنــي ماراح يستسلــم هو وجــه ..أنا اوريــه ...
وبــدأ يدخــل بالسيارتـه بالشـوارع فرعيــه وريان وراه ليـــن صـار مالم يكــن بالحسبــان ازهـقت نفـس بريئـه تحت عجــلات التهــور المجنــون ....
ريـان بذعــر :دعستـــه يامجنــون دعستــه ...
فارس صرخ عليــه وهو مطلع راســه من شباك سيارتــه :تحــرك ياغبــي بتفضحنـا بوقفوك هنـا زي الاهبــل ...
خالد بعصبيــه وعيـونه على الرجال اللي ينزف دم من كل جسمــه :لااا لازم نـوديـه المستشفــى ...
فارس :أنت مجنــون الرجـال مات ... وتحــرك بالســرعه تارك خلفــه ابشع جرئمــه ملقاه علــى الطريق ...

وهج :وش فيك متضـايقــه ..؟!
جنـى :مقهـوره من عاشقـه الدبـه ولامعطيتنـا وجـه وكله مسلطه الضوء علـى رحابـووه ...>>> ياقلبــــي أنتــــــي ....
وهــج :والله انك سخيفـه وهذا سبب يزعلـك المفروض تفرحيــن لأنهـا اكيــد محضـره لك مفاجعـــه ..>>والله أنتـي اللي محضـرت لك مفاجعـه ..
هـدول :وش عنــدكم عـن ايش تكلــمون ...
جنــى:انتكــلم كـلام كبار مايصلـح لك يالله انقلعـي عن وجهي ...
هديـل وشوي وتبكــي :أنتـي دبا بـس تهوشينـي لو سالي فيـه ماقدرتـي تقولين لي شـي ...
جنــى :ماعاد الاهـي بتخـوفينـي بالسالي بتاعتـك ذي ...
وهـج بنص عين :يعنـي مسويـه عمـرك ماتخافيـن منهــا ..
جنـى بثقـه :لا..
وهج بطفوليـه :طيب لارجعت اقـولهـا ..
جنـى بمسخـره :طيب ياماما روحـي نامــي اللحيـن يجــي الهوهو .....خخخخخخخخ..
وهــج :يازينك ساكتــه بس أنتـي وش اللي خلاك تنطقيـن ...
جنــى :والله اللي نطقنـي هو اللي نطقـك أصلاً أنتــي وش اللي طلعـك مـن وكـرك ..
وهـج :ليـه جالسـه علـى راسك ...
جنـى :لابـس غير مرحب فيــك هنـا ...
ناصــر اللي واقف علـى الباب :لا أحســن قومــي شديهـا من شعـرها وطلعيهـا غرفتهـا ...
جنــى بالصدمـه :ناصـ..ـر !!!!
ناصــر :أيــه ناصـــر ياقليـة الادب ولامـو مالـي عينك إنـا بعــد ..
جنــى برعب :لا مـن قال بس تفاجئت ...
ناصــر :أكيـد بتفاجئين مويقولون من أمـن العقـوبه اسأ الادب ..
جنــى :والله ماكنت اقصــد كنت أمـزح ...
ناصــر :لاياشيخــه شايفتنــي مغفل لهدرجـه مأفرق بين المـزح والجــد ...
وحطـــي فبالك أنـــي ماراح اسمــح بسالي جديده فالبيــت ...

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:23 pm

الجــزء الرابع عشــر


الفصــل الثانــي

مرت ثلاث أيام علــى تواجد سالي مع ياســر فالمــزرعـه طـول هالمـده وشعـور واحد المسيطـر على سالي أنهـا فالسجــن تحـس انهـا مقيـده موقادره تتصــرف بحيـرتها صح أن ياســر سمح لهــا تطلــع من الجنـاح اللي حبسهـا فالبدايــه فيـه بس كـان يقفــل كل أبواب الفلــه يعنـي مافيـه أمــل تعتب برى هالمكــان ولاشبــــر .....
وفمـره من المــرات وهــي جالسـه تابـع التلفزيون فالصالـه بــس بالهــا مومعــه كانت تفكـر بالحاله اللي وصلت لهــا من ضعف وقلـة الحيلــه معقـوله سالي اللي كانت عايشـه حياتهـا على طريقتهـا وماعمـر احد تجـريء وتدخـل بشئونهــا توقف بالموقف هـذا وشخص ثانـي يسيـرلهـا حياتها على ميــزاجـه هذا اللي عمـرها ماراح تسمح فيه .. قطـع تفكيــرها دخـول ياســر المفاجــي واللي كان مظـهـــره لاتعليق علــيه ...
سالي باستهبـال:وش كنت تســوي تروض خيــل كنت اتوقــع بس بالافــلام ماتوقعتــه حقيقـه وعنــدنا هنـا بالسعــوديــه ...
ياســر ماعلق علـى كلامهـا وراح للمطبــخ اللي يطـل علـــى الصالـه ورجـع بعد دقايق ومعــه كوب شاي ...
ياســر وهو يجلس بكـرسي بالزاويـه البعيـده عن سالي :وش اتحفتينـا فيـه قبل شوي انيسه سالي .!!
سالي التفت عليهـا بعصبيـه :متى برجـع لبيتنــا مليت من هنــا ...
ياســر :بيتكــم أي بيت .؟!
سالي :بيت أختــي أم ناصــــر ولد عمـــك ...
ياســر :يؤسفنــي أنــي أحملــك هالخبـــر الســيء بس مضطــر أختـك أم ناصــر ولـدهـا ناصــر اللي هو ولد عمــي وبقيت عائلتهــم الكـريمــه سافــروا لأيطاليـا من يومين ...
سالي شهقت باستنكـار :مستحيــل أنت تكذب علــي مستحيـل يسـافرون من غيــري ...
ياســـر بعصبيـه :لاتقولين كذاب وعمـرك ماصدقتـي بعدين هـم ماسافروا وخلوك زي ماتقــولين هـم مأجليــن سفـرهم كل هالمده عشـانك وبعــد ماتطمنــوا أنك فايدي امينـــه عنـد عمتــك زي ماوصل لهــم سافــروا مطمئنيــن ...
سالي بقهــر :وتقول ماتكــذب اصلاً أنت أكبـــر كذاب علــى وجه الارض ..
ياســر بابتسـامه عريضه:اناكذبت عشان مصلحتـك لاني مأعتقد انها حلـوه بحقك انه ينتشـر بين الناس أنك جالســه فبيتــي صح ولا أنا غلطــان ...
عضت سالي على شفتهـا بغيض وهــي نفسها تقــوم وتلكمه علــى وجهــه تكســر السنـونه اللي فرحان فيهــا :طيب مومشكلـه بروح عنـد ابوي بالقصيــم ...
رجع ياســر راســه على ورى من شدة الضحــك :قســم بالله أنك تحفــه اللحيـن تبغيـن تروحيـن القصيــم لاحبيبتــي مأقدر اوصلك هنــا عشان مأقلب عليــك المواجــع ولانسيتــي الفضيحــه اللي سويتيـها هنـاك ....
سالي بأمــل أخيــر :بروح بيت أختــي أخذ من ملابـــس ...
ياســـر وهو يرفع حاجب :ليه ماعجبتك ملابــس بسمــه ...
قالت سالي وهي تصـرخ بوجهــه :تكون مجنــون لوفكــرت إنــي بلبس شـي يخص أختــك المصــون ...
ياســر بـرود :ليــه وش فيهـا ملابـس أختــي ...
سالــي :ملابـس أختـك ملابــس بنات والنــوع هـذي مايناسبنــي ...
ياســر بالصدمـه :ليه وأنتــي وش موبنت ...
سالي بالتمــرد :لا تفهـــم أو لا ...
ياســر :طيب ولايهمــك روح جيبــي عباتـك وأنا أوديك الســوق تشتــرين اللي تبغـين لوثـوب رجالــي ...
ناظــرته سالي بقهــر بس ماجدلتــه راحت ولبست عباتهــا اللي جلس يطالع فيهـاياســر بغيض بس ماعلق عليهــــا ...
وفالسيـاره وأول مادخلــوا منطقــة الرياض ..
قالهـا ياســر :غطــي وجهــك ...
سالــي بعنـاد صدت علــى الدريشــه وماردت عليـــه ...
ياســـر بقهـر وهو يناظــر فيهـا ويرجع يناظـر بالشارع المزدحــم :سالي غطــي وجهـك لقسم بالله اغطيـه لك بنفســي ...
سالي ولاعبـــرته وكـل صراخـه ماهـزفيهــا شعــره ..
حاول ياســـر يسيطــر على نفســه وهو يشـوفها كيف مطنشتـه وكانـه يتكلــم على نفســه وعـرف إن أي عنف بيجيب نتيجــه سلبيــه معهـا ...
انتبــه عليهـا تكح وبشــده بسبب سحابــة الدخان اللي كانت بالسيـاره بس هو لعانـه مافتـح الدريشــه سالـــي حاولــت تسيــطر علـى نفسهــا وماتطلــب منــه يفتــح الدريشـه ماتبغـى تحط نفسـها فموقف ضعف قدامه تنفست الصعـداء يوم خلص تدخيــن ورمـى سيجارتــه بــس ياسـر تعمــد يشــرب وحــده ثانيــه ويشـوف اخـرتهـا معهــا بــس عنـاد سالي مالـه حدود تحـاملت علــى نفسهـا مره ثانيـــه عشان ماتذل نفسهــا بس اللي ماكان يعــرفه ياســر عـن سالي ولامالعــب معهـا هاللعبـه السخيـفه أن عنــدهـا ربـو سالي بدت تحــس بنفسهـا يضيق ويضيق ليــن ماقــدرت تتحـمل أكثـر وفكــت اللثــام عــن وجهــا اللي كـان أحمــر وعيـونهــا مليـانه دمــوع ياســر دايركت طفـى السيجـاره وفتــح الدرايـــش بس بعـــد أيـــه ...
ياســر وهو يـوقف السياره علــى جنب مــع أن الوقوف هنـا مخالف وجلــس يطالع فيهــا بدون مايســوي شــي لأن وجههـا بدى يشحــب لين تحـول لون الحليــب وشفتهـا زرقت كان بحالة صدمــه مو مستوعب اللي قاعــد يصيــر :سالي وش فيــك ..؟!
سمعهــا تقـول بهمـس :البخـاخ ..وتأشــر على شنطتهــا بثقــل ...
طلــع ياســر البخاخ بســرعه وهــوكلمـــة بخاخ اللي نطقت ترن بالراســه بشكـل مخيف ياتـرى هــذي اخــر كلمـه بتنطق فيهــا ... للمــره الثانيــــه وبأسبــوع واحـــد بــس يشـوفـهـا بوضـع بيــن الحياه والمــــوت ...
بـــس اوووووووف وزفــر بالراحــه بعــد مارجعت تتنفــس بشكــل طبيعــي بمسـاعدة البخـاخ ...
قال واثار الصــدمه للحيـن عليــه :كيفك اللحيــن ..؟!
سالـــي بلؤم : تسأل كيفــي وانااللي بغيــت أمــوت بسبب لؤمــك تشوفنــي أكـح بــس حضـرتك تبغانـــي اترجـاك وهــذا اللي مستحيـل يصيــر لوالثمـــــن حياتــــي ....
ياســر رجـع اللون لوجــه اللي شحــب من الصدمــه كان يتــوقع انهــا خلاص ماتت بعــد ماشاف وجهــه اللي كان خالي من الحيـاه ...
ياســـر :تبغينــــانرجــع للبيت ولانكمــل مشوارنـا ...
سالي :وليـه نرجـع علـى بالك شي سخيف زي هــذا يأثـر فينــي ...
ياســر ماحب يجادلهـا خاف تكــون للحيـن تعبانه بــس تكابــــر ......-----------------------------
من اسبــوع ماسمــع صوتهـا وش عنــدها مو من عادتهــا تتأخـر عليــه بس هوكيف يعرف عاداتهـا وهو من اسبـوعين بـس من عرفهـا مومهـم أهــم شـي أنه يحـس براحــه كبيــره ناحيتهــا ...
انتبــه لجـواله يدق نط من ألفــرحه بــس ماكانت هــي كان نايف ....
نايف :الوو
خالـد :هــــلا ..
نايف :وش فيك تقـولها من غيـر نفـس ..
خالد :فرحـت يوم دق الجـوال وبالاخيــرتطلـع أنت ...
نايف :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههه..والله تنـرحمـون ياللي تحبــون ..
خالد :ماطلبت شفقتك قلــي ليش متصــل ..
نايف بتريقه:حبيت اتطمــن عليك خفت تكـون انتحــرت بس جفاء حبيبتك مويقولون ومن الحـب ماقتــل ..
خالـد :اوهو علينـا أنت صدق ماينقال لك شي ...
نايف :خلنـا من هالحكـي وقل لي متـى اخـر مره شفــت فيهـا ريـان ..
خالد وهـويتذكــر :امممم اتـوقع بالليـله اللي صـدم فيهـا فارس ..ليش وش تبـي فيـه ...
نايف : موأنا اللي ابيـه بنـدر اتصـل فينــي اليوم اكثـر من مره الظـاهر له كم يوم ماراح لهـم البيت ...
خالـد :طيب اسمــع أنا بتصـل على الشلـه اللي معه بالاستـراحه بشـوف اذايعـرفون عنـه شي ...
نايف باستغــراب :ليه هو مو معك فالاستـراحـه ..
خالـد :لاوين خبـرك عتيق من زمـان ماشفنـاه بالاستـراحـه ...وبهاللحظـه جاء معـه خط ثانــي رحــاب ...
خالد بفـرحه :خلاص نايف اكلمـك بعــدين ....
نايف :خالـ.........
رحـاب بعبط:اسفــه شكلك مشغـول اكلـمك وقت ثانــي ...
خالد لاتكفيـن أنا ماصدقت وهــي تعملـي فيهـا ثــقل :لاعاد وش دعـوى كنت اكــلم واحـد من الشباب ..
رحاب :اهااا واحـد من الشباب قلت لــي ..
خالد :وش فيك وكأنك مـومصدقــه ..
رحاب :لاعـادي بعــدين هـذا أمــر راجـع لك تكلــم اللي تبــي .. وعلـى العمـوم انا متصلـه لشـي محـدد ..
خالد :شي محـدد وشـو ...
رحاب :نسيت اللي موصينــي عليـه ولامومهـم عنـدك لهادرجــه عشـان تذكـره ..
خالد :فاتــن !! وش سويتــي معهـا ...
رحـاب :سويـت كل اللي طلبتــه منــي بس الصـراحـه ماتوقعـت ذوقك كـذا البنت مـره لئيمـــه ....
خالــد :والله ..طيب وش اللي خلاك تقـولين عنهـا كذا لاتكــون الغيـره ...
رحاب انقهـرت من وقاحتـه :وش غيـرته مافهمتــك ...
خالد :لاحبيبتــي فاهمتنــــي ...

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:23 pm

الجــــــزء الخــامس عشـــــــر
الفصــل الاول

(..مانـي راجعلـك وحتـى لـو بكيـت.. قصتـي ويـاك مــن حــب انتـهـت..لا ترجـى مانـي راجـع لـو رجيـت .. مشاعري مع غيرك اليوم التهـت..معـاك انـا يامـا ويامـا لــك وفـيـت .. والنوايا يامـا هـي لـك كـم صفـت...قدمت كل اللي تبيه ولك عطيت .. مذكر انـي بيـوم لـك مـره رفضـت ..)
صحــت من النوم الساعـه عشـر الصبح وبـدون ماتغسـل وجها حتــى،، ركضــت لشبـاك اللي يطـل علـى المواقف تشـوف سيارات ياســر،، ومثـل ماتوقعـت ماهـي فيـه بـس عشـان تأكـد اتصـلت بالرشيـد بواب المـرزعـه تسألـه عن ياســر ولماتأكـدت منـه أن ياسـر طالـع طلبت منـه يتصــل على سيارة أجـره ....
ونفـذت الخطـه بحذافيــرها الاغـراض اللي اشتـراها لهـا امسكتهـا كلهـا وحطتهـا فبانيـو الحمـام وبعشـوائيـه سكبت عليهـا كل المنظفات اللي طاحـت عليهـا يدهـا ... وضحكــت بجنـون يوم شافت الرغوه تغطيهــا ...
لبست عباتهـا بسـرعه يوم اتصـل رشيد وقال إن سيارة جـات،،وقبـل ماتطلع طلعت من شنطتهـا قلم كحــل وكتبت فيـه على المـرايـه (آسفـه على اللي سويتـه بالملابـس بس شســوي بعمـري أنا كذا وقحــه،،لاتحـاول تـدور علــي،،لأنـه كـل واحد لعـب بالثانـي بمافيـه الكـافيـه واتـوقع اليوميــن اللي عشنـاها مع بعــض عطك صوره عــن حياتنـا المستقبيلـه لواستمـر زواجنـا..فانصـحك تريح عمــرك وتريحنــي وتطلقنـــي ...)
ضــرب المـرايـه بيـده وحـس الزجاج يتكســر تحت أيـده بـس ماهتــم لأنـه بهاللحضــه ألف وألف فكــره مجنــونـه تمــر فبالــه،،للمــره الثانيــه تسويهـا وتهــرب وهـو بكـل الغبـاء يسمـح لهــا ولاكأنـه صار شــي ,,ليــش كل هذا وعشـان ميــن ..؟!
مافيـه تصـرف واحـد يشفـع لهــابالعكــس كـل مواقفهـا معـه تححلل لـه إن يذبحهـا ويشـرب من دمهـا،،بس وش اللي سـواه فيهـا ولاشــي كان يمشـي تحـت أمـرها زي الابلــه،،وش اللي تسـويـه فيـه ليش بحضورهـا تأسـر كل حواسـه،،طالع بصـورتـه بالمـرايـه المكسـوره وتحسف علــى الحـاله اللي وصــل لهـا وعشـان ميــن ولاشـي نكــره ..؟!
(...الندم يا عاذلي طـول كثيـر ... والرجوع أصبح عذابه مستحيل ...وفر الأعذار وتأنيب الضميـر... ابـتعد أرجوك أنا جرحي خطيـر .... تجربة وبالحيل كانت قاسـه ...يا خسارة كل لحظة في هواك ... غرتك دنياك ادري غيروك...فرقونا يا حبيبي واسحروك....واقنعوك أني عذابك والحزن ضـاع تقديري ودفعت أنا الثمن... تجربة وبالحيل كانت قاسية .... يا خسارة كل لحظه في هواك ... منك أنا ياما تألمت وشقيت ... وياما ذقت المر وما عمري شكيـت ...ضاعت سنيني حبيبي بانتـتظار ... وما أخذت في يوم ضدك أي قـرار ... تجـربة وبالحيل كانت قاسية
يا خسارة كل لحظة في هواك ...يا خسارة كل عمري في هواك ...)

دخلـــت مـع باب الشـارع وتـوتر طاغـي عليهــا بـس مستحيـل يكـون درى انها هربت بعـدين مستحيـل يفكـر أنهـا هنـا ... راحت تركــض مع الحـديقــه للبـاب الخلفــي ومن بيــن خوفهــا وخيالاتهـا حست بشي علـى تعثـرت فيـه وطاحـت على الارض فتحــت عيونهـا على الاخــر وهي تناظــر باللي قدامهــا ويوم استوعبـت المـوقف كانت واقف يطالع فيهـا بذهـول وماسك يدهـاصـرخت برعب وسحبت يدهـا منـه وبكـل قوتهـا دزتـه حتـى طاح علـى الارض ,, ركضــت للباب البيت اللي فتحتــه بصعوبـه ودخلت وقفلته وراهـا ...
(..وقفت دقات قلبـي وقفت ,,يوم وقفلـي وناظـر والتفت ,,من حلاه ومن ضياه ومن سناه,,لو نظر لشمس غابت وأنطفت ,,الله وأكبـر يوم ناظـر وابتسم ,,صاب قلبي من لحظ عينه سهـم ,,ماقدرت انطق ولاارد النسم,,كـن روحي فارقتني واختفت...التفت عنـي وفارقنـي وراح... تاركً قلبي محمـل بالجـراح ...ماصحيت الا على نور الصبـاح ...كنت أنا احلـم ساعة عيونـي غفت ..)

فتــح عيــونه علـى الاخيـر وضرب راســه عشـان يستوعـب اللي صـار اللــي شافــه حقيقـه ولاحلــم أكيــد البارحـه ثقـل فالشــرب والا اللي شافــه مستحيــل يكـون حقيقـه ....
تحامــل علـى نفسـه عشـان يوقف طاحـت يده علـى اللي اثبت لـه الحقيقـه وان اللي شافــه مـوحلــم حقيقـه وياصعبـها من حقيقــه ....

بعـــد مادخلت الغــرفه من البلكـونه نامـت علـى سريرهـا وبيـدها جوالهـا تامل الصـوره فيـه وهــي تـردد فنفسهـا مستحيـل احد يشكك بمصداقيتهــا صوره وليدة الصدفــه بس تعبـيرها أكبـــر ,,ضحكـت وهمست لنفسهـا بتغابـي: وش قاعـده اشـوف مشهــد غـرامــي ....
لاتطـالعـوا فــي كـذا محد لـه شـي عنــدي ..أنا حـره بأفكـاري وبســوي اللي يروقلـــي بشـوهـه سمعـت الاثنيـن سالــي وأخــوي أبشـع ذائب بشــري فالوجـود ... حتـى أنا بالاخيــر بأخــذ جزاتـــي بـس بعـد ماكـل هم يتحاسبــون ..!!


عفست سالـي الغــرفه فوق حــدر وهــي تدور ......
صـر خت بعصبيه :كـان هنــا آخــر مره كان هنــا ,,مافيـه غيــرها جنــى اكيــد غيـرت مكانه ...
بــس ويـن ..؟!!
مسكت راسهـا بيــن يديهـا :ويــن كـان تذكــري ... كان هنـا ..ايه عفيـه ..هنـا ويـن ..؟؟!!
ضربت راسهــا بالجــدار اللي جنبهـا وهي تصــرخ حتـى هذا موقادره اتذكــره ...ليـش انا يصيــر معـي كذا ليـه أنا من بيــن الناس اللي اتعــذب وكلــه بسببت أهلــي اللي موداريـن عنـــي ليــه اتيتـم وأهلــي عايشيـن حتــى أختــي اللي كنت احسبهـا حسبت أمــي سافـرت وهـي موداريـه أنا حيــه ولاميــته.. ليه مافيـه احد يحبنــي كشخـص كلـهم يهتمـون فينـي عشـان أبـوي بــس اختــي عيـال اختــي سعـود اخــوي وحتـ ـ حتــى ياســـر اييييييييه ياســـر فكــر فينـــي كصفقـه موانســانه ,,رفعــت راسهـا ودمـوعهـا شلال علــى خــدهـا يارب أمـــوت ولا ااستمــر بهالعيشــه ...
..حياتــي كلهــا تشــردبالتشــرد مـره اعيـش عنــد اختـي ومــره عمتـــي وبحــرقه :وحتـى مع الانسان اللي بيصيـر زوجــي كــل ذولا
اتشــــتت بينهــــم وأبـوي ولاداري ...
(...دربي طويل وتايه فيه ممشـاي .... مثل الغريب اللي مضيع دليلـه... يحدني وقتي على ضيم دنياي.... ورضيت بالمقسوم حتى قليله ... ياطول صبري وآآآه ياكبر بلـواي... أخفي عن العدوان همي وأشيله... أخاف أبوح بسر قلبي وشكواي... وتصير نفسي بـين ربعي ذليله... أضحك ودايم بسمتي تسكن شفـاي... ومن شاف حالي قال محد مثيلـه... وأنا بجوفي هم والنار بحشاي... والعمر يمضي بي وحاير بممشاي .... محروم من طعم الحياه الجميله ... الياس حل وماتت اليوم رجواي ... ولاعاد لي غير الصبر من وسيله ... يالله ياعالم بسري ونجواي.. تشيل عن قلبي هموم ثقيله...!! )

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:23 pm

رفعـــت راسعهـا وباصابعهـا المرتعشــه رفعـت الشعـر عن وجهـا وبحــرقــه :ميـن الــوم علـى حياتــي هــذي الومــك يبــه لأنــك ضيعتنـــي ..ولا الومـك لانــك ماعرفت تربيبنــي وبجريرتهـا وصلت نفســي لهالمـرحلــه ...
مــن بيــن دمـوعهــا لمحـت الغرض اللي كانت تدوره ...
و............................................
بعـــد نصـــف ساعــــه سالـــي بالمطبــخ
سالــي وراسهــا ثقيـل لدرجــه موقادره ترفعــه مسندته بيـدها وتشــرب من الـ ....: اححح هــذا ليــش حارق كــذا اول مـره اشــرب بيبســي مــر كــذا يؤ هــذا بيبســي ولاديــو .........
رفعت الكـأس فوق مستــوى نظــرها وسكبـــت اللي فيـه على الطـاوله بس ماكان فيـه شي :
مافيــه شي من شـربه هــذا ... يوه صــح تبخــر بسبب عـوامـل الطبيعــه البلديـــه ....
مابقــى شــي اروح انــام احســــن واوم اوئــف وانت بتندهلـــــي ...
وقفت بصعـوبه ورمت الكرســي على الارض وطلعت وهــي تترنح وتردد بهلوســه :هــونسـى هــو قســـى لااااا نووووو اقــولك لا ســـوى العجب فينــي وياوررررررد ..............
********>> نقطــــه علــــى السطــــر .
بعــــــد شهـــــر من الاحــداث السابقـــــه
فبيت ابـــوياســــــر
الاوضـــاع متازمــه بيـــن أبوياســـــر وياســـــر اللي كــان مستغــل نفــوذه ومـركــزه ابشــغ استغــلال ومنزل قهــره وغضبــه باللي تحـت سلطتــه وصايــر جبـار عصــــــره واليـوم فقضيـــه من مليـــون وحــده سواهـا يناقشــه أبوه فيهـا خوفاً عليـــه مــن دعـوة مظلـــوم ....
أبوياســـركان جالس ويكلــم ياســر بتعــب من مشـاكلــه اللي كثرت في الفتـره الاخيــره بحـزم قاله:مثـل ماشيلتــه هالقضيــه طلعــه منهــا أساليبك اللي دخلتــه فيهـا تقدر تطلعــه منها ...
ياســـر بسخــريه:اللي تطلبـه ذا منــي مستحيــل أنا مادخلتـه السجـن عشـان يطلع منــه ...
ابـوياســـربرجـاء :ياياســر ياولدي اللي أطلـبه منـك هــذا عشـان مصلحتــك أنا خايف عليك من الظلــم ....
ياســر :ليش المــره ذي اللي نظـرة فيهـا للموضـوع كـذا موطــول عمـرنا وهـذي شغلتنـا ...
أبوياســـر :بس ماتوصــل للقص أي قضيــه ثانيــه كانت أهـون منهـــا ...
ياســــر بعــد مبالاه:اذى وابعــدته عن طريق المسلميـــن....
ابـوياســر :الرجال الطيــب هـذا تسميــه اذى حرام عليك ياولدي ,,انت بس لوشايف الناس اللي كـل يوم جايتنـي عشـانه ماقلت هالكــلام ...
ياســر :مصـالح موعشـانه سواد عيـونه اكيد لهـم شــي عنــده ...
ابـوياســربغضــب :اسمــع عاد اذاماطعـت شــوري وطلعتــه منهـا فوالله العظيـم لأنت .......
قاطعــه ياســـر وهويوقف :لاتكمـــل يبــه لأنـه صدقنــي بتخســرني وموكسبـان شــي ..عن اذنك يبـــه ...
جلــس ابـوياســر يضرب كف بكف علــى حال ولــده الصعـــب ,,, ياما حذروه الناس من تشجيعــه ولـده علــى الخطــأ وهــوبالعكــس كان يتفاخــر فيــه وبالاعيبــه الغيــر الشـرعيـه اللي كـانت تكسبــه الملاييـن علــى حساب شركــات ثانيــه ماكان يهتـــم بال كيف كـان أهـم شـي عنــده ال كــم .. ليــن تحــول ياســـر اللي تعلـم على يد ابـوه الانـار مستعــره تأكــل الاخضـر واليابــس وتحــرق الكـل حتـى ابـوه اللي عجــز يوقفـه عنــد حــده ... و أي وا حـد يفكـر يوقف بوجــهه من موظفيــن واصحـاب شركــات يــدوس عليــه .. فكان يستغــل موظفيـن الشركات المنــافســه ويرشيهــم واللي يرفض يلفق لـه تهمــه تدخلــه السجـــن عشـان يكــون عبـره لغيــره .. لأن فكــرة أن أحــد يرفض لــه طلب تصيبــه بالجنــون ومـايكــون ياســر لو ماينـال اللي براســــه حتــى لوكـان حق أحــد ثانــي ...
وبالفتــره الاخيــره صار اكثــر تهــور وصارت القضايا اللي يلبسها لهــم اكبــر وكأن لــه ثأر بيقتــص منـــــهم صاريتعـامل مع الغيــر وكأنهــم يملكهــم ويحـق لـه ينـزل فيهـم أي عقـاب يجـوز لـه ...
(...يا هلي قلبي معاكم ... شوقي متعدي الحدود ...يا كثر عندي غلاكم ...انتوا عندي بالوجود ...يا هلي انتو ملاذي ...لي قسى عندي الزمان ...وانتو اغلى ما بحياتي ...وانتو لي معنى الامان ...وين اسافر عن هواكم ...دنيتي ضاقت علي ...والله اني من سواكم
ما بقالي أي شي ...)


عنـــد جنــى ووهـــج فبيــت أبــوناصــــــر كان اليــوم عنـــدهم عيــد ثالث ... سالي وبعــد غيـاب ثلاث اشهـر بتــرجع ....وهــج كانت بتحتـرق بمكـانهـا من كثــر شوقهـالهــا وجنـى فرحـانه مثلهــا بس ماتكــون جنــى لومأستغلــت الفرصـه ونكـدت عليهــا ...
جنــى لوهــج اللي تـدور علــى نفسهــا :بس انتــي اركــدي عاد دورتــي راسي معــك ...
وهج اللي جلست علـى الارض :مومصدقــه أنهـا أخيــراً بتـرجع حــرام عليك والله اليوم هـذا انتظـر من شهــر كل يوم وثانـي تقول بتجــي ....
جنــى بلعانـه :اصلاً هـي موجايـه عشان خاطـرك حبيبتـي هي بترجـع لأن الدراســه بدت وزي ماتعـرفين ساليوه دحيحـة يعنــي ماراح تفــوت اسبــوع دراســي ....
وهج لفت وجهـا للجهــه الثانيــه :لاتحاوليـن ماراح تحطمينـي بكلامك ذا .. وبوناســه رجعت تدور على نفسهـا : ياااااااي مومصـدقه أخيــراً بشــوف توأم روحــي الدبـه ساليــوه ....
سالي من ورى الباب :دبا بعينــك يالخايســه ...
وهج وجنــى بصوت واحــد :سااااااااااااااااااالـــي ...
وهــج وهــي تقفـز عليهـا بتضمهــا ...
سالي ابعــدتـها عنهـا وبميـوعــه وهي تحرك يدها برفض:لااااااااا بليــز بدون بــوس لاتخيسون وجهـي ...
وهــج بقهـر صفعتهـا بخفــه وباستهـا غصب عنهــا ومـن بين دموعهـا نطقت بألم :أحبــك والله أحبـك حـرام عليك ليــه تروحـي وتخلينـي ...
جنــى ابعــدت وهج اللي كانت متعلقـه بالسالي :وخــري بسـلم علــى حياتــي خالتــوو سالــي ...
سالي بنص عيــن :خالتك وحياتك مـن متــى هالكــلام ,, شكلك داخلـه على طمــع انصحك شيلــي الفكــره هـذي من راسك مو معنـاته اني راجعـه من القصيــم يعنـــي مليـانه بالعكـس مطفـره ولـد امــه ماخلــى بحسابي حتـى ريال وابــوي صاير يعطينـي بالقطـاره ...
جنـــى وهي تدزهـا بخفــه :ياشيـــن الغــرور تحسب كل النـاس طمعانـه فيهــا ...
وهـــج :لابليـــز لاتبــدون واللحيـن خلــونا نحتفـــــل ولفت علــى سالي :مجهــزه لك أحلـــي أغنيــه ...
وبخفــه خطفت الرمـوت من علـى الطاولـه وشغلـت الاستـريو ...
وكـانت اغنيـــة راشــد الفارس اللي مجهـزتهـا (من قـدنـا)
وقفت كل العيون،،والحكي صابه سكون
اقبلت ولكل يسال،،ياترى من هي تكون
هي قلوب العاشقين،،او شجون المغرمين
قال من ناضر حلاها،،سبحان رب العالمين
من قدنا في فرحنا،،من قدنا يابخـتنا
ليله خذتنا للحياه،،فيها الحبايب عندنا
ياعطرها وين الزهور،،تخـتارمن ريحك عطور
تهدي من انفاسك شذى،،ويلف هالعالم يدور
شمسي ولا اقوهاتغيب،،نورها مني قريب
هذي لو تدرون عنها،،مالها غيري حبيب
من قدنا في فرحنا،،من قدنا يابخـتنا
ليله خذتنا للحياه،،فيها الحبايب عندنا
-----------------------------------------------------
نايف وفــارس (اووووووه من هالثنائـي متعبينـي معهــم )
نايف كـان جالس يسمــع فارس وهــويكـلم وحـده من صديقـاته ويستهبــل عليهـا ونايف ميت ضحــك عليهــا وكـل دقيقـه يدقـه مع كتفـه يبيـه يجلس ساكــت ...
فارس ويـده علـى المايك وبهمس لنايف اللي جالس جنبــه ووحـده من سماعات الجـوال باذنـه : هسسسسسسس لاتفضحنـا ...هــز نايف راســه بالطـاعه بـس مســرع مارجــع يضحــك بخبـال بعــد ماسمــع فارس يقـول للبنت انــه خريج جامعـة : دنفر بكلورادوا .....
البنت بعبـط :فارس منـوهـذا اللي عنــدك يضحــك ...
فارس بارتبـاك :هاه ..ايه اللي يضحك واحــد من الشباب قاعد يتابـع فلم كوميـدي ويضحك ..
وبيــده كـان يحاول يمسـك رقبـة نايف بيخنقــه .. بس نايف ماسكـت بالعكـس زاد ضحــك ...
نايــف ماسكك بطنـه ويضحــك وبصـوت عالي :اقول فارس هذي بأي دولــه ..وماحـس الابالرجـل فارس بطنــه ...
نايف صرخ بألم :اخخخخخخخخخخخ ظهـري ...
فارس اشره له يسكــت ...
البنــت :حبيبـي وش صار من اللي يصرخ ...
فارس بابتسـامه لنايف :مافيـه شي سلامتـك ياعمــري ..
نايف طلــع للبلكــونـه وهو ماسك ظهــره اللي صدق المـه من الطيحــه ...
جلــس دقايق يتامل فيهـا الجـوقبـل مايلحقــه فارس ...
فارس وقف بجنبـه:ياقلبــي عليك تعـورت من الطيحـــه ...
نايف بقهـرصد عنــه :جاي تتشمـت انت وخشتـك عشـان بنت كسـرت ظهــري ..
فارس:وش اسوي فيك مخروش ماتعرف تمسك نفسك بعــدين هـذي صيـده سهلـه وأنت كنت بتضيعهـا بخبالك ...
نايف :اوووف منك انت دايم هدفك خبيث ياخي خـل بنات الناس بحالهـم كفايـه لعـب والله حـرام عليك صدقنــي تنـرد بعرضك ...

{أتأمـرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلاتعقلون }
فارس بتكشيره:ياكـرهك اذا جلست تنصــح أبد مولايق عليك الدور يبنــي اول صــل صلاة ربك بعـدين تعال كلمنـي عن الحلال والحـرام ....

نايف :لاتكلمنــي بهالطـريقــه هـذي جزاتـي اني انصحــك ...
فارس :حبيبـي نايف يابعــد هلـي قفلي على هالموضــوع لاتكـرهني بعيشتــي والعن الساعه اللي عرفتك فيهـا ...
نايف :خلاص ماقلنـا شي بس انت بطلـي من عصبيتك هــذي ...--------------------------

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:24 pm

ناصــر كان مع سلطــان بالسياره وكان ملاحظ ان سلطان متـــكدر وحالتـه معفـوسه هـو يدري وش السبب بـس حاب يعـذبه ....

سلطـان :وين تبغانــي انزلك ...
ناصـر :وين ماتحب لوبالشارع ماعنــدي مانــع ...
سلطــان :وش دعــوى وليـه بالشـارع ..
ناصــر :مادري بس احـس انك مــو متحملنـــي ...
سلطـان بانكــار :لا افااا عليك عزيـز وغالــي وماتوصـل لهدرجــه ...
ناصـر ماعجبه هالوضـع فحب يستفزه أكثـر :
أقول أبو ناصـر ماقلت عن .....
قاطعـه سلطـان :لحضـه .. لحضــه ..من ابوناصـر انشـاءالله ...
ناصـــر :ومن غيرك يالطيب ...
سلطـان :ومن سمح لك اتسمـي ولدي انشاءالله ...
ناصـر بخبث :والله ولد أختـي وباختـاره اسماً شيك والى انت عنــدك مانــع ...
سلطـان انقلب كيانـه بعد هالكلمـه :والله لوتبغى تسمي عيالي كلهم ماعنـدي مانـع المهـم تكـون انت خالهم ...
ناصــر كاتم ضحكتـه :الله يسوي اللي فيــه الخيــر ..
سلطـان :يعنـي ..؟!!!!!!!
ناصــر :وش اللي يعنـي ...
سلطـان:ناصـر الله يخليك باقـي عنـدي حبتيـن صبـر لاتستنفذهــم ...
ناصـر ماتحمــل يمسك ضحكتـه اكثـر وفجـرها بوجـه سلطـان ....
جلس ناصــر مده وكـل ماسكـت شاف وجـه سلطـان المتضايق رجـع يضحــك لين فالاخيــر تحامل على عمــره وسكت ويوم رفـع راسـه شاف سلطـان يطالعـه برود ....
ناصـر :خيـر وش فيـك ...
سلطــان :تفضــل انــزل ..!!
ناصــر بصدمــه :ويـن انـزل للشـارع ....
سلطـان بابتسـامه باهتـه :لاحبيبـي انزل لبيتك وصلنـا ...
ناصــر بعــد مانتبــه لمكـانهم مط الابتسـامـه وبالسـرعه نزل وفتـح باب سلطـان ..
ناصـر وهوماسك باب السياره :حياك انزل تقـهوى ..
سلطــان مسك الباب بيصكـه :لاوالله ماتقصــر بس تعبـان بروح انام عنـدي استــلام الليـله ...
ناصــر :موبس انت اللي عنـدك استــلام لاتصيـرعيار وانزل تقهــوى اذا بغيت تسمــع اخبـار تسرك ...
وتكــره يفكـر بقراره ودخــل للبيت وترك الباب مفتــوح لـه ...
يوم وصـل المجلس كان سلطـان وراه ...
ناصــر وهو واقف علـى باب البيت الداخلــي :اعذرنـي سلطـان دقايق بس بغيـر ملابسـي واجــي وعادل اللحين يجيك بالقهــوه ...
سلطـان :خذ راحتـك لاتشغـل نفسك فينـي اعرف ادبر عمـري ...
دخــل ناصـر البيت بسـرعه حتـى مانتبـه لأمـه اللي كانت جالسه بالصـاله ....
وهـو مار من جنب غــرفة وهــج سمـع هيصـه والصـراخ عنــدها فدق علـى بابهـا وهو ينتظـرها تفتح له سمـع صوت سالي وعـرف أنهـا رجعــت ...وهج افتـحت الباب وهي تضحـك بس شافت من علـى الباب اختفت الابتسـامــه ووجهـا صار الـوان بسبب لبسهـا (كانت لابسـه بدي بعلاقــه وحده بـس وبنطلـون ) ...
ناصــر بأستنكـار :أمــداها الخـاله تأثر فيكــم مالها ساعـه من دخلـت البيت نفثت السمومهـا فيـه ....
سالي جـرت وهج ووقفت مكـان :حيا الله ولد أختــي رجــال البيت اللي مايفوت فرصــه الا ويسبنــي فيهــا ...
ناصــر :يعنـي رجعتـي حدســي ماخـاب ... ومسكهـا مع اذنهــا :واللحيـن ممكـن تقوليـن لي وين كنتــي يوم طلعتـي من البيت ..
سالي وهي ماسكه يده اللي ماسك فيهـا اذنهـا :كنت عنــد عمتــي حـرام ازورهـا ...
ناصـر فكهـا وتكتف قدامهـا :ماشاءالله من متـى الخاله تهتــم بصلـة الرحـم ...
سالي :بالساعــه اللي أحـب عنــدك تعليق ثانــي ...
ناصــر :لك أنتـي لا ... والتفت علـى وهــج :البـس هذا ماأبغــى اشـوفه عليـك مره ثانيـه وابتسـم بخبث: اذا تزوجتــي انشـاءالله ألبسـي اللي تبينـه فبيتــك ...
وهــج بهاللحظـه ماأقـدر اصوف لكــم شعـورهـا حست نفسهـا بيغشــى عليهـا من وقـع الكلمـه عليهـا اولاً ثانياً انهـا من ناصــر اللي ماطـرى على بالهـا بحياتهـا كلها انها بيجــي يوم ويتكلم معهـا بهالطـريقــه ...
يوم رفعت راسهـا بتشــوفه ماكان فيــه وانتبهـت على نظــرات سالي المصـدومــه ثوانــي بس وبعــدها انفجـرت فيهـا سالي تضحك وبهستـريا ....
دخلــت وهج وصكت الباب وراهـا كانت بتكلم بــس منظـر جنـى اللي كانت مقطعــه نفسهـا من الضحك بس بالصمت استثارها :بسسسسسسسسسسسسسس لاتضحكيـن سخيف اصلاً مايضحك ...
وغطت عيـونها بيدهـا وراح تركض للحمـام وهـي تبكــي ...
سالي حاولت تمسك وهج بس ماقدرت لأن نوبـة الضحك مافكتهــا ...
بعــد نصف ساعــه من الضحك كانوا سالي وجنـى كل ماقرروا يسكتـون ناظـروا بعض رجعـوا يضحــكون ...
جنـــى بصوت مخنــوق من الضحــك وهي تمسـح دموعهـا :قمـة الاحـراج الله يعينهـا طاحـت بلسـانه صدق اقشـر ...
سالي :أنا اللي مو مستوعبتــه وش اللي خلاه يقـول هالكلام لها السالفه فيهـا أن ...
جنـى بتفكيــر :لايكـون أحد خاطبهـا والله موهينـه هالوهـج تنخطب بعــد ...
سالي :ليش ناقص رجـل ولا أيد عشـان ماتنخطب مثـل كل البنـات .. ووقفت تطالع بنفسها بالمـرايـه :اصلاً يكفيهـا فخـر أن عنـدها خاله مثلــي كلهـا ملــح ...
جنــى اللي واقفـه ورهــا :اصلاً هالخاله تحــمد ربهـا ان عنـده بنت أخت عيونهـا بلون العســل ...
سالي ضربتها بكـوع يدها:اقـول زولــي بس الصوره ماتحمــل غزال وقرد ...
جنـى بالصـرخــه وهي ماسكه جنبها:اخخخخ ياخشنــه الله يعيـن ولد عمــي عليك ...
سالي بــس اسمعت هالكلمــه جنت جنونهـا :ولد عمك المتخلف هـذا لاتجيبين سيرتــه ....
جنـــى :طيب لاتعصبيــن بـس اجلسـي محتـرمه عشـان ابدالك الاحتـرام وماجيبلك سيـره تغثـك ...
سالي :اوووووووه وهـج نسيتهـا كله منك يالثرثاره ....
بعــد ماطيبـوا خاطــروهـج وغيـروا مزاجهـا لأنهـا كانت ذابحــه نفسهـا من الصياح كـانت مصـدومــه ومحـرجه بنفس الوقت ..وكملــوا سهــرتهــم بلعـب وهيصــــــه ...

-------------------------------------------
سلطــان دخـل المجلــس وطلـع جواله يتصـل بواحـد من معـارفـه لأنـه توقع ناصـر يطـول بس بالعكـس ناصـر رجـع بعـد عشـر دقايق وحتـى ملابسـه ماغيــرها ....
سلطـان قفـل من اللي يكلمـه والتفت علـى سلطـان :لهـدرجـه ملهـوف علـي رجعت حتـى ملابسك ماغيـرتهـا ...
ناصـرطالع بمـلابســه :يووه تـصدق نسيت انا رايح لأيش سولفت مـع الاهـل ونسيت ان داخـل لأيـش زين اني تذكرتك ...
سلطـان :لاعـاد هذي قويه أنك تنساني مأقدر أعديهـا لك ...
ناصــر مدد يده علـى المـركا وماسك السبحـه بين اصابـعه :ياحيـا الله سلطـان ...
سلطـان :الله يحيـك ويبقيـك ,,, وتعـدل جلستــه : ماقلت لــي ناصـر وش ردوا عليــك الأهــل ...
سكـت ناصـر مـده طيـحت قـلب سلطـان بعـدهـا ابتسـم وقـال : والله ماعنــدهم مانـع وتقـدر تشـرفنـا انت والاهـل بأي سـاعه تحـب ...
تنهــد سلطـان بصـوت مسـموع واستـراح بجلستـه ...
ناصـر بضحكــه :ياءالله لهدرجـه متعذب صـدق انــي وحـش اللي صبـرتك كـل هالمـده ...
سلطــان :أيـه اضحك مــوانت اللي بكـل خطـوه تمشيهـا تحـس أن وراك ماضـي يلاحـقك ماعشـت حيـاة الرفض اللي انا عشتهـا كـل مـره اخطـب فيهـا اتجـرع المــر لشفت نظـرة الاسى بعيـن امــي فكـل مره ينرفض فيهـا ولــدها لدرجـة انــي شلت فكـرة الزواج من راســي لميـن شفـ ..... >>> سلطـان تلاحق نفســه بالحضـه الاخيـره كـان بيقـول كلـمه بتقتـل فرحتــه والله وحـده العالم كيف بيكــون موقف ناصـر منـه ..
ناصــر كان منـدمج مع كـلامه ويـوم سكـت رفـع راســه له شاف سلطـان يوقف ويطلــع من المجلس بالسـرعه وهو يودعــه بصوت مخنـوق ...
ناصـر جلس بعــده مـده جالس لحالـه يستعيــد كلام سلطـان اللي قطعــه ويحـاول يفهــم وش كان بيقــول بس مـاقدر يربط الكـلام ببعضــه ....-------------------

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:24 pm

بعــد الفجـر كانت وهـج تجهـز للجـامعــه وفاتـحه النـور علــى سالي ... وهـي تشتغـل بدون قصـد طيحـت الاستشـوار ...
سالي فتـحت عين والثانيـه مقفلتهـا :يــوه وبـعدين صجتيـن ترى ...
وهج عضت شفتهـا :يووه صحيتــي ماكنت اقصـد ازعجـك ..
سالي انقلبت علـى الجهـه الثانيـه وتغطـت بالحـاف :ياربيـه طفـي النـور واطلعـي برى ...
وهج :طيب دامك صحيتـي داومـي معــي ..
سالي جلست بقـوه :وشـوووو ماعاد الا اهــي هذا اللي ناقصنـي بعـد ..
وهـج جلست جنبهـا :طيب ليه لا والله وناسـه الايام هـذي لامحـاضرات ولاهـم ...
سالي رجعـت تنام :اقول ضفـي وجهـك وروحـي استانسـي لحـالك ...
وهج رفعـت عنـه اللحاف :يالله عاد سالي حبيبتـي والله بنبسط وبعـدين فكـري فيها زيـن لورحتـي اليوم بتـكون مفاجئـه للبنـات محـد يتـوقع انك بتـداوميـن من أول اسبـوع ...
سالي بملل :لامالي خلق مانمـت زيـن ...
وهـج :يالله عاد لاتعقدينهـا ...
سالي :تهقيـن يعنــي ...
جرتهـا وهج مع يدهـا ونزلتهـا من السريـر ودخلتهـا بالحمـام وتسنـدت عليــه :يالله بسـرعــه خذي شور
وانا بجهـزلك لبـــس ....
بعــد ساعــــه بالصــاله تحـت ...
علـى سفـرة الاكـل ماكان جالس الاعادل وهـديل الي نايمــه ...
ودخلت عليهـم أم ناصــر :هديـل يمـه قومـي هذا أول يـوم لازم تبـدين بالنشاط ...
هديل وهي قافله عيونهــا :يمـه الله يخليك مابـي اروح بغيـب والله كل البنات يغيبـون الاسبـوع الأول كلــه مواليـوم الاول بـس ..
أم ناصــر مدت له كأسة الحليب:يالله عاد بتـدرسيـن واذا بتغيبيـن روحـي استأذني من ناصـر شوفيـه نايم فوق ...
هديل بنقزه :هاه ناصــر لاخـلاص مايحتـاج ... وجلست تشـرب حليب وهـي تحرطم ...
سالي جتهـا من ورهـا وباستهـا :يازينهــم والله الناس المبرطمـه من أول يـوم ...
هديــل غصت بالحليب :خالتـ ... كح كح ...
عادل بالدهشـه بعـد ماسلم عليهـا:خالتـي سالي متـى جيتـي ...
سالي باستهبـال :من واحد وعشـرين سنــه ...
عادل :يوه تصدقيـن مادريت عاد والله أنك معمـره ..
أم ناصـــر :بس ياعادل اشغلت خالتك تركهــا تفطـر ..
سالي بهمـس باذن وهـج :يـوه ماشاءالله طويلة العمـر راضيـه علينـا والله ماتوقعتهـا تفتـح لي باب البيت بعـد السالفـه اياهـا ...
جنــى :يووه فجـرتي اذن البنت وبعــدين حـرام المساسرتكلمـي بصوت عالـي ...
سالي :وجع خبلتـي فينـي ماتعـرفين تسلميـن لادخلتــي ...
جنــى :سلمت وجلست وافطــرت وانت طاقتهـا سوالف ولاحسيتــي ...
سالي غيرت الموضوع :الاوينــه سامـي موبدارس ...
عادل :لاويـن مودارس وهتلـر موجـود بس طلع يسوي رياضــه ...
سالي ماستوعبت الكلام فالبدايـه بس لما افهمــت التفت على عادل بقوه :ايشششششششش ...
الكـل ضحك علــى ردة فعلهـا ...
سالي :والله صدق وش طاري عليــه ...
جنـى :عقدوه يالدب يالمنتفخ صابتـه عقــده ...
سالي :ياحبيلوه طالع حساس ...
وهـج وقفت :بروح اجيب عباتــي تجيـن ...
سالي :لامايحتاج انتي جيبـي عباتـي معك وشوفي شنطتـي على السرير ...
بعــد نصف ساعــه بالسياره عنـد الاشاره
وهج لسالي :سالي شوفـي السياره ذيك من يوم طلعنـا من البيت وهــي ورانـا ...
سالي باستغـراب التفت علـى المكان اللي طالعه فيـه وهـج وشهقـت :خيبـه تخيبـه ولد أمــه وش يبـي ..؟!
وهج بالصدمـه:تعرفينــه ..؟!
سالي باستعباط:ايه خويي ..... وكملت بقهــر بعـد ماشافت وهج تطالع فيه :ياحمـاره لطالعين فيـه بينتبـه عليك ....
وهج ماسمعت الا الكلمـه الاولى وكررتهـا بغباء:خويـك ..
سالي ودهـا تذبحـها:ياغبيـه زين كذا انتبـه لك هـذا ولد عمـك الزفـت ...
وهــج بالصدمـه:ياســر .. ورجعت تطالع فيــه ..
:يمــه شكلــه مرعب ...
سالـي :مرعب وبــس ..ياربـي وش هالفأل اشـوف وجهــه على الصبــح ..
وهج :سالي والله من صدق كـأنه يدري أنا نطـالعــه ...
سالي :أكيـد يشوفك أنتي مصـدقه أن ذي تظليلــه ...
وهــج :ياربي متـى تفتح هـذي ...
سالي :طيب ليش التـوتر موطاب علينـا بالسياره بعدين انا اللي يخصني الموضوع ماخفـت زيك ..
وهج :ياربي الله يستــر ...

شهــر كامـل مر بالرتــم البطــيء لـين جاء اليوم اللي رجعت فيــه الرياض كان يحسب برجوعها بتطمأن نفســه بس من درى بخبـر رجوعهـا والنوم مجافيه ماتطمن ليـن شافهـا بعيونه ... مايدري الشهـر هذا كيف بيمر عليـه ومتــى بيجــي اليوم اللي ينتظره على احر من جمـر 2 شــوال يابعــده ...
ومشـى وراهـم لين وصلـوا الجامعــه ولف راجـع للشـركتــه كانت الساعـه 7 يوم وصـل الشـركـه قبـل كـل الموظفيـن حتـى سكرتيـره معتـز للحيــن ماجاء ..
جلس ياســر على مكتبـه بتعــب سهـر وارهاق واللحيــن شغـل الله يلعنهـا من حالـه ....
بــدأ شغلـه ببعـض الملفـات علـى بال مايجــي سكـرتيـره وهـو منغمـس بالشغـل سمـع صوت مسج ماكان بيفتحــه حتـى مايدري كيف انمــدت يده علـى الجـوال وقـراه وكـان من (عذاب عمـري ) >>> عمـره هـو موبعمـري أنا ..
(...مشكــور علـى التوصيلـه صدق أنك جنتيــل بس مأ بيهـا تكرر لأن فيــه وجيـه شوفتهـا على الصبح ماتسعــدك وخصوصاً أنا بدايـة السنــه اوكــي قلبــو ,,,,,,, اقـول ارفق بالجـوال لأنـه ماله ذنب ...)
معتــز :استـاز ياســر ..لك استـاز ياســر
ياسـر انتبــه على صوت معتـز :هلا معتــز من متــى واقف ...
معـتـز:من شي تلات دئياء ,,اسفـه استاز علــى التأخيــر ...
ياســر :لاماعليــه أنا اللي مبكـر اليوم .. والتف علــى كمبيوتـره :جيبلـي قهـوه واي شـي يحتـاج توقيع جهـزه ودخله علــي بعـد نصف ساعه ...
معتـز براحـه :حاضر استاز ...
تنهــد معتـز بعـد ماطلــع من مكتب ياســر ماتوقع ياســر يتعامـل معه بالطيبه خصوصاً أنه بالفتــره الأخيــر صايـر شري لأبعـد الحدود ..
جاه واحـد من الموظفيــن اللي يشتغــل بقســم ثانــي ..
رامـي :مرحبا معتــز ..
معتـز :اهليــن رامــي ..
رامــي وهو يجلس : شوفيـه وشك مخطـوف هيك ...
معتــز :آآه عــدت بسلام يارامــي ..
رامـي :وليه شو حصـل ..
معتـز :شو بدي اولك اجيت متأخـر بعد الاستاز ياســر ...
رامــي بأستغـراب :ليه هو وصــل ..
معتــز :ايه من جيت وهـو موجود ..
رامــي بخـوف :وليه وساكت ماخبرتنـي بدك تاطع رزاي ربنـا يسامحـك ..
معتــز :وليـه شوعملـت أنا ..
رامـي وهو واقف بيطلـع :ولا كأنك مابتعــرف دا حيودينـي بداهيـه لوشايفنـي جالس معك ومسيب الشغـل هو اليومين دي بيتسبب للموظفيــن ..يالله باي ...
ياســر :لابــدري كمــل سوالف بعــد وشوراك .. اجـل أنا اللي اتسبب للموظفيـن اعتبـر نفسك مرفوض من هاللحضـه يأستـاذ ,,والتف علـى معتــز :وانت واقف تسمــع لـه والله لومأنت رجـال كبيـر ولك معـزه عنـد أبوي كان لحقتك فيــه .. ودخـل لمكتبــه ...
رامــي بقى فتــره واقف بمكــانـه مأستوعب اللي انقــال وبعــدها اغمــى عليـه من الصــدمـــه ... هذي هـي حالة ياسـر بالفتــره الأخيــره قطــع ارزاق النـاس عنـده اسهـل من شربـة المويـا ..---------------------------
كـان سالي جالسـه بكفتـريا الجـامعه مـع وهـج وعبيـر ومجمــوعـة بنات يوم اتصـل عليهـا ياسـر كانت مخصصـه لرقمـه ( .. نغمــة اسعاف .. )
عبيـرقالت بعـد ماسمعت نغمه : يوه سالي من هذي اللي موطايقتــهـا وحاطـه لها نغمـة اسعاف ياحافظ ...
وحـده من البنات اللي كانت جالسـه معها كانت مـره حاقـده على سالي وتغار منهابشكـل فظيـع
:فاتك من الصبـح وهي صجتنـا بهالنغمـه والي يقهـر موراضيــه تقفـله ولاتحطـه على الصامـت مأدري من هاللي تتصـل فيهـا على هالصبـح وكملت بمكــر :
ولا أقـول مـن هاللي يتصــل هاه سالي احسنت التعبيــر ...
سالي بأبتسـامه بارده: ياشينـهم اللي يسوون انفسهــم فاهميـن وبعــديـن فعــلاً اللي يتصـل واحـد موبوحـده بــس لايـروح فكـرك الخبيث لبعيــد لأنــي اكـبر من هالحــركـات المنحطـه وسالي الـ ......
ماتـنزل نفسـها لهل مستــوى .. وقامـت بكبــر :وهـج تجيــن معـي ...
وقامـت وهج معهـا بهـدوء وبعـد مأبتعــدوا عن الطـاولـه لحقت فيهـم عبيــر ...
عبيــر :ول عليك أكلتـي البنــت ...
وهــج :تستـاهل هـي اللي حاطه راسهـا براسي سالي ...
عبيــر :جتنـا الثانـيه فازعـه لخـالتهـا ...
وهـج :لا فزعـه ولاشــي أنا مع الحق ...
عبيــر :والحق يخليهـا تكلم بهالطـريقه وتحرج البنت ولو الواحد يكـون لبق وأنا عارفه انا الشي مقنعه فيه ياوهج بس ماودك تقـولينـه عشان ماتزعـل منك سالي ...
سالي :وليــه الزعـل بعــدين انا مأعترف بشـي اسمــه لباقــه وأحب اقـول الكلمـه كاش بوجـه الواحـد كاين من كـان ... كانت تـقول الكـلام هـذا وهـي لافـه علــى عبيــر وماحست بأحتكـاك جامـد بكتفهــا طالعــت باللي سوت الحــر كــه هذ وكـانت فاتـن كـل وحـده منهــم ناظــر ت الثانـيه برود وكملــت طريقهــا ....
وحـده من البنـات الي كـانت مـع فاتـن اسمهـا جمانــه:اقـول فتـون بس بدون بزعـل ..
فاتـن برود :
قولـي وريح قلبك اعـرفك الفضول بيذبحـك ...
جمـانه :صدق سالي .......
قاطعتهـا فاتـن :ايه صدق اخذهـا ولد خالي ياســر اخـو بسمــه ياربيـه أنتـوا ماعنــدكم الاهالسـالفـه مرعليهـا ست شهـور ...

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:25 pm

جمـانـه :بس هـي مانتشـرت الا بالاجـازه وبعـدين كانت صدمـه لنـا لأنـا توقعنـا ..... وسكتت ..
فاتـن بنظـرات تخـوف:وش توقعتــي ...
جمـانـه بخـوف :لاولاشــي انســي ..
تلفت فاتــن بمــلل :اوف ويـن راحــت هذي ...
جمـانه بأستغـراب :تنتظـرين أحــد ماتوقـع أحد غيرنا بيداوم من البنـات ...
فاتـن :لا انتظـر رحاب أخت رغــد ...
جمـانه بحـزن :رغـد الله يرحمهـا ,,, وش عنـدك معهـا ...
فاتــن بمـلل ولفت وجهـا عنهـا :موضـوع مايعنيــك ...
وقامــت بتتركهـــا وهــي واقفـــــه شافــت رحــاب تدخــل الكفتـــريا وتنـاظـر بالنـاس تدور بينهــم عـلـى أحـــد ......

الجـــزء الخامـس عشــر
الفصــل الثانــي



مرت سبــع ساعات عايشتهـا بخـوف وتوتر ماصدقت الساعه توصـل ست المغــرب حتــى طلبت مـن أمهـا بتروح لسوق مع السواق أمهــا كانت رافضــه ومارضت الا بالغصيبـه وأن سالي تروح معهـا بس سالي كانت نايمــه واصلاً حتـى لوكانت صاحيه مستحيل تأخذهـا معهــا لهالمشـوار ...

طــوال الوقت وهــي في السياره جالســه تسترجع الكــلام اللي دار بينهــم فالمكالمه الاخيــره صح فارس هددهـا بانه مسجــل مكالمـاتها بس هــو أكيــد مايقصـد اللي فهمتــه وأكيــد لشرحت له ظروفهــا وأنهـا ماتقــدر تقابلــه اكيــد بيفهمهـا ... وأبرار أكدت لهــا انه مستحيـل يأذيهـا بس هــي تروح له...

تذكــرت كلمـة أبرار اللي يوم سمعتهـا حست بعمق العلاقـه بينهـا وبين فارس هــو يبغاهـا تثق فيــه وهـذا من حقــه يعنـي هي تجلس اكثــر من اربع شهــور تحكــي له مشاكلهـا وهو يسمع لها وماعمره تأفف ولامــل واللحين تجازيــه بالنكران اقل شي تسويـه له أنها تثق فيــه اللي سواه فارس لهـا مستحيل أي شخص ثاني يسويــه فارس انسـان مافيــه منه اثنيــن الله يجــزي ابرار مليون خيــر اللي عرفتهـا عليــه ...واللحيــن بتقابله بتشوفه حست جسمهـا ينشنج بسبب هالفكــره هـزت راسهـا تبعــد عنهـا الافكــار المخيفــه صح ان اللي بتسويه مغامــره بس كل شي يهــون كرمـال فارس اللي ضحــى بكثيــر من وقتــه عشانهـا بعــدين ساعه ماراح تنقص من عمـرها شي وهــي بتكلــم معــه بالسوق يعنــي مافيــه أي شي يخــوف بالموضوع ...-----------------------------------
مو مصــدقه اللي يصيــر معهــا كيف رضت تركــب مع شخص غــريب عنهــا وتروح معــه لشقتــه حتــى لوكان فارس اللي تعــرفه من اربع اشهــر وتثق فيــه كــل هذا مايسمــح لها تخطــى الحدود بس اللحيــن وش بيـدها تسويــه التفتت وهج علــى فارس اللي جالس بجنبهــا يســوق شافتــه يبتســم لهــا ابتســامه حست تطمنهــا وهي بالحقيقه ابتسـامه لئيمــه خبيثــه من اخبث انسـان ...فارس مومصــدق اللي جالس يصيــر معـه وكيف ان وهــج ساذجــه مابذل أي جهــد عشان يقنعهـا تجي معـه لشقـه بحجـة انه خايف أحد يشوفهم مع بعــض وأكيـد هو مو خايف على نفســه خايف عليهـا ... بالصعــوبه قدر فارس يكتــم ضحكتـه اللي كـانت بتطلــع منه رجــع يطالع بوهج اللي جالس على الكـرسي اللي بجنبهـا حس بجسمــها يرتجف تحت العبـايه وقال لنفسـه :اللحيـن خايفه اجــل بعـد شوي وش بتســوين الظاهر بتصيــر سوالف ....
كان يمشــي على أقــل من مهلــه ... وتذكــر موقف صارله مـره مع نايف بعــد ماقابــل جنــى كــان مســرع ونايف شافــه واتصــل عليه وقاله من باب المـزح لاتكــون مـركب وحــده من خوياتك وخايف عليهـا ...
تنهــد فارس مــن قلب يوم تذكــر الموقف هـذا انتبهت عليــه وهج وابتســم لهـا وضحك على نفســه كيف ابحـرت فيــه افكـاره ...
بعـــد تردد انــزلت معــه وهج للشقــه فتــح باب الشقــه ودخلــت بعــد تردد ..
فارس :تفضلــي وهج اجلســي اعتبـري نفسك فبيتك ...
وهج هـزت راسهــا بس ماجلســت ...
فارس مأصـر عليهــا جلس على كرسي وحط رجـل على رجـل وجلس يطالع فيهـا نظــرات حسستهـا بكبر غلطتهــا ظـل مــده بدون مايتكــلم ..
وقال بعــدها :بنبقــى كثيــر على هالحالــه ..
وهــج بارتجاف وبين كل كلمـه وثانيه تأخذ نفس :انت اللي قلت بتكلــم معـي
وش كنت تبــي فينـي ...
فارس وقف وقرب منهـا ومـد يده بينــزل غطـاها عــن وجهـا بس هــي تراجـعت عنــه حتــى وصلت للجـدار اللي وراها وبخــوف قالت له :فارس وش بتســوي ..
فارس هـز راســه بأسف وقال :ياخسـاره كنت ابغــى اشوف وجهـك على الطبيعــه الصـورخـداعــه ..
وهج بالصدمــه :أي صور انا ماعطيتــك أي صـور لــي ...
فارس :بس غيــرك عطانــي موصورك أنتــي وبس صور كل العائله الكـريمـه ومن بينهــم صورة حبيبتــي حراميـة الجوري جنــى اختك ....
وهج صــرخت بذهــول :جنـ .. ـى وحبيبـ ـ ـ تك أنت وش قاعـد أتخرف وتقــول .. فارس حــرام عليك لاتكلمنــي كذا ....
فارس بضحكــه خبيثــه :ياقلبي أجل كيف تبغينـي اكلمــك لايكـون انطـوت عليك حيلة اني احبك وابغــى اساعــدك للأسف ماطلعـتي بذكاء أختــك وحنكتهــا وماخيبتــي ظنـي يوم اختـرتك للعبتــي ساذجــه بسهــوله ينقص عليــك ...
وهــج كـانت واقفــه بمكـانها ورجليهـا مو قاويه تحملها تتلقى الصدمـات الوحـده ورى الثانيـــه ...
فارس :يـوه شكلك للحيــن مافهمتــي شي والله تحـزنيــن ... طالع فيهــا وشافهــا وهــي تجلس علــى الارض وكأن رجليهـا موقادره تشيلهـا ...
فارس اللي جلس قريب منهـا :لاا لاا مو بسرعـه كذا تنهـارين يلأسف ماطلعتــي بشجاعة اختك .. طيب حبيبتــي وش رايك اقولك قصــه قصيـره تمــدك بشجـاعه .. وشد طرف عبــاتهـا بأستخفاف ...
وهــج صرخت بذعـر وجلست تزحف على ورى وكأنهـا بتحفــر الجدار وتـدخـل فيــه ...
فارس بضحكــه شريره :علــى هونك اذا من اللحيــن هـذي حالتـك اجـل بعـد ساعــه وش بيصيــر فيك ...
ورجــع يجلس علــى كرسيــه وطلــع بوكـه وطلــع منه صوره رفعهـا بيده عشــان وهـج تشوفهـا بس وهــج ماتشـوف ولاتسمــع شي الصدمـه كانت أقــوى منهــا ...
فارس :شفتــي هذي اعتقد تعـرفينهـا أختـك جنــى اللي انتــي هنـا عشـان تسدديـن ديونهـا .... وباس الصـوره ورجعهـا لبوكــه
واللحيـن اسمعـي هالقصـه اللي أختـك مثلت فيهـا دور البطــولـه .. كان يامـاكـان .................................................. وقال القصـه من البــدايـه ومــع كــل كلمــه يقولهـا وهـج كانت تحتــرق بمـكـانهـا خلاص ضـاعت مافيـه أحــد ينـلام علــى اللي صارلهـا الاهــي .. جنـى اللي اصغـر منهــا أحكــم منهـا وتعــرف مصلحتهـا أكثــر منهـا .. مـاكان قـدامــها الا تدعــي ربهـا مفــرج الكــروب يفــرج كربتهـا ويحميهــا ...
انتبهــت علـى فارس يقولها بصــوت كلــه حقــد ورغبـه فلانتقـام :اللحيـن فهمتـي وش مصلحتـي منك والا على بالك متحمـل اربع شهـور بثقالة دمك وغباوتك عشـان سواد عيونك ...
ووقف يدور حواليهــا : أنتــي الكـرت اللي بلاعب جنـى فيـه ... سكـت شوي بعــدين كمــل : 72 ساعـه بس وبتكــون أختــك هنـا بالشقــه هـذي واقفـه وقفتـك هــذي ذليلــه وراسهـا للأرض بس بفرق بسيط أنتـي انغـدر فيك وهــي بتجــي لهنـا بكــامل رضاها عشــان تحمــي اختهـا من الفضيحــه وقرب حتـى وقف على راسهــا : اللحيـن فهمتـي ايش الحكـايه ياحبــي ...
:وتـوته تــوته خلصـت الحتوته صح يا فـارس!!! ...
فارس بذهـول لف علــى صاحــب الصوت :نايف وش تســوي فيــذا ... يـوه غيرت رايك بس راحـت عليك أنا نسقت مـع جميــل ...
نايف يمشــي بهـدوء لمـه :افاا مـاكـان هـذا العشـم يافارس ..!!
فارس :طيب وش فيك مسوي ثقيــل ترى ماعنـدك أحــد ...
نايف :ماعرفتنا علـى بعض ...
فارس بضحكــه :وين أعرفكم علـى بعض ماتشوف البنت شوي وتمــوت بعـدين هذي نظيـفه ماهـي من خوياتك ... واذا كنت مصـر على التعـريف مهنا مانــع ... وجاء وقف جنبــه :اعرفك يانايف علــى وهج محمـد الـ .....
وانتي ياوهــج أعرفك علـى نايف فلان الـ ......
وهــج كانت حاس بجسمها مخـدر وماكانت تصدر منهـا أي ردة فعـل بس يوم سمعـت الاســم صدرت منهـا شهقــه مخنوقــه ...
فارس التف علـى نايف اللي كان واقف جنبـه ويطالعـه برود :هاه خلصنـا من التعريف وش الخطـوه الثانيــه ..؟!!
نايف هـز كتف بعـد مبالاه وقال :الخطـوه الثانيــه بتوديك علـى قبرك بـدري ...
فارس :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
هههههههههههه...
وش فيك نايف قاعــد تقط حكــي ..

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:25 pm

نايف مارد عليــه بس راح للباب وفتحــه بمفتاحــه اللي رماه علــى وهـج وقالهـا :اظنـك عرفتــي من انا واللحيــن خذي المفتاح واجلسي بسياره تحـت لين اصـفي حسابتـي هنـا ..
فارس جالس يطالع فيــه ومصدوم مـو فاهــم وش اللي قاعـد يسويــه نايف ...
نايف يوم ماشاف من وهــج أي ردة فعـل راح لهـا وبحـركه وحـده سحبهـا ورمـاها برى الشقـه ورمـى المفتاح عليهـا وصك الباب ...
فارس بقهـر :وش الحركه البايخه هذي بعد ..؟َ!!.. لوهـربت اللحين وش اســوي فيك .. راسـك مايكفينــي ..ومشــى بيروح الباب ...
بس نايف كان اسـرع منــه ومسـكه قبل مايوصل الباب ورماه بكـل قوتــه علـى الارض :والله أنتــي اللي راسك الليله مابيكفينــي ....
فارس قام وبغضب حاول يضــرب نايف بوكـس على وجهـه بس الحركـه ذي ماغابت عن عين نايف اللي غير مكانه بخفــه ....
فارس بقهــر :اللحيـن أنت وش تبـي وش جايبك هنـا ...
نايف بسخـريه :جاي اتفـرج عليك وأنت تلعب فـ بنت خالي ...
فارس يوم سمــع كلمـة نايف انخطف لون وجهه وصار شاحـب ...
نايف :اللحين عرفت وش ابغى فيك يالخسيس ...
فارس صرخ فيه: اللحيــن صرت خسيس ولاكأنك كنت مشاركنـي فكـل مخططاتــي فأذا كنت انا خسيس فانت راس الخسـه ... بعـدين وش تفرق معاك بنت خالك ولاغيـرهـ ...
قطــع كلامــه نايف اللي ضربه كف خلا الارض ادور فيــه ودفــه علـى الجـدار اللي وراه وبعـد ماطاح علـى الارض اركلــه مع بطنـــه ...
فارس اللي طايح على الارض رفع راســه وبيده كان يمســح الدم اللي نزل من فمــه :على فكــره حتـى لو كنت ادري من قبل انها بنت خالك ماراح تفرق معــي ...
نايف ماتحمـل كلامــه وركـله ببطنــه وبنفس اللحظـه فارس مسكــه مع رجلــه وطيحــه على الارض ...
كان كلــهم علــى الارض وبالوقت نفســه تحـركت يديـهم علــى هـدف واحــد سكينــة نايف اللي كان رابطهـا على خصــره بس يد فارس كانت اقرب فسحب السكيــن ووقفم كلهم بنفـس الوقت ...
نايف لفارس اللي كان رافـع السكيـن بوجهه :صح هــي معك بس ماتقـدر توردها ..
وتراجــع خطـوه علــى ورى (نايف وفارس كانوا كلاً واقف بوجـه الثانـي وكأنه وحـش بينقض علــى فريستــه وكانوا يتحركـون حول بعض وبينهـم مسافه وهم يتكلمــون )
فارس حرك رجله بخـطوه متردده :للأسف للحيـن ماعرفتنـي زين يانايف صدقنـي اقتلك بدم بارد وبرجلي اتوطيء جثتـك ..
نايف اللي ثابت بمـكانه بضحكــه رنانه :طيب خــلك من الكــلام ورنــي افعـالك ...
خطــوه وحـده من فارس كـانت كفيله أنهـا تقربه من نايف ويرفع السكيــن على وجهــه بيشوهه بس نايف كـان اسـرع منـه وتلقى السكيــن بيــده اللي سال الدم منهـا بقوه ....
فارس تراجــع وهو يلهـث :المره ذي كنـت ناوي علـى وجهـك بــس المـره الثانيــه تـرحـم علـى روحــك ...
نايف اللي ضاغط علـى يده اللي تنزف :رخمـه وطـول عمـرك بتظـل رخمــه ليه تعدد لـي وش بتسـوي فينـي ورنــي مالازم تحذرنـي قبل ...
فارس قرب منه بثوره بس نايف ركلــه مع بطنــه بقـوه افقـدته انفاســه ...
طاح فارس علـى الارض والالـم منـعه من الوقوف أخذ نايف السكيـن معـه
وطاح فيــه ضرب ليــن افقـده وعيــه ...

كانت وهــج جالســه علـى السلــم يوم طلــع لها نايف .. كلمـها صـرخ عليهـا عشـان تنزل معــه بس هــي ماصدر منهـا أي تجاوب ويوم يأس منهـا جرهـا بيده السليمـه ونـزلها لسيـارتـه ...

وفالسيـاره سألهـا :ويــن كـان السواق منـزلك ..؟!
وهــج يوم سمعــت من هالكلــمه حست الحيـاه ردت لهـا يعنـي ماراح يوصلهـا للبيت بنفســه يعنـي ماراح تنفضــح ...حاولت تكلــم بس صوتهـا ماساعـدها وبعــد معـركه طويله مع نفسهـا طلع صوتها مرتجف مخنـوق ....
نايف كان ماسك السكان بيده السليمـه وكـان مشــي السياره بســرعه مجنـونه .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:25 pm


صحت من النـوم وهــي ترتجف وتعـرق من الخــوف حلــم مرعب ماتمنـى لالد اعدائها يشوفـه ... حســت بنفسهـا تهــدأ مع مرور الوقت نزلت من سريرهـا وراحت تغسـل وجهـا انتبهت لسـاعه 7ونص فالليل غريبـه وهج ماصحتهـا ...
البست جيكيتهـا فوق البيجامه اللي عليها وطلعت بالبلكــونه جلست على حالتها هذي قبــل ماتشوف سيارة السواق تدخـل وتنزل منهـا وهج وهـي موعلى بعضهــا ... سالي بصوت مسموع :ايا نذله وهجـوه تطلعين من وراي والله صايره تطورات فالبيت من عقبي كيف هيلا تخلي وهج تطلع لحالها ..؟!
طلعت سالي من الغرفه وبطريقها لتحت صادفت جنـى طالعه فوق ... جنــى :هااي سالي كيفك مع الدراسـه ...
سالي ضمت يدينهـا حولهـا بسبب البرد :عاديه مافيها جديد انتي اللي رحتي مرحله جديده كيف الجامعه معك وقسـم الحاسب ...
جنــى :ووووع لوعـه .... بتنزلين تحت ..
سالي :ايه وينهــم ..؟!
جنــى وهي تأشر براسها :شوفيهم بالخيمــه روحـي هناك الجـو دافـي يجنن ...
سالي :ايه بروح وانتي تعالي بسرعه .. وجت بتنزل بعـدين رجعـت لفت على جنى :ايه صح وهج وش عنـدها طالعه ...
جنـى بشهقه :ايه صح انتي ماكنتي معها اجل كيف تقول لامي أنك بتروحيـن معهـا ...
سالي :لاكنت نايمـه وماقلت بس شفتهـا تو وهي نازله من السياره ..
جنـى :والله ماشفتهـا بس ليه تقول لأمـي أنك بتروحيـن معهـا عالعموم لاتدري امي انك مارحتـي معهـا موناقصين معـارك ...
سالي :اصلاً ماراح افتح فمي بكلمه ادري امك بتخلي كل شي على راسـي اصلا ًهي تحتـري من الزله ...
جنــى وهي تكمـل لطريقهـا لفوق :والله أنكــم تحــف تشـاووو ..
سالي راحـت لهم بالخيمـه وجنــى راحـت لغـرفتهــا تكــلم رحــاب ... أول ماتفــرقوا دخلــت وهـج اللي كـانت تسمـع كلامهـم وهـي جالسـه ورى الباب طلعت ركض لغـرفتهـا ودخلت وسكـرت الباب بالمفتاح رمــت نفسهـا على سريرها وتغطـت وهي للحين لابسـه عبـاتهـا ماتبغـى تفكــر شي تبغــى تنسـى كل اللي صار معهـا اليوم لأنهـا لوفكــرت فيـه بتنجـن أكيـد غمضت عيونهـا .. كـل اللي صار معها اليوم من تكلمت مـع ابرار ليـن اللحظـه هذي مومصـدقته تحس نفسهـا تحلـم اللي صار معهـا حلـم تمنى تصحـى منــه ... معقولـه صار كـل هذا معهـا وللحيــن هـي عايشـه ..!!!
كيف وشـلون فارس نايف .. ولـد عمتهـا شيخـه .. وش بعــد مو مستوعبـه شي كيف جتها الجـرأه تسوي اللي سوته كيف قلبهـا طاوعهـا تخـون ربهـا ودينهـا وأهلــها وتقابــل انســان غريــب عليهـا لوماتــدخــل نايف وش كان بيصيــر ..؟؟!! .. لو والف لـو ... ليش سوت اللي سوتـه كلـه من ابرار اللي دخلــت فحياتهـا بفتــره كـانت فيهـا موبوعيهــا لا الغلطــه غلطتهـا لمتـى بتحط اللوم على غيرهـا هــي كانت تدري أن اللي تسويــه غلط بس قلدت غيــرها وبسذاجتهـا المعتـاده صدقــت أن فارس صادق معهـا ومايبغــى الا انـه يسـاعدها كيف تصـورت فلحظــه أنه يبغـى مصلحتهـا على حد قوله وهــو هدفــه الانتقـام منهـا ومــن جنــى .... الحمـدالله اللي يسرلي نايف وأنقــذنــي من الوحش يارب استــر علي ولاتفضحنــي ... مأقــول الا الله ينتقــم منك يافارس .. أنا وش كان لي فهالطــريق كنت مرتاحــه مالي ولاعلــي واللحين رميــت نفسـي بمصيبــه مالهـا قرار ...
أكيــد فارس صدق مسجــل مكالمـاتي معــه وبيفضحنــي .. لما وصـلت وهج لهانقطــه ادخــلت فنوبـة بكــاء طويلــه وهي اليوم اللي مانكفت فيه دمعتهـا ..
--------------------------------------
فالخميــه كانـوا كلهـم جالسين ومسوين دائره حــول النـار وسامي وعادل يلعبـون بلاي ستيشن وهديـل جالسه عنـدهـم ...
سالي لجنـى اللي جالسـه بعـيد عـن النـار :تعالي بس تدفي مسويه فيهـا نعومـه خايفه على بشرتهــا ...
هـديل بلقـافه :اصلاً النعـومه بوادي وهي بوادي ...
جنــى بقهـر :وش دخلك انتي يالملقـوفه .. ولفت علـى سالي :وأنتي الثانيـه موكفايه علينـا البرد يسمـر الواحـد زياده نار تبغــيني اتفحــم ...
سالي :طيب اعصابك بكيفك تجمدي محلك ...
جنـى كانت بتكلم بس قاطعتهـا أم ناصــر :خـلـو عنكــم هالسوالف البطاليـه وانتي قالتهـا وهي تأشـر على سالي :وش سويتي بجهـازك ولاماتبغيــن تجهـزين ...
سالي بملل :اوهـوو علينـا يعنـي الواحـد مايرتاح لازم تذكـرونه ماأبي اجهـز ولااي شي من تخريفاتكــم ...
انا اللي بتزوج ولاأنتـي ..؟!!
أم ناصــر :كنت عارفـه أن هــذا ردك اشوى أني وصيت مرة سعــد تجهـزلك من لبنـان ...
سالي بصـرخه :وشوووووووو هـذا اللي كـان ناقصنــي اجهــز لياسـروه من لبنــان ..
جنـــى بضحكــه :طيب موعشـانه عشـان نفسك ...
سالي ناظـرتها بحقد:انتي مالك خــص ...وبعــدين رقيوه وش عنــدها بلبنان ...
جنــى بسخــريه :يعنــي وش عنــدها رايحــه شوبينق كالعاده وأكيـد ماخذه المترديه ونطيحـه معهـا ...
أم ناصـر بصرخـه :جنــى وش قلت الحيـاء هـذي فيه وحده تقول عن مرت خالها وبناتها هالكلام ..
جنـى بهمس:تكفين عاد الله والخال تخلخلت حنـوكـه ...
سالي بنفس درجـة الصوت :تكفين اسكتـي لاتقـوم علينا موناقصتهـا السالفه ...
جنــى لأمها:ايه صح يمـه خالي سعـود موراجــع ماصارت سفـره هذي ...
سالي بحمـاس :بعــدي والله أخـوي ذولي الناس اللي سيرتهـم ترد الروح ...
أم ناصـر بأستغـراب :ماشاءالله وش اللي غيــر رايك علـى حد خبـري أنك موراضيـه عليه ...
سالي اللي منقلب حالها من بعد الحلم اللي شافتـه :كان يستـاهل بس اللحيـن وعـدلت جلستهـا وبغرور : نزل العفــو الملكــي ...
ناصـر اللي واقف على باب الخيمـه : انتبهي لخشمك بس ليصقع السقف ...
وبعـد ماسلم وجلس مأعجبـه الموقف ان سالي تسكت وماترد عليـه فناظـرها بطرف عينـه :مأقول الا الله يعيـن ياســر عليك ..
برضــوا سالي مطنشتــه ...
ناصــر :سالي وين لسانك اكلته القطـوه على قولتهـم ...
سالي بمكــر:أقول هيـلا وش رايك بـ لبنـى بنت سعــد تصدقيـن بنت حلـوه وسنعـه تليق على ناصــر ..
أم ناصــر :أول مره تقـولين شي منـه فايـده ...

ناصــر بقهــر :سكـت دهـراً ونطق كفـراً ... ساليـوه عوذا بالله من شرك لاتفتحيـن علينـا ابـواب ..
سالي بعبط :افاااا ناصـر ماتبينـا نفرح فيـك بعــدين وش فيهـا بنت خالك ماتبيهـا .. ناصـر جاء بيرد عليها بس سالي ماعطته فرصـه وكملت باتهــام وكأن ناصر قال شي فعلاً: عيب عليك هــذي بنت خالك مايصلح اتكـلم عنها بهالطــريقه قل مابي اتزوج وخلاص ماله داعـي هالطريقـه ...
ناصــر بشهقه :اللحيــن وش قلت أنا عشـان كل هـذا وبعــدين انا البنت حتـى ماعرفهـا عشـان اتكلم عنهـا ...
سالي بالطريقه وكان كلامه صدمهـا :تبغـى تزوج وحـده متعرف عليها عيب
هالكــلام لاويقولهـا قدام اخوانه صغـار ...
ناصـر جاء بيردبس أمه سبقتــه ..
: وش هالكــلام ياناصـر معهـا حق سالي هـذا كلام تقــوله ..
ناصـر بقهـر :انا اللحين قلت شـي انتي ماتعرفين أختـك هـذي تحرف الكـلام على كيفهـا ...
سالي غمـزتلـه :طيب يافالح اشتـري راحتـك ولاتوقف بوجهـي لأنك موقـدي ...
ناصــر :حلو اتفقنـا كل واحـد ماله دخـل بالثانـي ...
سالي جت بتكلــم بس دق جوالهـا وطلعــت عشـان ترد عليـه ....
سالي وهي تمشي راجعـه للبيت:هلا عبـوره ..
عبيـر :اهلين حبيبتي اخبارك ...
سالي :تمـام وش عنـدك متصلـه غريبـه ..
عبيــر :وش سوي يألبي معجباتك صجــوني ..
سالي :وانا شكــوو ..
عبيـر :بالمختصـر المفيد مياده تبي رقمـك ...
سالي :وشو ماعاد الاهــي قولي لهـا مخطوبـه ..
عبيــر :ياحظـك اقول عن العباطـه وخلصيني اعطيهـا الرقم اولا ...
سالي :ياويلك لوعطيتيها رقمـي هذا بتخلصين منهـا عطيهـا رقمـي القديـم ..
عبيــر :أي واحــد اللي اخــره سبعـات ...
سالي :لاياحمــاره هـذا للحيـن عنـدي عطيهـا اللي أخـره 06 اللي أخذه ياسـر..
عبيـر :الرقم ذاك شغال للحيــن ...
سالي :ايه والظاهـر يسوري محـول المكالمات اللي تجي على الرقم ذاك لجـواله ...
عبيـر :يعنـي يسورك ذا بيرد عليهـا ...
سالي بالضحكــه :احسن خخخخخخخخخ ...
عبيــر :والله أنك موصاحيــه تجيبين لنفسك الشبهات ...
سالي :والله انا محـد يهمنـي وأحب اعيف الناس فينــي ..
عبيــر :خيبـه أنتـي مادري كيف انخطبتـي و بتزوجيــن ...
سالي :الله عاد والرجل تبغينــه ترى مايغلــى عليك ..
عبيــر بالضحكـه :ياعمري وفيه احد عقبك يبينــي أو حتـى يفكـر فينـي ...
سالي بغرور :ايه تعجبيني كذا لاتنسي تحفظي المقامات ...
عبيراللي انجرحت بكرامتها :يالله تامري على شي ..
سالي :لاسلامتك ياقلبي ...
عبير :متأكده اعطيهـا رقمك القد يم ...
سالي :اعتقـد كلامي واضح واذا هي لهدرجـه ماذيتك عطيهـا الرقم وريحي دماغك ...

------------------------------

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:26 pm

دق جواله وهو غـرقان فشغــل كـان طالع بشاشة الجـوال ( اللزقـه ) يتصـل بك ... استغـرب معقـوله من اللزقـه هذا ..؟! مايذكر انه مسجل عنده احد بهالاسم ... زفـر بالراحه يوم وقف بس رجــع يدق اوووووووف وبعـدين معـه صدق انه لزقـه رفعــه وبدون مايتكلــم ...
وصــل صوت اللي على الطرف الثانـي كانت بنت : الو هـلا حبـي ...
ياســرانصدم وكان بيتكلم بس هـي سبقته ...
: الو وينك ياعمـري سالــي ..؟!!
ياســر بس سمــع الاســم قفل الخــط ... اوف راحت علـي هذا متصـل على رقم سالي .. آآه ياسـالي ...
لاياســر انتبـه ..!! حــرام عليك اللي تسويه بنفسك معذب روحـك بالتفكير فيها وهي ولاسأله عنـك.. الامتـى بتظـل علـى هالحــاله تحـب أنسـانه الجمـاد يحس اكثـر منهـا .. مافيــه أمــل لو واحـد بالميه انهـا تكن لك أي شعــور ولو تحقق هالامـل اكيد بيكــون شعورها لك الكره لاغيــر ... ليه هــي بالذات اللي أحبهـا ليه ياربي شفتها وتعلقت فيهـا ليتنــي ذاك اليوم مادخلت المجلس وشفتهـا ولا رحـت المزرعــه من اصــله .... تنهـد ياسـر بألم وبصوت مسموع لنفســه :وش بتنفعك ياليت اللحيــن أنت خلاص ضعــت ..!!

سمــع صوت جواله وتحلف بداخلــه للمتصــل اللي مووقتــه أبـد بس لام نفســه على تعجلــه يوم شاف المتصـل أبوه ....
ياســر :هلا يبه هلا طال عمــرك ...
أبراهيـم :هـلا ياسـر وينك ..
ياســر :فالشركـه ..
ابراهيــم :للحين فالشركه انت تدري الساعه كم اللحيـن ..
ياســر وهو ياخذ شماغه ويطلع من المكتب :خلاص يبه اللحيـن طالع بغيت شي ...
ابراهيـم :اكيد اجل وش ولـه متصــل تعال للبيت بسرعه ابغـى اكلمك بموضوع قبـل مأنام ...
ياســر :طيب اللحيـن جاي ربع ساعـه بس ..
ابراهيـم :بهـداوه عن السـرعه ..
---------------------------------------------
كانت جالسه على سريرها وتفكـر بالحـوار اللي دار اليوم بينهـا وبيــن فاتـن ...
صح أنها مارتاحـت لها بس ماهو ضروري ترتاح لها أهـم شي تكـون متفقـه معهـا ولهـم نفــس الهــدف تحطيــم حياة خالــد (-------)
تذكرت كل اللي دار بينـهم وكيـف فاتــن كانت حاقـده علــى خالـد اللي كـان مغرور بنفسـه ... اللي فهمتـه منهـا ان بداية علاقتها بخالد كان بسبب تحدي بنات لأن خالد ماتقـدر تطيحـه أي بنت وكـل علاقتـه مع البنـات لعـب وتضيـع وقت وفاتن هـي الثانيـه كانت مثـل طريقتـه تحب هاللعبـه بس ماتحب تعمق فيهـا ...
فبـدايـة الامـركانت تبغــى تلعب بخـالد وتطيــحه بشباكـه بس ماكانت قـد اللعبـه وخـالد هـو اللي لعـب عليهـا وكـان بيدمــر حيـاتها .......
كــل هذا مـو مهــم وفاتــن تستـاهل كـل اللي جاها وقليل بحقهـا بعــد هـي وأشكالـها هـم اللي غـررو بأختهـا البريئــه ودلوهـا علــى هالطــريق كـانوا يصـورون لهـا مغامـرتهم بريئه ويشوقـون لها التجـربه لين صار موقفهـا مع خالـد وهـم برضـو اللي الحـوا عليها لين تجـرأت وكلمتـه ... والادهـى والامــر أن خالد كان يلعب علــى الحبلين يكـلم رغـد وبالوقت نفسـه لـه علاقه مع فاتن اللي كانت تدري عـن علاقته مع رغد ...
هــزت رحاب راسهـا عشـان تبـعد هالافكـار عن دماغهــا مـووقتـه الحقـد على فاتــن فــي أمــور كثيره ماراح تقــدر تسويهـا بدون فاتــن ...
يكفــي أن فاتــن تدري كـل شي عن حيــاة خالـد وهـي اللي بتدلهـا علـى بنت عمــه اللي يحبهــا .. الله لايخلـي فينــي عضــو صاحــي اذا ماحــرقت قلبك ياخــالد , وجعــل نارجهنــم تحــرقنـي اذا مانتقمت لك يارغــد .....
--------------------------------------
نايف بيــد مجــروحــه وقلب ينــزف وصدمــة روح أخــذ طريق الرياض الدمـام فيــه جنـون أكبــر من كــذا مأعتـقـد ...
بعــد ساعــه علــى شاطــيء قريب مره من البحــر والمـوج يضرب برجولـه كان جالس وحاط راسـه على رجليـه يشكــي له همـــه ثلاث صدمــات بيـوم واحــد
حبــه وصـديقه وبنت خالـه كان بينغــدر فيهـا .. لو ماكن فتــح لاب توب فارس لوماشاف الصــورلو تأخـر شوي كـان الله وحـده العــالم بمصيــر وهـج وجنــى ...
حيـاتهم كان بتــدمـر وبسبب ميــن فارس .... لما تذكر كيف كان فارس يتكلــم فيـه عـن الملاك اللي شافهــا كان يتكلــم عــن جنــى ..ايه يانايف فارس شاف جنــى .. شاف حبيبتك ... وطـول الوقت اللي كـان يتـوعـد فيهـا ويشتكــي لك منهــا ويحـاول يبتزهـا كنت انت مشتـرك معـــه ,,, آآآآآآآآه ياجنــى ياحيـاتي كنت بدمــرك بنفســي كنت اتأمــر عليك ... بــس قالهـا بصـوت مخنــوق :والله ماكنــت ادري أنهـا أنتي كان تهــون علــي نفسـي اذبحهـا ولاأفكــر اذيك ....
وش اللي وصلنـي لهـالمـوقف غيــر فارس والله مايفكـه منـي غيــر الموت أنا تطعنــي بظهــري يافارس بتشــوف اذا حطيتك براسـي وش بسوي فيك ....
حــس بوجعــه يده يزيــد عليــه لو ماراح اللحيـن لاقـرب مستشفـى وعالجهــا
يمكــن تنزف لحـد المـوت ...------------------------------------------
وصـل للبيت الساعـه عشـر فالليـل كان أبوه جالس مع بندر وريان وناصـر ولد عمــه وهـذا اللــي صدمه ناصــرمن متـى مادخـل بيتــهم يمكـن له أكثــر من عشــر سنـوات جلـس بعـد ماسلــم لاحظ ان سوالفهم عاديه يعنــي ماكان فيـه شي خاص يتكلــمون عنـه اجـل وش سـر هالاجتمــاع ..!!!
انتبـه على ناصـر يؤكــد علـى أبـوه زيـارة يـوم الخميس يعنــي الزيـاره ماهــي لله ...
ناصــر : لاتنسـى ياعــم ليلة الخميـس بيجون ظيوفنــا واتمنــى تكـون موجود مايصيـر نملك وعمهـا الكبيــر اللي بحسبة ابـوها غايب ولا وش قولك ياعمـي ...
أبـراهيـم : الله يسـوي اللي فيـه الخيــر ...
ناصـر وهو يقـوم واقـف :يالله أن استئــذان ...
ابراهيــم :وين تـو الناس تعشـى معنـا ...
ناصــر :لا والله ماقـدر مرتبط مع السلامـه ...
الكـل :مع السلامــه ...
اول ماطلــع ناصــر لحقــه ياســـر ...
ريان بتعليق :ايه مايقدر يستغنــي ...
بندرغمـزله يسكت ...
ابراهيــم باستغـراب :ليه مايقدر يستغنــي ...
ريان :هاه لااااا ولاشـي بس تذكـرت شــي مع السلامه ..وقام وطلــع ...
ابـراهيـم :وش فيـه ذا ماهوبصاحـي ...
بعـد عشـر دقايق رجع ياســر للمجلـس ...
ابراهيــم:وش فيك لحقت فيــه ...
ياســر :كنت ابغـاه من كم يوم و اللحيـن يوم شفته نسيت أقوله أن سعــود بيرجـع يوم الاربعـاء ..
أبوياســر :اهاا وانت وش سويت بحفلة زواجك حجزت القاعـه ...
ياسـر:ايه من اسبوعيـن حجزت ...
بنـدر :غريبـه ولقيت حجــز ..
ابوياسـر بتفاخـر:اكيد بيلقـى حجــز هــذا ياســر ولـد أبـراهيــم الـ ... ...
بنــدر بضحكــه :والنعــم ...
ياســر :الايبـه ماقلت وش كنت تبغــى فينــي ...
ابوياســر :ايه صـح زين أنك ذكـرتنــي بغيــت أخبـركم بمـأنه القابلــه رمضـان نبــي نجمــع العايله على الفطــور نبي نرجـع صلة الرحــم ...
ياســر بداخلــه :بعــد ايش يبــه بعــد ماقطعــتهـا بنفسك بتــرجع تحيهــا خلاص الناس قست قلوبهـا ....
ابراهيــم :ياســر يـ ياســر

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:26 pm

ياســر بارتبـاك :هلايبـه ...
ابراهيــم :وش فيك ساعه اناديك وش قلت بتـروح لعمتـك ...
ياســرباستغـراب :عمتــي ليــه ..؟!
ابراهيــم :وأنا وش اقـولك من الصبح عمتــك زعــلانه ...
ياســر :زعــلانه من ايش وأنا وش دخلنــي ...
ابـراهيــم :لاوالله اللي مايدري وش أقول ...
ياســـر :.....
ابراهيــم :اللحيــن انت مأنت مالك بنفس يوم ملكــة بنت عمتـك اللي حاطــه الرجاء عليك أنك بتاخذها ...
ياســـر :رجعنـا على طيــر يلي بنت عمتــي ماكنت بأخذه ولاعمـري فكـرت فيهـا ... وبعــدين هذا هـي اخذهـا ولد عمهـا رجال ونعــم فيـه وخساره فيهـا بعــد ...
-----------------------------------------------
سالي كانت مع جنـى بغرفتهـا لأن وهـج كانت مقفله على نفسهـا الباب ونايمــه ...
سالي وهي نايمــه على السرير :اووووووف صكـي النـور بنـام ...
جنـى جالسه على الكمبيـوتر :ماتشـوفين مشغـوله ...
سالي :ياربيه طيب اشتغلــي احد قاضبك بس صكـي النور ....
جنـى :كيف اكتب وأنا ماشوف الكيبورد ...
سالي :اللحين بتعجـزك هذي اصلاً انتي تكتبيــن وأنتي مقفله عيـــونك يالله عاد ....
جنــى قامت تصك النور :الله يعنـي عليك انا مادري أي شيطان ركب وهج وقفلت الباب عنك ...
سالي :آآآه لاتذكـريني ترى الغصــه ذابحتنــي أنا سالي ينصك الباب عنــي ..
جنــى بأستهبــال :يالله تعيشين وتأكلــين غيـرها وعقبال مانشــوفك تشكيـن وياســر اللي صاك عنك الباب ...
سالـي بقهــر رمت بالمخـده :أنتي ياحمـاره وش قصدك بالكـلام اللي قلتيه ...
جنـــى :قصدي اللي فهمتيــه ... وسكت شوي :تدرين سالي شكلك يجنن وأنتي منحــرجـه : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههه ...
سالي سوت نفسهـا ماهمـها وهـي من داخـل مقهــوره من الافكــار اللي وصلت لها من كـلام جنــى:اوووووف بس ترى ازعجنــي صوت طباعتــك ..
جنــى :طيب خلاص بس عشر دقايق وخلــص وكملت بضحكــه :سوري خربت عليك الحــلم اللي كنت عايشتــه أنا اللي اعطيك الالهــام وأنا اللي أخــرب عليك صدق اني دفشــه ...
وقامت تركض لحمـام تتخبـى فيه لأن سالي قامــت بتظربهــا ...
سالي اللي كانت متسنــده علــى الباب :علـى بالك بهالطـريقه تهربين لاحبيبتـي انتي طيحتــي نفسك بفخ مافيـه امل تطلعيـن منــه ..
جنـى من ورى الباب :وش بتسوين يعني ..؟!
سالي :ولاشي بس بجلس هنـا لمين تطلعيـن وكـل ماتأخـرتي زادت العقوبه ..
جنــى :وول وليش كــل هذا عشــان تكلمت عن يسـور آسفه حبيبتــي ماكنت ادري أنك تغارين عليــه ولامافتحت فمــي ...
سالي :قالت اغيــر قالت علــى الاقــل انا موقفي واضــح من البدايــه مومثل بعض ناس ...
جنــى بشهقــه :من تقصديــن ..؟!
سالي :والله كـلامي واضح واللي على راسه بطحاء يحسس عليهــا ...
آآآآه وينك وهجــوه لهدرجــه القلب متعلق حتــى وأنتي نايمــه تفكــرين فيـه وتردديــن أسمــه ...
جنــى فتح الباب بقوه وطلعت : ياحمــاره يانكــرت الجميــل ..
سالي:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههه ....
جنـــى وهي تضـربها على راسهـا بالمخـده عشـان تسكت :بس يارب اشـوف فيك يوم ياسالي يابنت صالح .....
سالي :وش فيك صايـره عجــوز تدعينــي علي ترى والله لافضحــك ....
جنــى :صدق أنك خاينــه هذا ماكان كلامك يوم قلت لك ســري ...
سالي :بعــد ايش اصلاً ماكان قدامك الاتقــولين لــي ولا تحسبينــي عبيطـه مثـل وهج بصدق أن نايف اللي تردديـن اسمــه الفنـان ...
جنــى صكت اذونهـا :بسسسسسسسسسس ياحمــاره انا اللي حظـي شين مانفضحت الاقدامــك ....
سالي :بس لاتجلسين تندبيـن حظك عنــدي عشـان ادعي ان نايف يتزوجـك ..
جنــى بقهــر :بسسسسسسسسس الله ياخذ أبليسك ...
سالي :ياربيـه لاتدعيــن على ابليســي مارضى عليــه بعــديــن أحمـدي ربك جالسـه ادعي لك بالمجـان ...
جنــى :مالت عليك مابيك تدعيــن لي اللي يسمعك يقول بالمـره دعواتك مستجـابه وأنتـي صلاة العصـر ماتصلينهـا الابعــد صلاة المغـرب ...
سالي :هييهه انتي لاطلعيــن علي اشاعات أنا مافيـه صلاه الا وصليها بالمسجـد حتـى جاني عرض يحطونـي أمام ...
جنـى :اللحيــن أنتي من صدقك بتلعبين علـي ياماما أنا جنــى مو وهـج تلعبيـن عليهـا اصلاً كيف يحطونك امام وأنتــي عمـرك اقل من ثلاثين سنـه ....

بعـــد اربع ساعات الساعـه ثلاث الفجــر
جنــى صحت علـى جوال سالي التنبيــه ....
جنـى انقهــرت يوم شافــت الساعـه للحيـن ثلاث وجلست تصحــي سالي ...
جنــى تهزها مع كتفهــا :سالي يالله قومــي ... سالي يالله عاد شوفي الساعــه كم وأنتي للحيـن نايمــه ... ساااالـي ...
سالي وهـي نايمــه :امممممم ....
جنـى هزتهـا بقــوه وصـرخت قريب من اذنهـا :سااااااااالـي ...
سالي فزت من نومهـا وتلفت حولهـا :وش فيــه ...
جنــى :قومـي يالله الوقت تأخـر امشـي ننزل تحــت ...
سالي تمطط :اووووه الوقت مـر بسرعـه ماشبعت نـوم كله منك مسهـرتنا ...
جنـى وهي كاتمـه ضحكتهــا :طيب روحـي غسلي وجهك عشـان ننزل تحـت ...
سالي نزلت من السرير بكسـل وعين مسكـرتها وعيـن فاتحتهـا ..
جنــى :وععععع لاتسوين كذا اكـرهك لاسويتـي الحـركه ذي ....
سالي طلعت من الحمـام وهي تجفف وجهـا : ياربي ودي ارجـع انام للحيـن فينـي نوم ...
جنــى تبـي تقهـرها لأن سالي اذا صحـت مستحيـل ترجـع تنـام:تدرين انه تو الناس والساعــه للحيـن ثلاث ...
سالي :وشووو طيب وراه مصحيتـن اللحيـن ...
جنـى بقهـر :والله مـوأنا اللي مصحيتك جوالك الزفت هـو اللي مصحينــي ...
سالي :يوه انا كنت ضابطتـه على ثلاث العصـر مو الفجـر ...
جنــى :عاد صحينـا اللحيـن يالله ننزل تحـت أكيـد الجـو روعــه ..
سالي جلسـت علـى السرير:لاموبفاضيـه لك انزلي لحالك أنا بحاول أنام ...
جنـى تجرهـا :يالله عاد بنروح نسوي لنا نسكافيـه ونجلس بالخيمــه ...



علــى باب الخيمـــه وقفـــن سالي وجنـى مصدومــات من الحــوار اللي دايـر داخــل الخيمـــه ..!!!!






نهايــة الجــــــزء

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:26 pm

OoOالجزء السادس عشرOoO




(..أنا وياه ماندري هوينا بعضنـا وشـلون ..ومن شفته وأنا احبــه وفجأه صار يهـواني ...أذا ناظـرني بعيــونه بنســى كل مافــي الكــون واذا جانــي وقابلنــي أشــوف العالــم الثانـــي ...وفــي قلبــي هو الغالــي وفـي عينــي هـو المــزيــون وفــي فكــري هـو الهاجــس هـو القاصــي هــو الدانــي ...)

جُنى بصدمه ممزوجه بغباء لسالي:سمعتي الي سمعته ...؟؟
سالي تجريها بغباها:تصدقين للاسف لا ماسمعت،،وضربتها على كتفها بخشونه وكملت:اجل قالولك صمخاء ماسمع..؟!
جُنى بدفه وحده من سالي على كتفها اختل توزنها وطاحت على الارض...مع صرخه خفيفه..
سلطان:انا عندي يوم الخميس استلام بس تبدلت أنا وابوفهد لانه هو عنـــ ـ ـ ـ ،،قاطعه ناصر بستغراب:سمعت الصوت..؟؟!
سلطان لناصر الي واقف معه على باب الخيمه:يمكن صوت الريــح طيحت شـي ..
ناصر وهو يجول بنظره بالحديقه المظلمه:ممكن،،ولتف لسلطان :وانت بتجلس معي للأذان...؟؟!!
سلطــان :اجلــس وش وراي بــس بنجلــس برى الخيمــه شبة النــار أحلــى ...
جُنى وهي تسحب يد سالي عن فمها بصوت اعلى من العادي :ابعدي يدك ياحماره خنقتيني بموت..
سالي ويدها على فم جُنى من جديد بصوت واطي:اسكتــي ياهبلا
بتفضحينا...
جُنى بنفس درجة الصوت:طيب شيلي يدك عني أختنقت .. وحطت يدهـا على كتفهـا اخخخخخ مو يد مطـرقه ...
سالـي :مطـرقه مـرزبـه اللي هـي اللحيــن أمشــي قبـل مايطيـح علينـا ناصــر ....
جنــى :ياماما ويــن نروح ماتشــوفينهــم واقفيـن بالطــريق ...
سالي :مايبيلهـا ذكـاء نطلــع مع الباب الثانــي ونمشـي بالشـارع انلف علـى الفلـه ونخش مع الباب الخلفــي ...
جنــى :كفــك .. وخبطـت سالي على يدهـا بقوه ..والله جبتيهـا يابنت أبوك قسـم مأنتـي هينــه ...
سالـي تنفخ علـى يدهـا البارده :يالحيـوانه متعمــدتهـا ...
جنــى :أجل بخليهـا لك ... يالله امشــي ليشكنـا ناصــر ...
وطلعــن مع باب الشــارع وقفلــنه وراهــن ... (..علــى فكـره المــوقف هــذا صار مع وحــده من صحباتي وأختهـا مع اختـلاف بسيط بالاحـداث وراح أوضـح الاختــلاف بوقته ..)
جنــى اللي ماسكــه يد سالـي :ياءالله يدك قطعــت جليــد .. ويوم شافت سالي ماردت عليهــا سألتهـا :سالــي لاتكـوني ندمتـي على خطتــك ...
سالي بتردد :لاندمــت ولاشـي بس أنتــي اللي شكلك بتندميــن ...
جنــى بثقــه :مستحيــل أندم هـذي من احلــى مغامـراتي لأن أحد شاركنــي فيهــا ...
سالــي بأصـرار :صدقينـي بتندميــن ..
جنــى بمــلل :وليــه انشــاءالله ...
سالـي بلعت ريقهـا جاك المــوت ياتارك الصــلاه :بكـل بساطــه لأن مامعنـا مفتـاح للبـاب الخلفــي كيف ندخــل ...
جنــى بصرخــه :لااااااااااااااا حــرام ياربـي وش هالمصيبـه والله ناصــر يدفنـي بدون حتـى مايصلــي علـي حتــى ..
سالي بتطنيش :يالله عاد بدون مبالغــه ...
جنــى :مجنــونه انتي حتى لو ناصــر ماسوى فينـا شــي تصــوري الموقف اللي حنـا فيــه الساعــه اللحيــن على الكثيـر ثلاث وربــع وناصــر وصديقــه ماراح يطلـعون ليــن يقيــم الفجــر ...
سالي برود :عادي نجلــس لين يأذن كلهـا نص ساعه ...
جنــى :وش نص ساعتـــه الفجــر يأذن خمــس وربع وعلــى بال مايقيم تكــون الساعــه خمـس ونصف يعنــي تبينـا نجلس محجــوزيـن فالشـارع ساعتيــن كامــلات ...
سالي :ياءالله مــن متــى صار يأذن خمـس اذكـره على الكثيــر ثلاث ونـصف ..
جنـــى بقهــر :اللحيــن هذا اللي هامــك ..ماهمـك المصيبــه اللي طيحتينــا فيهــا ...
سالي :طيب عادي أمشـي ندق الجــرس وأكيــد كل فالبيت بيصحــون ...
جنــة :ايه صح وأولهــم ناصـر وصديقــه ...
سالي :لاتجلسيــن تقولين لــي وصديقــه وصــديقه قولــي سلطـان العاشق الولهــان ...
جنــى :اووف فاضيــه أنتــي لتعليقــات ...
سالــي :عادي وش وراي امشــي بس نجلس قريـب من الباب (الخلفــي )عشـان محـد يتنبـه لنــا ...( البنــت اللي صار لهـا المــوقف هـي وأختهــا أنحلـت مشكلتهـم يوم لقــوا سيارات واحـد من خـوانهــم مفتـوحـه وجلسوا فيهــا للفجــر ..)
وبعــد ماجلسـوا علــى الارض ...
جنــى يوم شافت درام الزباله تذكــرت شــي وقف شعـر راسهـا :سالي عمــال البلديــه يجـون مع صلاة الفجــر ياويلــي سالي حنـا صدق بمصيبـــه ...
سالــي بالتفكيــر بعد ماشافــت ان جنـى صدق خايفــه هي صـح ماهمهـا الموضـوع محد يقدر يقولهــا شي بس جنــى محد راحمهـا لأمهـا ولاناصــر ..وبعــدين فكـرة عمال البلــديه ذي اقلقتهـا :معـي جوال وش رايك احاول اتصـل على عادل يمكـن فاتح جواله ..
جنــى بيأس :مستحيــل اصلاً من بيفتح جواله هالوقت ومالقيتـي الا عادل الدب ..وش رايك نتصـل على ناصر وعادي سوينـا فينـا اللي يبــي بس يطلعنـا من هالورطــه ....
سالي :بس سلطـان معــه ...
جنــى :اذا كـان مايبغـى ينفضــح قدامــه يدبـر عمــره ...
سالــي طلعت جوالهــا :بدق عليــه وأمــري لله ... لامستحيــل مقفلـــه ..
جنــى :ياربــي وش هالحظ النحــس اصلاً قلتهـا من بيفتــح جواله هالوقت ...
سالي بابتسامــه خبيثه علــى الفكــره اللي طرت فبالهـا :أنا أعــرف واحــد اقص ذراعـي من الكتف لوماكان فاتح جوالـــه وهالوقت ...
جنــى باستغــراب :ميـــن ..؟!!
سالــي :بس ياهـل ترى بتقبليــن انه يساعـدنــا ...
جنـــى :لاتقــولين اللي في بالــي ( اللي في بالي ولا علــى بالــه ) ..!!!
سالــي بابتسـامه عريضــه :ومن اللي في بالك ...
جنـــى وهي تقلد صوت سالي :يسوري .. خبله انتي بتفضحينــا وش فرقـه عن سلطــان ...
سالي :ياغبيــه ياســر الغبــي اللي أنتـي طالعــه عليه ولد أمــه نقدر نفهــمه الموضوع اما سلطـان وهجــوه فبيفهــم الموضوع على كيفــه ...
... ومدت الجوال لجنــى ...
جنــى بغبـاء تناظــر للجـوال :لاتكونيـن تبينـي ادق عليــه ...
سالي :اجـل وش مفتكـره انا اتصـل عليــه ... لاعيــوني انتي اللي محتـاجــه أنا ولاهمنــي الموضوع ...
جنــى وهي شوي وتبكــي :سالي الله يخليك عــن حركات النذاله ابوس يدك اتصـلي عليه وخلصينــا ...
سالي وهــي تناظــر ليدها المتجمـده من البرد :اصلاً أنتـي تبينهـا من الله تبوسين يدي اللي من حـلاتهـا ولا اسكـريم ..
جنــى :والله يدك احلــى من التوفي بعــد بس اتصلي عليــه ..
سالي وهي تدق رقمــه:باتصــل بس اخاف يكــون جواله مقفــول واقص يدي ...
جنـــى :اخاف مايعـرف رقمـك هذا لانــه جديد ومايرد عليك ...
سالي اللي تسمــع الجوال بدأ يدق بالطـرف الثانـي :بالعكـس لودرى انــه أنا يمكـن مايرد ...
جنـى جت بترد عليها بــس سمعت سالي تقـول :يمـه سكنــي وش مسهـرك لهالوقت .. لاخيـال سالــي ... هــي أنت لاتحـسب نفســك للحيـن نايم وتحلم حبيبتـي وحبيبتـي حبتك القــراده ...
عنــدياســر اللي كـان يتــابع فلــم بعــد مجافاه النــوم سمــع جواله يدق ومارد عليــه .. وللحيــن وهو يسمــع صـوت سالـي علــى الطرف الثانــي مايدري كيف يده انمـدت للجـوال وردت وكـأنه مسيــر لامخيــر ..
حــس نفســه بحلــم وخصــوصاً مع عنصــر المفـاجئــه صار يخبــط ولا واحــد عاقــل يقــول لهــذي حبيبتــي .. وعشــان يرقــع قال :لتغصيــن من الفـرحه ماكنت اقصــدك حسبتك شخــص ثانــي ...
سالـــي بلهجـة الواثق :حلــوه منـك كيف تحسبنــي شخــص ثانـي وأنت فالبدايــه قلت سالــي ... لووووووول والله اسمــي حلـو بلسانــي ...
ياســـر بكســل:درينــا أن اسمــك حلو وش تبيــن ...
سالـــي بأستهبـال:مابـــي شي ملانــه قلت اتصــل فيك اتسلــى ...
جنــى بصوت عالي شوي :حنا محجوزيــن فالشارع فالبــرد وأنتي جالســه تستخفيـن دمك اخلصـي علينــا قولي المشكلـه لرجـل المهمـات الصعبــه .. ( الله يعينــك ياســر طحت بلسـان سالي وجنــى )
ياســـر بالصدمـــه :انتــوا ويــن ..؟!!
سالـــي تكلمــت بسـرعه :بالشارع تعـال بسرعه من عنــد الباب الخلفــي .. وقفلــت الخط ...
ياســر جلس يناظــر بجواله مصدوم وعينــه على الساعــه اللي كانت ثلاث ونصف ...
بسرعــه لبس جكيــت على ملابســه ونزل يركــض ...
وهــو نازل شاف بالصاله اللي تحـت بسمــه جالسـه تطالع فلــم ...
بسمــه يوم سمــعت صوت أحد ينزل مع الدرج قصـرت الصوت وطالعــت في اللي ينــزل اللي ماكان واضــح الاهيئتــه بالظلام خافت يكــون أبوهــا ...
ياســر :للحيــن صاحيــه ليــه مانمتــي ...
بسمــه وهي تشرب من الكوب اللي معهــا :لا اصلاً تونــي صاحيــه ..وبتـردد سألتــه وعينهـا على مفتاح سيارتــه :ويـن بترح ..؟!!
ياســـر كان بيطلــع بدون مايرد عليهــا بس لما وصـل لباب الصـاله رجــع وقالهـا :بســرعه البســي عبـاتك وتعالــي معــي ...
بسمــه من الصدمــه طاح الكـوب من يدهــا :هالــوقـت .. وويــن ... ؟!!
ياســر بصـرخه: تعالــي بدون أي ســؤال ..؟!!
طــول الوقت فالسيــاره وهــم ساكتيــن بسمــه بتمــوت تعـرف وين رايحيــن ..... وياســر لام نفســه لوكان مقلب وش بيكــون موقفــه قدام اختــه ... كــان كلــه أمــل انه يكــون مقلب ولايكــون صدق لوكـان صدق كيــف..؟!! ماهو بداخـل عقلــه الموقف ...
بسمــه شافت ياســر يدخــل شارع فرعــي وسط حاره ... وبدأ يدخــل بشوارع ليــن وقف بمكــان مظلــم وفتح الباب بينزل ..

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:27 pm

بسمـــه بخــوف : وين بتنزل وتتركنــي ...
ياســر: لحظــه بس وجــاي ... شوفينــي بروح للبيت هـذا ... وأشــر على البيت اللي ماكان عنــده أي اثــر لسالي
يعنـي صدق مقلب ...!! مشــى ليــن وقف عنــد الباب اللي قالت له عليــه ... سمــع صوتهـا وكان مبحــوح لأن البـرد دخلهـا: كــل هذا عشـان تجــي حشــى طالبتك من امريكــا ...
ياســر لف عليهــا بسرعــه كانت واقفــه وراهـا وحده أطـول منهـا وصاده على الجهـه الثانيــه ومتلثمــه بشال وعـلى راسهـا طربوش جيكتهـا:يعنــي صدق .. وصـرخ عليهــم بقلة صبــر :انتــوا شتســوون هنــا ..
سالي ويدهـا على خصـرها :بتجلس تحاسبنـا هنــا وين سيارتــك تجمـدنا من البرد ....
ياســـر بدون أي كلمــه مشـى لسيارتــه صــح مـوهــذا المكــان المنــاسب لأنــه اذا فقد اعصـابه بيجلس يصـرخ والنـاس بتلتـم عليهــم ...
بسمــه كانت ترتجف مكـانها من الخــوف الدنيـا ظلام وزياده بخـار البــرد .... شافت ياســر جاي يمشــي وراه شخصيــن .. انهبلت وش قاعـد يصيــر ....
فتح ياســر الباب وجلس مكــانه وبعــده ركبـوا سالي وجنـى كل وحــده من جهـــه ...
بسمــه بالصــدمـه لياســـر :مــن ذولــــي ..؟!!
سالــي اللي تفاجئت : يـووه أنتــي هنا ياروح أمــك ...
بسمـــه :سالــي ..!!!
سالــي باستهبــال :سبرايز صــح لو أنك متمنيــه مليون ماكان أحســن لك ....
جنـى :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه .....
بسمــه :جنـــى ...
سالــي :يوه لو متمنيــه مليونيــن مو احسن لك منــي ومن جنـــى ...
بسمـــه :وين عبايتكــم ...
سالــي :تطــورنا ماعاد نلبس عبايات..
بسمـــه :بلا أستهبــال ...
سالــي :ومــن انتـي عشان استهبـل معك لاتصـدقين عمـرك ...
جنــى وهـي تضحك :خـلاص سالــي كفــايه ارحميــها ...
ياســر كان جالس يسمـع المهــزله اللي قاعــده تصيـر وساكــت بيشوف اخـرتها معهــم ...
بسمـــه :ويــه سالــي هذي وحــده من حركاتك عشــان تشوفيــن أخــوي ؟؟!!
ياســـر مـات قهــر كان وده يقــوم ويزنط أختــه على كلمتهــا اللي بنتقلب عليـــه ... وسالــي كأنهـا ماصدقـت ...
سالــي :عشتــو مالقيت الا اشتاق لأخــوك تهــون علــي روحــي وأشتـاق لعزرائيــل وماشتاق لــه ...

ياســـر بصـوت عالــي :سالي بسمـــه وبعــدين معكــم ...
سالــي :تصــرخ علــى أختــك حلــو.. بـس أنا ماتـرفع صوتك علـــي ...
ياســر:اللهـم طـولك ياروح اللحيـن بسمــه وش سولتك ...
سـالـي :ومالازم تقــول شــي يكفــي أنها متضـايقــه منـا ...
ياســـر :ومـو بـس هـي اللي متضـايقــه منكــم ...
سالــي بصدمــه :وش افهــم من هاذي طــرده ..طيب ولايكــون خاطرك الا طيب ,, والتفتت علـى جنى :جنــى حبيبتــي احـلمــي انــزل من عالسياره اليــوم والله الجلسـه فيهـا مريحــه ..
جنـى بأستغـراب توقعت سالـي تحمق وتنــزل بس صدمتهـا بكـلامها :كيف يعنـــي ..؟؟!!
سالــي :يعنـي ياقلبــي أنا مو اللي اذا انطــردت أطلــع لاااااااااااااااا ..أنـا وجهــي مغســول بمــرق بجلس بسيارتك وعلــى قلبك ... وطالعت بياســر اللي يطالعها بالمـرايــه ويدري أن الكــلام موجــه له وده لو صدق تنفذ كــلامها .. بس سالي صدمتــه يوم كمـلت كـلامهـا وقالت :عطينــي جاكيتك جنـــي ...
ياســـر بقلبــه :تحلميــن ماتبيــن صاحب الجاكيــت اجــل تحــرم عليــك هــي ..........
ياســـر طنــش طلبهــا وفتح المكيـف على الحار ...
سالـــي بصرخــه :بتذبحنــا أنت أنا وجنــى كلنـا عندنا ربــو ...
ياســر قفلــه وبرود قال :اللحيــن أتوقع جاء الوقت اللي فيــه تفسرون لــي وجــودكـم هالوقت وبهالمكــان ...
سالــي رجعت راسهـا على ورى وعينهـا بعينــه فالمــرايــه :كنا طالعيــن نتمشــى فيهـا شي ...

(..حظ عينــي لوتشوفك كل يــوم حظها وانت ناظــرها بضيـا نام فيهـا نام وأنعــس لاتـقوم بالسعــاده ياتباشيـر الحيـا .. أنت ياللي لك أنا عمــري أســوم وأرخص الغـالي بلازيف وريـا والبقـايا مالــهم عنــدي لزوم ...)

ياســـر:سالــي ...
سالــي :طيب كنـا طالعيــن ندور فقــع ..
ياســر بقهــر :امــزح معـك أنا ...
سالــي :حتـى هذا مامـر عليك طيب بيتنــا أحتــرق ...
ياســـر :جربــي غيـرها ...
سالـي :طيب وش رايك بهــذي علــى قولت بسمــوووه مشتاقيـن لك وسوينــا هالحـركه ...
ياســـر :وبعــدين يعنـــي ... وبصــرخه هـزت السياره :اصطلبــي وقولي وش مطلعـك من هالبيت بهالوقت يامحتــرمه ....
سالي قربت نفسهــا لقدام لين صارت ورى مقعده علــى طول :ودام هــذي أخــلاقي وش تبــي فينــي بشوه سمعتــك ..
ياســـر بقهــر :اذبحك قبل ماتسوينهــا ...
سالــي :ياحظ أمك فيك ياسفــاح ...
ياســـر :واخرتهـا معطك أنتــي صدقينــي مو من مصلحتــك لأنك مأنتــي نازلـه من السياره ليـن تكلميــن ...
سالي :وأنا وش قاعــده اسوي من الصبح .. وكملــت وهي تصـرخ بأستهبـال :بسوووم لايكــون أخوك اصمــخ ودوه المستشفـى افحصــوه ...
ياســر بقهــر لجنــى يوم سأس أن سالي تعلمــه :وش كنتـوا تســون برى ...
جنــى صدق كانت خايفه من ياســر اللي كان يصرخ علــى سالي بقــوه بس سالي كانت تستهبــل وبرود تـرد ..
فعلمــت السالفــه من البدايــه وطبعــاً سالي ماقصـرت بتعليقاتهــا ...
ياســـر :وهذا سبب يسمح لكــم أنكم تطلعــون ولا الاستهتـار صار يجــري بدمكــم ...
سالي بشهقــه :أجل تبغانا نطلــع قدام سلطــان بهالشكـل أذا كنت انت ترضاها علــي أنا مارضاها على نفســي ..
بسمــه :وخـري يالمطــوعه أنتي لوبيدك طلعتـي سافــره ...
سالــي بخبث :بســوم أسمعـي هالنصيـحه منـي اللي بيتــه من زجـاج لايـرمي النـاس بحجــاره زيــن حبــي ...
بسمـــه انقلب وجهـا الف لــــون أخــرشــي توقعتــه هالرد مــن سالــي والله أنهــا حيــة رمــل وش درهـا بسوالفنـا وهي عــلامة استفهــام محــديقدر يفهمهـا ولايمسـك عليهـا شــي ....
ومــرت فتــره الكــل فيهــا ساكــت وقطــع صمتــهم صــوت المـؤذن ياســـر ارتــاح وحــس بأن الفــرج قــرب مايقدر يستحمــل تواجدهـا معــه بنفــس المكــان ولاماكـان ضيق زي كــذا وصــوت انفـاسها الثقيلـه بسبب البرد اللي دخلـها مدوخــه ... يحــس فيــه شي مســك شعــره لأكيــد هــو يحلــم مستحيــل تكـون هــي بــس للأسف كـانت هــي والامــر والادهـى أنها ماكانت حاسه بنفسهـا سرحـانه ومسكـت شعــره لأنــه مميـل راســه علــى ورى وهــي مقــدمـه يدها على مقعــده وشكـلها بـدون ماتــردي بــدت تلعـب بشعــره ... فكــر يســوي فيهــا حركـه نذلــه تقهــرهــا وهــي أكيــد ماراح تقــدر تكــلم والبنات كـل وحــده ســرحانــه وزياده النــور مطفــى والجــو داخل السياره ظلمــا .. .. مســك يدهـا اللي ماسكــه شعــره و ........................................
-------------------------------------
طلــع ناصــر كعـادتــه هالـوقت لمسجــد بيصلــي الفجـــر وكـان معــه سلطــان وبعــد خمس دقايق طلــع عادل وسامــي وتـركـوا الباب مفتــوح وراهـــم عشـان لونســى واحد منهــم مفتاحـه مايتوهق ...أول ماشـافتهــم سالــي طلعــوا نزلت من السياره ولا أهتــمت بأحــد... الوقح الحقيــر أنا يســوي فينــي كــذا هيــن يشـوف دخلــت وكانت بتسكــر الباب وراها بس جنــى الحقت عليهــا ..
جنــى :غبيــه انتــي كنتـي بتصكيــن علــي ...
بــس سالي ماردت عليهـا ودخلـت للبيت وعلــى طول راحـت لغرفت أختهــا ...
جنــى :الغبيــه هذي وش بتســوي لاتكــون بتخبــر أمــي ...
وجلــس تضرب وجهـا بيدينهـا وتردد غبيــه غبيـه
وهــج اللي كانت جالســه بالظــلام وجنـى ولاحتــي سالي أنتبهــوا لهـا :من الغبيــه ...
جنــى :بالشهقــه يمـل الماحــي وش تسـوين هنـا هبلتـي بـي الله يروعــك يالسكنيــه وراحت تفتح الانـوار: أحـد يجلس بظــلام ..
وهــج برود :ويــن كنتــوا ...؟!!
جنــى بداخلهـا :والله الورطــه هذي وش اقولهـا اللحيـــن ...؟!!!
دخلــت سالي غــرفة أختهـا وشافتهـا تصــلي ...
جلسـت على سـريرهـا تنتظـرها تخلــص صــلاه ...
بس سـرحت بأفكــارها وتخطيطاتهـا الجديده ومأنتبهــت على اختهـا اللي خلصت صـلاه وجلــست تطالعهـا بأستغراب ..
ام ناصــر :غريـبه سالي صاحيــه هالوقت ..
سالــي :اصلاً مانــمت ...
أم ناصــر :خير ان شـاءالله مريضــه تحسيــن بشــي ..
سالــي :لا بــس كنت أفكــر أني بتزوج بعــد شهـر وكم أسبــوع وحسيت أنـــي مقصـلاه بحق أمــي فقـلت ليــه ماروح وجلس عنــدها بالرمضـان لمـين قبـل العيــد اجــي ...
أم ناصــر :الله يصلحـك وأنا أختك زيـن انك بديتـي تحسـين بأمــك بــس دراستــك ..
سالــي بفـرحه لأن أختهــا ماشكـت فيهـا :أبوقف هالتــرم ...
أم ناصـر بشك : بس أخا تندميــن بعــدين
سالي : لاوش دعـوى ولــيه أندم دام هــذا قراراي .... وقـامت بتطلــع :عن اذنك بروح أتجهــز للجـامعـه ...
كــانت سـالي بتــروح تدخــل غـرفـة جنــى بـس شافت غـرفتـها وغرفــة مفتــوحــه ..دخلــت وشافت وهــج واقفــه عنــد التسـريحــه وتطـالع بوجهــا المتــورم .. سالــي انـصدمـت من شكـلها :وهـج عمـري وش فيــه وجهـك كـذا ...
وهــج :أول ماسمــعت صــوت سالـي حست بالامـان بعــد الغـربه اللي عاشتهـا ليلـه كاملــه لحالهـا ركضت لسالــي ورمت نفسهـا بحضنهــا ... سالــي بخــوف وهـي تحضن وهــج وتقـربها منهـا زياده:وهــج ياعمــري وش فيــك ياروحــي تكلمـي ليــه البكــى ...
-----------------------

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:27 pm

كانــت تمشــي متوجــه لهـا وماتشــوف غيــرها كـل اللي بنيتهــا شـي واحــد بتذبحهـا وتشرب مــن دمهــا مأنتبهــت علــى أحــد من اللي يناديهـا ولاحتـي لـ بسمــه اللي أول ماشفتهـا دخلـت راحــت بتكلــمهـا بس هــي وخـرتها عن طريقهـا ..وصلت لطـاوله المطــلوبــه ورمــت كل اللي عليهـا علــى الارض البنات اللي عليهـا تجمــدوا
وكــل اللي حـولهـم يراقبـونها ... وخذت كــولا كان علــى الطـاولـه اللي جنبــهم
وغســلت فيــه وجهــا ومــلابسهـا ...
ابــرار :ياحيــوانـه يابنت ...
سالــي سطـرتها كف :انتــي الحيــوانـه وبـنت الحــ..........
وجـرتهـا مع طـرف بلـوزتهـا لين وقفتهــا وهـزتهـا بكــل قوتـها وبصــوت قصيــر عشـان مايسمعوهـا النـاس اللي متجمعــه حـولهــم :شوفــي يابنـت الكــ ... قســم بالله أن شفتك مقــربه من وهــج والله لدفنـك وأنتـي حيــه وأظــن تعرفيــني وتعـرفيــن وهــج ميــن وأهلـها ميــن والا انسمعــت أنك متكلــمـه عن اللي بينك وبينهـا...
ابــرار :وهــي تحاول أنهــا تحـرر نفسهـا منهـا بـس مو قارده وبصـوت بنفس درجـة صوت سالي :وش بتســوين يعنــي أعلــى مابخيلك اركبيــه واذا أنـا تركتهـا صدقينــي فارس ماراح يتركهـا وهــي اللي جابتــه لنفسهـا وتستاهــل اللي يجيهـا ...
سالــي فر دمهـا من كـلامهـا عـن وهــج فزتهـا بقــوه وطيحتهـا علــى البنت اللي وراهـا ..وكـانت بتكمــل عليهـا بس جنـى وبسمــه اللي كـانوا يراقبــون المـوقف مـسكـوها ...
سالي وهـي تحـاول تفك نفسهـا منهــم :فكــوني خلــوني اوري الزياله هذي قدرهـا ...
جنــى :خلاص سالي تركيهــا ...
بسمــه :الله يلعنــ .. أمشـي فضحتينــا ..
بــس سالي (العـربجيــه ) ماعانده والا بتضــربها ....
بــس قاطــع المــوقف صـرخـت فــاتن اللي كانت تشـاهــد المــوقف من بعــيد :ايا النـذله يالحقيــره .. وكســرت جـوال كانت ماسكتــه بيدها أخـذته من بنت ..وقالت لسالــي :تصورك يالخبــله ...يافــرحت ياســر فيــك ..
سالــي بقهــر :وأنتــي هذا أكبــر همـك ياســـر ..
ولأبــرار قالت :تحذيـر وحذرتــك وضــرب وضربتــك بــس أن تعــديتـي حدود راســك مايكفينــي وطلعــت من المكــان بكــل هدوء بعــد الزوبعــه اللي سوتهــا ...


البنت اللي كانت تصــور لصاحبتهــا :الله يلعنـ ... مأدري كيف انتبهت لـــي ...
صاحبتهــا :زيــن كســرت الجـوال ماكســرت راســك بعــد ...
البـنت :كنت أحسبهــم يكــرهون بعــض ...
صاحبتهــا :حتــى لوكانوا يكــرهون بعــض بيظلون أهـــل تبغينهـا تشوفك تصورين قريبتهـا وتسكـت ....
البنت بحســره :والله بيكــون بلــوتوث شــي مضاربـة نــواعــم ...
صاحبتهــا :ان شاءالله الجـايات أكثــر واحلــى ....


بسمــه بحقــد لسالــي :زين اللي سويتيــه أنتــي بتسـودين وجــه أخـوي ...
سالي لجنــى وعبيــر :مشــوا هذي من قدامــي لكمــل فيهـا اللي بديتــه بأابرارواه ...
جنــى باستخفاف فبسمــه :هي أنتـي ترى صجتينـا بأخـواك اللي يسمعـك يقـول ناصــر بن محمــد علـى غفلــه ...


صحـت وهـي تحس بصــداع فظيــع ونــزلت من الــسريـر وتجهــت للحمــام وهــي تسحــب رجـولهـا سحــب،،وقفـت قدم المرايه وهي تجفف وجها بالمنشفه،،الي شافته بالمرايه صدمها خدودها منفخه وعونها ذبلانه ومحمره..رمت المنشفه وتجهت للباب الي شوي ويتكسر من اطق..
سالي بأسهتبــال يوم شافت وجـه وهج للحيـن تعبان:يمممممه بسم الله وهج شفيه وجهك متظاربه!!!!!!!!!!!!(الله يهديك ياسالي هذا وقته)
وهج رجعت لسريرهاوجلست عليه وماردت عليها..
سالي صكت الباب ورحت لوهج وتربعت عندها على اسرير..
سالي وهي تهز وهج مع كتفها:يالله عـاد وهـجوه فليهــا ...
وهــج بارتجافه :سالــي أحس روحــي بتطلــع منــي خايفــه ...
سالــي بحنــان :وهــج ثقــي فينــي والا أنتــي ماعاد تثقيــن فينــي وصـرتـي تفضلـين علــي ناس تافهـه مثــل ابــرار ...
وهــج بألم :سالي رحمينــي والله اللي فينـي كافينــي ...
سالي بتفكيــر :يانــي عطيتهــا كف يحبــه قلبك ...
وهــج تضحـك من بيــن دموعهــا :من قال أنـي أحـب انضــرب ...
سالــي بهالحضــه طرى علــى بالهـا شي كانت ناسيتــه وكيــف جنـى ماذكـرتهـا فيــه معقــوله نست اللي سمعته مثلهــا ..!!!!

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية الزمن طبعه كذا / كاملة   السبت مايو 18, 2013 5:27 pm

OoOالجزء السادس عشرOoO
..الفصــل الــثانــي ..


(... من يقــول أنـي لغيــرك .. انا لك مانــي لغيــرك.. أنا متعلق مصيــري ..ياحبيبــي في مصيــرك ..أنت أكبــر من هــم ومأصدق حكيهــم .. زيدنــي حب وغــرام ..يالله اضحك غيظهـــم ...)
..الخميـــس 29 \8 ملكـــة سلطــان و وهـــج ...
فغــرفة البنــات كانــوا سالــي و وهـج وجنــى .. جنـى كانت تحــاول تصفــي النفــوس بعــد الخصـام اللي صـار بينهــم بعــد مارفضـت وهــج تحريضـات سالــي اللي حثتهــا تخـرب علــى أهلهــا اللي مأخذوا رأيهــا وكـانا فزمــن الجـاهليــه لاكـن وهـج بصدمتهــا الأخيـره ماكان عنــدها أي قــدره أنهــا توقف بوجـه أحد واصــلاً هـي بطبيعتهــا كانت بتـستلــم وبترضــخ للواقــع ...أجــل كيف وهــي واقعــه بمصيبــه وبحالتهــا ذي وزواجهـا يمكــن يشـربكهـا زياده لأنهــا بتخــدع انســان بريء ...
جنــى :يالله عـاد ســالي ارضـي بالــواقــع وباركـي لـوهج حــرام تبــدون الشهــر الكـريم بخناقه ...
سالي :بليز جنــى طلعي منها ماهي ناقصتك ... وانتــي .. وجهـت كلامهــا لوهج :بيجيــك اليوم اللي بتنــدميـن فيــه عــلى تفريطك بحقك اللي سمح لك فيــه الشــرع الــرأي ...
جنــى بسخـريه :اشـوف أنتـي اخذوا رايك ..
وهج بقهـر :لاتشبينهــا أنتــي ..
سالي :لاخليهــا اصلاً هـي خاربــه خاربــه .. بس لعلمك يابنت أختـي المحتــرمه أنا لو اخذوا رايي يوم زوجــوني ماكنت علـى ذمة ولد عمــك .. وأنشــوف اذا بيأخذونك رايك لزوجوك أنتــي أخاف بعــد لايدخلــونه عليك وانتــي ماتدريــن مو صايـرين نرجـع لأيام الجهــل ...
وهــج بضحكــه :سالـــي ...
جنــى بقهـر :يعنــي قلبـتوا علــي ..
وفجــأه دخلــت عليهم هــديـل وهــي تصــرخ :الحقــواااااااااااااااااااااااااااااااااا ععععععععععععععععععععلـي ....
كلــهم قفـزوا وراحــو لهــا ... سالي وهــي تهـزها :وش فيك احــد صار لــه شي ...
هــديل وهــي تأخـذ أنفاسهــا :بكـ ,,,,ــره رمضــ ــان ...
سالي زفتهــا بقهــر :وهـذا أخرتهــا ...
جنــى وهـي تعض علـى السانهـا بقهـر ودهــا تضربهـا :انقلعــي عن وجهـي لأرتبك فيك الجـريمــه ...
هــديل طالعت فيهـا بخـوف وحطت رجلهـا وهـربت ...
وهــج وهي ترجع تجلس بمكــانهـا :حـرام عليكم روعتوها هـذا ذنبهـا جايه تبشركــم ..
جنــى :قلتيهــا تبشـرنا مو تروعنــا,, وجلست علـى الكمبيـوتر ...
سالـي :يعنــي ناقص والله القنـاه هذي منافقــه أولى يقـولن بيكمـل ..
وهــج :وأنتــي مصدقتهــم لاتثقيــن الا بالتلفزيون السعــودي ...
سالــي :ليش وش قالولك بسمــع كلامهــم بس صدق يقهــرون وش قصدهــم بالحـركه ذي ...
سالــي دق جوالهـا طالعت بالرقم ...
جنــى :مـين ..؟! .. وش بك ماتـرديـن ...
سالــي :البيــت معقــوله من يدق ...
جنــى بخبث :لاتــكون أمــي يمكـن ناصـر غيـر رايـه وافق سلطـان يشـوف وهـج ..
وهــج وجهـا انقلب لونه :لا ان شاءالله ...
سالــي :وش السالفه دقه وحـده وقطــع .. بعـدين لو امك دقت من جوالهـا هذي اكيــد هـديــل ...
وفجــأه سمعــوا صوت طلق نــار ...
صــرخوا بصــوت واحــد :يمـمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم ه ..
وبعــد ماتوقــف ...
سالــي :وش القصــه هذا جاي من قدام البيت بروح اطــل مع بلكـونة الصـاله ..
جنـى بخــوف :ياويلك ياوهــج ملكتــك فيهـا هوشــه ..
جنــى قالت بحســن نيــه وماوقعتهـا بيكــون لهـا هالتأثيــر بوهـج اللي جلســت بمكــانها ووجهــا باهــت ...
جنــى لحقت بسالـي اللي كانت مقفلــه أنوار الصـاله كلهــا وتفتــح باب البلكــونه ...
سالــي لاتطلعـين صـوت مسويــن هيصــه فالحــوش وطلعن بهــدوء لين صـاران فالمــوقف ورجــع طلق النــار ...
سالــي :من اللي يطلق النـار هــذا ... واشــرت علــى ناصــر اللي كـان يأخــذ الســلاح من الرجـال ...
جنــى :شوفـي سلطــان كاشخ أحلــى ياعـريس ..
سالــي :ايه خليــه يفــرح من قــده .. بس ناصـر شكلــه معصب بس أمــوت واعــرف من اللي يرمـي هـذا ...
جنــى :يمكــن واحــد من اخـوان سلطـان فرحـان أخوه العانس تـزوج ....
سالــي بضحكــه :حلـوه العـانس بس لاتكــررينهــا ...
جنــى بصـرخه صغيـره :شوفي من دخــل ...
سالي وهي تدور بعيـونها :ويـن كثيــر مأشوفهــم ...
جنــى :شوفيــه اللي اخــذ السـلاح من ناصــر ...
سالــي :خيبــه يســور ...
وصكــن اذانيــهن يوم بــدا يطلق النــار ويدور فيــه بالهــوء بشكــل غيــر طبيعــي ...
سالــي بسذاجـه:مجنــون هــذا لايكــون انتبــه علينـا ويبغـى يذبحنــي ...
جنــى :سعــود خالــي سعــود وهـزت سالي اللي كانت صاكـه اذانيهـا بيديهــا ...
وقف طلق النـار وصوت ضحــك ياســر والشباب واصلهــم ....
سالــي كانت طالعــه بسعــود وعيونهـا مليـانه بدمــوع الفــرح ...
سعــود بصـراخ فوق اصـوات الترحــيب:بدوو متــى بتتركــون عنكــم هالحــركه ...
وبعــد السلمــات أختفت اصـواتهـم لأنـهم دخلـوا فالمجلس ومابقــى غيـر سعـود وياســر ...
سالــي بعــد مافقت من صدمتهــا صـرخت :سعــوددددددددد ...
سعــودسمــع الصوت ورفــع راســه فوق بس مانتبــه لشي...
ياســر بأستهــزاء :روح لأختــك لتطب علــى الرياجيـل فالمجلــس ...
سعــود :لا مانـي برايح خلهـا تدخـل على الرياجيـل عادي أنا أخوها وسامح لهـا ...
ياســر عصب من كـلامــه ودفـه ليـن دخـله مع باب الفلــه سعــود كان يضحــك وماقاومــه ..
أول مادخـل سعــود طاحت بحضنــه سالي ..
سعــود من بين دمـوعه اللي نزلت من ضحك :يابنت الحلال خليلـي فرصه اتنفس بعـدين ترى انا سعــود مو ياســر ...
سالــي وهي تزفــه عنهـا :سخيف وهـذي اخــر مره اتسـافر فيهــا ..
سعــود :لاحبيبتـي انا مأقدر أجلــس معك بالديره وحـده .. اصلاً مادري كيف بستحمـل هاليوميــن اللي بجلسهـن معك بنفس البيت ...
سالي :اجل خلاص أجلس أنت بالرياض وانا بروح عنــد أمـي بحائل ...
أم ناصــر اللي طلعت من المطبــخ :هذا بأحـلامك ماراح تطلعيـن من هالبيت الا علـى بيت رجلك ...
سعــود بلهفه :هلا والله بأختــي الغاليــه .. وراح يسلم عليهـا ويحب علـى راسهـا ...
سالي :وش قصدك يعنــي ..؟!!
سعــود وهـو يجلس : وش عنـدك بحائل ..!!
سالي جت بتكلــم بس أم ناصـر قاطعتهــا ...
أم ناصــر :وش بتروح تســوي مخططــه بتروح لحائل تقــول بتروح لحـائل عشـان أمي وهـي بالاصـل بتروح عشـان جدتــي بتحتمــي فيهـا ...
سعــود اللي مافهـم قصدها :طيب خليهـا تروح واذا مافيـه أحد يروح معهـا أنا روح معهـا ...
سالي بوناســه :ياعمــري والله يأغلــى ناس ...
أم ناصــر :انت من صدقك بتوديهــا ...
سالي :أم ناصــر خلاص عاد انســي اللي سمعتيــه ..
أم ناصــر :تبغيــن تشبين النار وتبينــي اسكت زين أني ماعلمت ابوي ...
سعــود بعصبيــه :وش بيتســوين ..؟؟؟!!!
سالي بقهــر وقفت :كنت بروح عنــد جدتي وبعلمهـا كل اللي سويتــوه فينــي واشوف ذاك الوقت من بيطلعنـي من بيتهــا ...
وراحت تركض لفوق لأن سعــود قام وكأنه بيضربهــا ...
سعــود بضحكـه :صدق خـوافه أنا ماراح اضربك بس ياســر لو سويتي لــه مثل هالحــركه محد بيلـومه لو ضربك ...
أم ناصـر :لاياشيخ تنقص يده قبل مايمد يـده عليهـا .. استح على نفسك تفضل صديقك علـى أختـك ...
سعــود وهو يقـوم يوقف :ماقلت كذا ...
ام ناصـر :اجلس وين بتروح..؟!!
سعـود :بروح اسلم على الرجال ماسلمت الاعلى الي صادفتهـم برى ...وبالنسبــه للجلسـه بجلس معكــم لميـن تملـون منــي ...
-----------------------
دخلـت سالي علـى البنات وهــي تركض وقفلت الباب وراها ...
وهــج :وش فيك تركضين ...
سالي اللي رمت نفسهـا على السرير قالت وهي تلهث :سعـ,,,ـود بيضربنــي ..
وهـج :بيضربك مره وحـده وش سويتــي ..؟؟!
سالي :قالت لــه أمك ليـش أنا بروح عنــد أمـــي ...
وهــج بضحكــه :تستاهليــن أنتـي والخطط هذي اللي ماتمليــن منهــا متــى بتستسلميــن ...
سالي :بجلس طــول عمــري أخطط وحـاول لين اطلق من ياســروه ...
وهــج :مجنــونه .. اطلعــي بانـام ...
سالي وهـي تطلــع :بطلــع بس لاتقفليــن الباب عنــي النـومه مع جنــى مو شــي .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رواية الزمن طبعه كذا / كاملة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 4 من اصل 7انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نسمة طيف :: الاقسام الادبية :: القصص و الروايات-
انتقل الى: