نسمة طيف
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم
منتديات نسمة طيف ترحب بك أجمل ترحيب
ونتمنى لك وقتاً سعيداً مليئاً بالحب كما يحبه الله ويرضاه
فأهلاً بك في هذا المنتدى المبارك إن شاء الله
ونرجوا أن تفيد وتستفيد منا
وشكراً لتعطيرك المنتدى بباقتك الرائعة من مشاركات مستقبلية
لك منا أجمل المنى وأزكى التحيات والمحبة

نسمة طيف

منتدى عربي يشمل جميع المواضيع اهلا بيكم في منتدى نسمة طيف
 
الرئيسيةاليوميةدخولس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيل
المواضيع الأخيرة
» ﻫﻞ ﺳﺄﻟﺖ ﻧﻔﺴﻚ ﻓﻲ ﻳﻮﻡ ﻣﺎﻫﻮ ﺳﺒﺐ ﺍﻟﻜﻴﺪ ﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻵﻳﺔ؟
الخميس أكتوبر 05, 2017 8:43 pm من طرف ملاك الطيف

» هل نحنُ شياطين .. في الأرض ؟
الخميس أكتوبر 05, 2017 8:39 pm من طرف ملاك الطيف

» ‏أسئـــلة وأجــــــــوبــــة إسلامية‬
الخميس أكتوبر 05, 2017 8:29 pm من طرف ملاك الطيف

» الناس معادن...
الخميس أكتوبر 05, 2017 8:28 pm من طرف ملاك الطيف

» تصنع رغيف خبز إضافيا لأي عابر سبيل جائع
الأربعاء أكتوبر 04, 2017 4:01 pm من طرف ملاك الطيف

» علامات يوم القيامه الكبرى
الأربعاء أكتوبر 04, 2017 3:58 pm من طرف ملاك الطيف

» ​قصة تبكيك دماً قبل الدموع​
الأربعاء أكتوبر 04, 2017 3:56 pm من طرف ملاك الطيف

» ارملة كان لها إبن وحيد فماذا حصل؟
الأربعاء أكتوبر 04, 2017 3:54 pm من طرف ملاك الطيف

» سوف اروي لكم قصه الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم مع اليهودي
الأربعاء أكتوبر 04, 2017 3:51 pm من طرف ملاك الطيف

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ملاك الطيف
 
رغد
 
روايات انسان
 
زهرة الياسمين
 
دموع الورد
 
المحب
 
البرنسيسه
 
دموع انسان
 
محمد15
 
نسمة طيف
 

شاطر | 
 

 رواية: الحب يفعل المستحيل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رواية: الحب يفعل المستحيل   الأحد يونيو 09, 2013 1:27 pm

لو يوم احد في وحدتك نادى عليك
ثم التفت وشفت ما حولك أحد
هذا أنا من كثر ما فكرت فيك
ناديت لك والكل منا في بلد ..
يكفي .. إلى هنا وما أقدر
اوله عليك أكثر ..
من الوله كني .. طفل نسى يكبر !
يحبك بإحساس .. يكفي قلوب الناس !

من علمك صوت المطر كيف احتريك
ولا المطر ما جاب لي طاري ابد
كم قلت لك في غيبتك وش كثر
ابيك اشتقت لك تقول لي وانا بعد
عود للموعد اللي زل .. لك في عيوني ظل
مشتاقه عيوني والشوق ماله حل
ما ظل فيه اشواق .. انا اخر العشاق


رواية: الحب يفعل المستحيل

الشخصيات:

عائلة(ابو عبدالعزيز)


الاب: احمد - العمر: 43- الوظيفة: صاحب اكبر ثلاث شركات بالرياض


الام: ايمان - العمر: 39 - الوظيفة: لا يوجد


عبدالعزيز- العمر: 21- طالب جامعي سنه2


شهد- العمر:20- طالبة جامعية سنه1(ما في مثلها)


دانه- العمر:19- طالبه في ثالث ثانوي


(دلوعة ابوها)


سعد- العمر: 18- طالب في ثاني ثانوي


مروان- العمر: 11- طالب في خامس ابتدائي


(اخر العنقود)


عائلة(ابو خالد)


الاب: وليد - العمر:41 - الوظيفة: صاحب افخم شركتان بالرياض


الام: خلود - العمر39 - الوظيفة: لا يوجد


خالد- العمر:21- طالب جامعي سنه2


(صديق عبدالعزيز من زمان ويحب شهد)


بدرية- العمر:20- طالبة جامعية سنه1


(صديقة شهد من زمان)


داليا- العمر:16- طالبة في ثالث متوسط


غالية- العمر:16- طالبة في ثالث متوسط


(داليا وغالية توأم بس داليا اكبر بـ5 دقايق)


سعود- العمر:11- طالب في خامس ابتدائي


(صديق مروان من زمان واخر العنقود)


عائلة(ابو عبدالرحمن)


الاب: صالح- العمر:47- الوظيفة: صاحب اكبر ثلاث مستشفيات بالرياض


الام: عبير- العمر:41- الوظيفة: لا يوجد


سارة- العمر:20- طالبة جامعية سنه1


(مع عبدالعزيز في الجامعة وهي تحبه وهو يحبها) منى- العمر:16- طالبة في ثالث متوسط


(صديقة داليا وغالية من زمان)


سعد- العمر:11- طالب في خامس ابتدائي (صديق مروان وسعود من زمان)


بندر- العمر:9- طالب في ثالث ابتدائي


(حافظ اسرار اخوانه والمدلل واخر العنقود)



عائلة(ابو فهد)


الاب: عبدالرحمن- العمر:40- الوظيفة: صاحب اشهر شركة بالرياض


الام: نادية- العمر: 37- الوظيفة: لا يوجد


فهد- العمر:21- طالب جامعي سنه2


(صديق خالد وعبدالعزيز من زمان ويحب دانة)


عمر- العمر: 18- طالب في ثاني ثانوي


(صديق سعد من زمان)


الجوهرة- العمر:16- طالبة في ثالث متوسط


(صديقة داليا وغالية و منى من زمان)


الجوري- العمر:14- طالبة اول متوسط


(دلوعة ابوها وامها)



صديقات بطلتنا شهد:


لمى- البندري- حصة- اماني- ريماس


اصدقاء بطلنا خالد:


احمد - صلاح - نادر


البارت الاول:


كان يوم الثلاثاء والساعه6:00 الصبح رن منبه شهد وصحت من النوم وكالعادة راحت الحمام وغسلت وجهها وفرشت اسنانها وبدلت ملابسها وراحت المطبخ علشان تفطر بس قبل المطبخ عندها مشوار اخوانها


-----------------------------------------------------------------


شهد وهي نازلة المطبخ مرت عند اخوانها علشان تصحيهم وعبدالعزيز في سابع نومه تصحيه ويرجع ينام تصحيه ويرجع ينام ولما زهقت منه شافت علبة مويه اخذتها وكبت شوي على وجهه وهو صحى و هو معصب وسحبها من شعرها وقال لها: ان عدتيها مره ثانيه بيجيك الكف اللي ينسيك اسمك.


وهي قالت له: انادي لك ابوي. وهو خاف وتركها وبعدين قالت له: لا بعيدها اكثر من مره والمرة الجايه احسب حسابك بشاهي. فقال لها: اقول اذلفي عن وجهي. وهي بعدين طلعت



عند سعد راحت له وفتحت الباب ولقته جاهز وقاعد على الاب توب وقالت له: سعودي انزل الفطور جاهز. ورد عليها:


بعدين موب الحين وبعدين انا كم مره قلت لك لا تناديني سعودي انا اسمي سعد سسعععد فهمتي ولا افهمك زياده؟. قالت له : بسم الله ايش فيك شايش من صباح الله خير انزين فهمت بس انزل بسرعه امي وابوي ينتظرونا. قال: طيب بس فكينا وامشي. وطلعت من الغرفة


-----------------------------------------------------------------


راحت عند دانه وقبل ما تفتح الباب الا دانه طالعة وتقول لها: صباح الخير شهوده. فباستها على خدها ومسكت خدودها وقالت: واي فديت اللي يستوعبون وما يتعبون اختهم الكبيرة فديتهم اموت فيهم انا. وباستها مره ثانيه وهي ماشيه قالت لها صباح النور


------------------------------------------------------


راحت عند مروان وفتحت الغرفة الا تلاقي مزبلة الدنيا في الغرفة وهو نايم على الارض فصرخت وقالت: مرواااااان وش هذي العفسه؟. وهو للحين نايم فصرخت مره ثانيه وقام ومن الخوف قام يخربط بالكلام وبعدين شافها وقال: اووو هذا انتي على بالي امي او ابوي. ورجع انسدح جت شهد وضربته على راسه وقام وقال لها: كنت سهران امس روحي


قولي لأمي وابوي اني تعبان وما راح اروح المدرسة. هي قالت له: سهران على ايش؟. قال لها: بعطيك مية ريال بس قولي لهم كذا. وهي اقتنعت ومشت الخطة


-----------------------------------------------------------------شهد وهي رايحة المطبخ دق جرس الباب راحت تفتح الا خالد وقالت له: هذا انت ايش تبي. فقال لها: صباح الخير شهد اسف انا بس كنت ابي عبدالعزيز احنى متفقين اني انا اللي امره اليوم لان سيارته بالو. قطعت كلامه وقالت له: طيب لا تقول قصة حياتك اهو يبدل شوي وينزل لك. رد عليها: طيب خليه يأخذ راحته الا شلونك شهد؟. قالت له: كنت بخير. قال هو: طيب اتفضل. قالت له: لا خليك بسيارتك احسن لك. وسكرت الباب في وجهه


-----------------------------------------------------------------راحت شهد المطبخ وسلمت على امها وابوها وباست روسهم وقعدت معاهم وسألها ابوها: شهوده حبيبتي وين اخوانك؟. ردت عليه: نازلين يبه بس ترى مروان تعبان ما راح يروح. قال الاب: اها طيب وهو قص عليك وانتي صدقتيه بس معليه. وبعدها بشوي نزلت دانه ووراها سعد وعبد العزيز بعد التصبيح والسلام سعد: شهيدان مين اللي دق الجرس؟. شهد: احترم نفسك انا اختك الكبيرة واللي دق الجرس اهو خويلد صديق عزوز. عبدالعزيز شاف الساعة وقام ياكل بشراهة وقال: اوه انا تأخرت على الولد الحين يا فشيلتي منه وانتي شهود احترمي نفسك الولد ما سووى لك شي. وقام بسرعه وطلع وراح عند خالد بعد السلام والسؤال ركبوا السيارة ومشو الجامعة



نرجع للمطبخ سعد: يبه زيد مصروفي وخله يتحول من 10 ريال الى15 ريال. الاب: احمد ربك ان مصروفك10 ريال اصلا ريالين ويخب عليك. سعد تفشل وقال: يلا انا بروح المدرسة. قالت شهد: سعد انتظرني عند الباب بغسل يدي وابي اقول لك شي. سعد: ان شاء الله يلا دانه قومي الا وين مروان؟


الام: اخوك تعبان وما هو برايح انت روح مع اختك ترى السواق ينتظركم برا من زمان. سعد: طبعا دلوع امه الحين لو انا اللي تعبان كان خليتيني اروح المدرسة غصبن عني حتى لو كانت حرارتي 40 الراحة له والشقا والتعب لنا. الام: استح على وجهك هذا بدال ما تدعي الله يشافيه تنقهر منه انا ابي اعرف انت طالع على مين اقول روح بس لا تتأخر الحين. رد سعد: يما ما له داعي الفشيلة خلاص فهمت الا شهود ايش بغيتي مني قبل ما اروح. قالت شهد: يلا هذا انا جايه. واخذت كتبها وطلعت وسحبت سعد وقالت له: سعد انا بعطيك خمسة ريال فوق المصروف اللي يعطيك اياه ابوي واذا تبي خليهم 10 بس ابي منك طلب. سعد: وشو هو هذا الطلب ان شاء الله. شهد: ابيك كل يوم لما تصير الساعة 2بالليل تروح تسكر المنبهات اللي في كل البيت بدون ما احد يحس فيك. سعد: اوكيه بس ايش معنى اخترتيني انا ليه ما اخترتي عبدالعزيز او مروان؟. شهد: يا المخدي لسببين الاول لأنك تسهر كل يوم والثاني لأنك ما تعلم احد فهمت؟. سعد: أي فهمت وموافق واذا تبين نبتدي من اليوم نبتدي ويييييييييييييييييييييي. شهد: الحمدلله والشكر ايش فيك قاعد تويوي. سعد المصروف نسيته يبااااا. قالت شهد: يلا انا بروح مع السلامة. الكل: مع السلامة. وركبت سيارتها ومشت وراح سعد عند ابوه وقال له: قرقش يا يبه قرقش. رد عليه ابوه: هذا انت ما تجوز تموت على الفلوس طالع على عمك ابو خالد. وعطاه الفلوس وركب السيارة ومشى


-----------------------------------------------------------------في السيارة السواق: بابا سيارة ما في بنزين لازم عبي علشان ما في اخرب. سعد: يعني الحين السيارة اذا ما فيها بنزين تخرب اللي انا اعرفه انها توقف ما تخرب. السواق: ايوا بابا انت صح بس انا ما يعرف ايس في انت معلوم كويس علشان روح مدرسة وصير سواق سيم سيم انا. سعد: انا سواق اقول سوق احسن لك وقول لأبوي ان السيارة ما فيها بنزين لما ترجع ويلا وصل دانه اول.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية: الحب يفعل المستحيل   الأحد يونيو 09, 2013 1:29 pm

اه على قلب هواه محكم صاغ الجوا منه فظلم يكتم
ويحي انا بحت لها بسره اشكو لها قلبا بنارها مغرم
ولمحت من عينيها ناري وحرقتي قالت على قلبي هواها محرم
كانت حياتي فلما بانت بنئيها صار الرذى اه عليا ارحم
البارت الثاني
في الجامعة(الكافتيريا) رن موبايل شهد: الو.
عبدالعزيز: هلا شهود وينك؟.
شهد: فالجامعة.
عبدالعزيز: ادري انك فالجامعة بس وينك.
شهد: في الكافيتريا مع البنات.
عبدالعزيز: أي بنات.
شهد: البندري و ريماس ولمى وبدرية. اول ما قالت شهد بدرية شهق عبدالعزيز وقال: انا جاي لك الحين باي. استغربت شهد من تصرف عبدالعزيز وقالت في نفسها يمكن يبي يتطممن علي. ونست الموضوع
-----------------------------------------------------------------
نروح لدانه في المدرسة دانه نست تحل الواجب وصديقتها العنود كانت تحتفظ بنسختين فأعطتها نسخة لكن العنود مو هي اللي حلت الواجب لا فهد هو اللي سووا لها الواجب وعطاها نسختين منه وفهد هو مسوي خطه مع العنود لأنقاذ دانه بالمواقف اللي زي كذا لأنه يحبها
-----------------------------------------------------------------عند شهد وصلوا عبدالعزيز وخالد طبعا هم نفس الجامعة (جامعة مختلطة) عبدالعزيز: هلا بنات كيفكم؟. البنات: الحمدلله بخير. بدرية: انت شلونك؟. عبدالعزيز شهق وكز خالد علشان يصرفه خالد: انا وعبدالعزيز بخير اذا انتو بخير. شهد: انت محد سألك. لمى: اجل خلاص انا والبندري وريماس نستأذن. شهد: ليه بنات خليكم. لمى: لا انا عندي محاضرة. البندري وريماس: واحنا بعد. بدرية: براحتكم. وقال عبدالعزيز: اااااااه. شهد و بدرية: نعم. خالد: عزوز رجع لك الم القلب. عبدالعزيز استغرب وعرف انه يمشيه فقال: ايه. خالد: تعال خلني اقعدك. وقعده فقالت شهد: سلامتك عزوز ما تشوف شر. بدريه ما تشوف شر يا ولد العم. عبدالعزيز: الشر ما يجيكم. شهد: خالد ترى انا برجع عزوز البيت اليوم لا تتعب نفسك. خالد: اااااااه. عبدالعزيز: انت بعد رجع لك الم القلب اقعد لا ترهق قلبك. شهد وبدرية استغربوا وما قدروا يمسكون نفسهم وقاموا يضحكون: هههههههه. خالد وعبدالعزيز حسوا انهم انكشفوا فقاموا وقالو: احنا استعدنا نشاطنا. وقاموا يلعبون رياضة قدامهم فقالت شهد: أي واضح اجل سلامتك. خالد: الله يسلمك. شهد: انا ما كلمتك انا اقصد اخوي عزوزي حبيبي. فزعل خالد ونزل راسه بدريه تبي تنقذ الموقف فقالت: ولا يهمك سلامتك حبيبي عزووو. الكل: هاا؟. بدرية: اقصد خلودي. وحطت يدها على كتفه. عبدالعزيز غار بس تذكر انها اخته بس برضوا عصب وقال: يلا شهد خل نمشي ولا عندك محاضرة؟. شهد: لا ما عندي يلا خل نمشي. وراحوا بدرية حست انها ازعجته فندمت على تصرفها وتركت خالد ومشت

في البيت مروان توه صحا من النوم واللي صحاه ريحة الغدا اللي طابخته امه واللي خلاه يقوم مصحصح ان الغدا رز ولحم و لأنه يموت في اللحم قام وغسل وجهه وبدل ملابسه ونزل المطبخ وصرخ: ليديا جيبي الاكل. ليديا: ان ساء الله بابا. مروان: بسرررررررررر. مروان علق لأن ابوه دخلت عليه وقالت: ما شاء الله هذا التعبان. في هذي اللحظة دخلت الأم وقالت: وييه يا ابو عبدالعزيز وش لك فيه خله على راحته الا انت منت رايح الشركة اليوم؟. الاب: لا ماني رايح بقعد مع القمر اليوم. مروان صفق وقال: ايوا يبه حركات مين قدك بس استح على وجهك تغازل امي قدامي لا يبه انا ما ارضا. الاب: قم قم قم اذلف اشوف قم. تفشل مروان وقال خلاص ماني متغدي خل يحلى الجو لكم ولرومنسيتكم انا بروح عند سعود اهو غايب اليوم مع السلامة. الاب: لحظه لحظه لحظه على وين؟. مروان: بيت سعود. الاب: ومين بيوديك ان شاء الله؟. مروان: السايق. الاب: اقول روح اذلف دارك احسن لك السايق بيجيب اخوانك انت محد قال لك تغيب اقعد قابل اللاب توب والجوال. مروان رقى وهو معصب ويتنهد .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية: الحب يفعل المستحيل   الأحد يونيو 09, 2013 1:29 pm

البارت الثالث
في
البيت بعد ما رجع الكل وبعد الغدا قعدوا في الصالة يتابعون مسلسل وشهد
كانت في الحمام واول ما طلعت سألت عبد العزيز: عزوز ايش صار في المقطع لما
كنت بالحمام. عبدالعزيز منسجم مع الجوال ولا كأنه سامع شي شهد: عزوووووز.
عبدالعزيز: ما ادري ما كنت منتبه اسألي دانه او سعد او مروان. شهد: أي اكيد
مو منتبه بس مركز مع هذا اللي ماخذ عقلك قول لي ايش اسم البنت وكم عمرها
ووين تدرس. عبدالعزيز: شهود بلا قلة ادب. شهد: أي صرف لي ادري عن سوالفك
ترى. عبدالعزيز: شهيد بعدي عن وجهي تراني عصبت. شهد: لا ماني مبعده وبعدين
واذا يعني عصبت ايش بتسوي لي بتكفخني بالنعلة مثلا. عبدالعزيز: اذا ما
بعدتي عن وجهي ممكن اسويها. شهد: ماني مبعده. عبدالعزيز: انتي اللي جنيتي
على نفسك. وفسخ نعلته وقام يلاحقها مروان عجبه الجو وقام يصفق ويصفر ويصرخ
وسعد حط اغنية: وينك انادي لك تعال ودي اهفك انا بنعال. وبعد ما خلصت حط
انشودة: اخيتي اخيتي كفختها بنعلتي. ودانه كانت قاعده تضحك. وبعد كم دقيقة
هدا الجو والكل تعب الا فجأة بدأت الحلقة الاخيرة من المسلسل اللي كل
العيلة يتابعونه ودانه كل ما غطت على التلفزيون الكل يصرخ ويقول: دااااانا.
دانه عاجبها الوضع فقامت تعيد وتزيد في نفس الحركة الين ما عصب عبدالعزيز
وقال: دنو حبيبتي تبين اسوي فيك زي شهد؟. ردت دانه بخوف: لا لا لا خلاص
توبة ما عاد اعيدها اسفة. عبدالعزيز: تعجبيني يا العاقلة يا الدلوعة يا
الحلوة الامورة. سعد: اجل شهد صاجة يا مغازلجي. عبدالعزيز بدون نفس: اللهم
ثبت علينا نعمة العقل والدين. وأول ما سكت رن موبايل مروان: الو

سعود: هلا وغلا.
مروان: بدون حلا.
سعود: ليه تتكلم بدون نفس؟.
مروان: اخلص بسرعة وقول وش تبي ترا ما لي خلقك.
سعود: ابي اشوفك.
مروان: انت من صجك؟.
سعود: أي من صجي ايش رايك نروح د. كيف؟.
مروان: لا انا مو فاضي.
سعود: لا واللي يرحم والديك تقفا لا تردني.
مروان: اقول انا ماني فاضي اكلمك بعدين باي.
وسكر الخط في وجهه.
-----------------------------------------------------------------على
العشاء .. سعد: يبه المدرسة بيطلعونا رحلة وابي فلوس علشان الرحلة. الاب:
انا ابي اعرف انت ما تشبع الحين توني قبل امس معطيك فلوس ايش تبي بعد؟.
سعد: يبه غيري مو احسن مني هذا عمر قبل امس يوم اطلع معاه حتى اهو كان ماخذ
من ابوه والحين اخذ منه فلوس علشان الرحلة. الاب: طيب بس ترى هالأسبوع ما
راح اعطيك ولا فلس الا الأسبوع الجاي ولا تقد اتمنن عند امك فهمت ولا اكلمك
باللغة العربية الفصحى؟. مروان وعبدالعزيز باستهبال: باللغة العربية
الفصحى استيقظ وركز واصحى. الاب: اسكت انت وياه ما في احترام على السفرة يا
ويلكم يا سواد ليلكم اذا شفت استهبال ثاني على السفرة صدقوني انكم بتشوفون
شي عمركم ما شفتوه بحياتكم. وخلص العشاء والكل راح على غرفته.

-----------------------------------------------------------------
والكل
نام اما سعد كان صاحي علشان ينفذ اتفاقه مع شهد وبدا في غرفة مروان فتح
الباب شوي شوي ودخل وطفا المنبه وطلع وراح عند دانه ودخل وما لقاها موجودة
بسرعه طفا المنبه وطلع وهو طالع شاف دانه ترقى الدرج وبيدها كاس ماي فخاف
وبسرعه راح عند غرفة عبدالعزيز وقبل ما يدخل كان يسمع اصوات تخرع فخاف واول
ما دخل طلع الصوت هو صوت شخير عبدالعزيز وتقلبه على السرير فقرب منه و طفا
المنبه وقام يضحك على شكلة وطلع شوي شوي وسكر الباب وراه ورجع غرفته ونام

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية: الحب يفعل المستحيل   الأحد يونيو 09, 2013 1:31 pm

البارت الرابع
أبشرك قلبي نسى طعم الآلام..
نموت ولكن ماتموت الكرامة..
دامك نويت الصد فالوعد قدام..
من يومنا حتى تقوم القيامة..
ياللي تقول في غيبتك حدي أيام ويرد قلبي يشتكي من غرامه..
بهديك للهجران عام ورا عام لاعاش راسي لو رجع في كلامه..
أبشرك قلبي نسى طعم الآلام..
نموت ولكن ماتموت الكرامة..
دامك نويت الصد فالوعد قدام..
من يومنا حتى تقوم القيامة..
لي قلب به جنة وبه ساحة إعدام كلن نحطه وين نعرف مقامه..
ولا أنت عادي لو رمى رمشك سهام يرمي ولكن صعب يبلغ مرامه..
حولي قلوب كلها حب وهيام وأعرف حلال الحب وأعرف حرامه..
يوم قلبي يتمنى وصالي ولا رام يوم قلبي ينسج في الخفوق إحترامه..
أبشرك قلبي نسى طعم الآلام..
نموت ولكن ماتموت الكرامة..
دامك نويت الصد فالوعد قدام..
من يومنا حتى تقوم القيامة..
الفرق مابين الحقيقة والأحلام مثل المدى بين السما والغمامة..
غيرك في قلبي حط له بصمة إبهام حاز الغلا كله وحاز إهتمامه..
مشاعري له في حرم قلبي إزحام من زود حسنه والحلا والوسامة..
أما أنت حبك مات في ساحة إعدام وإرتاح قلبي من جفاه وغرامه..
أبشرك قلبي نسى طعم الآلام..
نموت ولكن ماتموت الكرامة..
دامك نويت الصد فالوعد قدام..
من يومنا حتى تقوم القيامة..


البارت الرابع



في
اليوم الثاني رن منبه شهد وصحت من النوم ورن منبه سعد لأنه ما سكره امس
علشان يبي يصحى وشهد ما كانت حاسبه حساب لهذا الشي وهي طلبت منه يسوي هذا
الشي علشان عيد ميلاده نفس اليوم وكانت متفقة مع اهلها انهم يسوون له حفله
وهو ما سكر منبهة فخربت الخطة لكن شهد ذكية وصرفت الوضع اول ما دخل سعد
الحمام راحت عند اهلها اللي كانوا متجمعين في غرفة شهد وقالت لهم ايش اللي
صار بالتفصيل ولقت حل للمشكلة قالت لهم يسوون نفسهم تعبانين وما راح يروحون
اشغالهم يبون ينامون ولا خلت سعد يروح يشوفهم وهو استغرب وقال لها: شهود
خليني اروح اصحيهم. ردت شهد: لا يا غبي هذا جزء من خطتنا انت بس خلي ليديا
تجهز لنا الفطور وروح مع نور الدين المدرسة وانا بفطر معك وبروح بسيارتي.
وعلى الفطور قال سعد: شهوده ايش رايك توصليني انتي المدرسة. قالت شهد: لا
انا انا بمر على بدرية ما يصير انت تجي معانا يعني عيب فشلة. سعد بحزن: اها
اجل مره ثانية. وبعد ما خلصوا الفطور طلعوا مع بعض وشهد سووت نفسها نست شي
داخل في غرفتها فقالت لسعد: سعد انا نسيت شي داخل انت روح وانا بدخل اجيبة
وبرجع. سعد: أي لا عادي ما في مشكلة انتظرك. فشهد تورطت وسووت نفسها تدور
في شنطتها وكأنها لقت الشي اللي كانت ناسيته وقالت: ايه الحمد لله لقيته.
سعد استغرب من تصرفات شهد لكن ما اسرع والا راح الشك من باله وركبوا
السيارات ومشوا لكن شهد لما حست ان سعد ما شافها اخذت ديور ورجعت للبيت مره
ثانية ولقت اهلها بدو يجهزون للحفلة دانه كانت تسوي الكيكة واضافت لها
لمساتها الفنية طبعا ببراعة دانه وخبرتها طلعت الكيكة تجنن اما مروان بخفة
وزنه ورشاقته كان يعلق الزينة و عبدالعزيز كان يساعده والام كانت تتصل
بأصدقاء سعد والناس القريبين منه علشان تعزمهم والاب كان ينفخ البالونات
والباقي راحوا يجيبون مشروبات




-----------------------------------------------------------------قبل
مجيء سعد بنص ساعه وصلوا المعازيم وهم: عائلة (ابو خالد) عائلة (ابو
عبدالرحمن) عائلة (ابو فهد) وسعد وصل عند الباب والكل بدا يتجهز لدخوله
سعود ومروان وسعد وبندر وعمر تخبوا ورا الباب والاباء وقفوا ورا الطاولة
وبدرية وشهد وسارة يولعون الشموع وعبدالعزيز وخالد وفهد وداليا وغاليا ومنى
يتجهزون علشان يغنون والباقي تخبوا واول ما دخل الكل صرخ وقال:
Surprise . وقرب هو من الطاولة وطفت اللمبات واشتعلت الشموع وبدا الكل يغني بصوت عالي: Happy birthday to you



Happy birthday to you


Happy birthday


Happy birthday


Happy birthday to saad


سنه حلوه يا جميل


سنه حلوه يا جميل


سنه حلوه


سنه حلوه


يا جميل


وبعدين قالت شهد: Before blowing candle wished Before blowing candle wished .


سعد
تمنى ونفخ والكل صفق وصفر وقال عبدالعزيز بحماس: ايش تمنيت. قال سعد: وانت
ايش دخلك ما راح اقول لك ايش بتسوي فيني. عبدالعزيز تفشل واصفر وجهة وحاول
يصرف الموضوع وقال: معليش تمون يا اخوي. رد سعد: أي اكيد امون اجل وش على
بالك. عبدالعزيز وجهة قلب الوان مره احمر مره بنفسجي مره اصفر وهكذا فخالد
احس انه منحرج فحاول يغير الوضع وقال: يلا سعد قص الكيكة. قالت بدريه: أي
بس ما في سكين. قال خالد: شهد روحي جيبي سكين من المطبخ. ردت شهد بعصبيه:
ليش شايفني ميري وانا مدري اذا مو عاجبك روح انت وجيبها انا ما احد يأمرني
غير امي وابوي. قال عبدالعزيز: كفو يا اختي بطله طالعه على اخوها. قالت
شهد: اكيد مو انت. عبدالعزيز اكتفى من الاحراج اللي صار له فقرر يسكت ولا
يتكلم ابدا وبدرية كانت تبي تنقذ خالد من موقفه بس تذكرت ايش صار في
الجامعة وغيرت رايها



-----------------------------------------------------------------
والساعة 6:00 المغرب الكل راح بيته وجاو الشغالات ينظفون وبدا التذمر
ابتدت الشغالة ليديا بقولها: هذا كلو وسخ مكان بعدين انا في اجي وفي شيل
ايس هذا ما يسير حرام والله حرام. قالت الشغالة ايرو: ايوا انت كلام صه انا
سغالة بس انا تعب كلو غسل نظف كويي مسح وبعدين بيبي سويي جنجان كثير وانا
في مسؤول بعدين انا ما في ارتاح انا كلو سغل سغل سغل اوف. قالت الشغالة
روينه: اسكت انت مع هيه كلاص الحين مدام اسمع سوي جنجان بعدين سافر بلد انا
ما يبغى سافر. وخلص الحوار وانتهى التنظيف ونام الجميع.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية: الحب يفعل المستحيل   الأحد يونيو 09, 2013 1:32 pm

البارت الخامس


يوم
الخميس الكل( الاخوان الاربع) متفق انهم يروحون الشاليهات من الصبح
وينامون هناك ويرجعون يوم الجمعة بالليل فحجزوا اربع شاليهات شاليه للرجال
وشاليه للحريم وشاليه للبنات وشاليه للأولاد بس للأسف ما حصلوا الا ثلاثة
فعلشان كذا جمعوا الاولاد مع البنات للبنات الدور اللي فوق والاولاد الدور
اللي تحت وكل دور فيه دورة مياه (اكرمكم الله) وثلاث غرف نوم وكل غرفة فيها
سريرين وفي صالة بس المشكلة ان ما في الا مطبخ واحد تحت وهذي مشكلة لبعض
البنات وبعض الاولاد لكن فرحة للبعض الاخر



-----------------------------------------------------------------يوم
وصلوا الكل بدا ينزل الاغراض اولاد وبنات وفي العصر قبل الغدا طلعوا
البنات وماسكين الايبودات والشباب وراهم ماسكين الايبودات برضوا وكل واحد
حاط اغنيه والصدفة ان بعضهم حاطين نفس الاغنية مثل خالد وشهد حاطين رعاك
الله وفهد ودانه حاطين اغنية صورت لي الدنيا جنة وعبدالعزيز وبدرية وسارة
حاطين اغنية سكر العيون وكلهم حاطين السماعات والباقين مو حاطين شي بس
قاعدين يلعبون على الاجهزة والأولاد يتحرشون بالبنات شوي الا ويطلعون برا
حدود شاليههم والبنات خافوا وقعدوا الشباب يهدونهم المشكلة ان كل الشاليهات
متشابهة وهذي هي المشكلة فهم اتفقوا انهم يمشون بالطريق اللي على اليمين
لكن الشي اللي ما يعرفونه انهم بعدوا اكثر وقربوا يوصلوا للشارع العام وهم
ماخذين ايبوداتهم مو جوالاتهم وما في شريحة ولا انتر نت.



-----------------------------------------------------------------شوي
الا شهد تشوف كلاب من الجهة اليمنى وتسكت لأنها تخاف يمكن البنات يقعدون
يصارخون ويصير شي وطبعا هذا كله بالمغرب.



-----------------------------------------------------------------


بعدين
دانه قالت: خلينا ناخذ هذاك الطريق. واشرت على الجهة اليمنى والكلاب بدأت
تقرب وقالت شهد: لأ لأ بأ يأ ك ك. عصبت وقالت: اوهووووه. وقال سعد: بل اختي
قلبت هندية. والكل ضحك بس ردت شهد: مو انت اخوي اجل انت هندي بعد. احمر
وجه سعد والكل قام يضحك وقال مروان لشهد: شهوده انتي ايش كنتي تقصدين؟.
قالت بدرية: ك كك كلااااااب. وصرخوا كل البنات ومن الخوف تشنجوا في مكانهم
الشباب فركضوا لكن لما حسوا ان بعض البنات مو وراهم رجعوا مره ثانية وكل
واحد سحب وحدة فمثلا: خالد سحب شهد وعبدالعزيز سحب بدرية ورجع وسحب ساره
وفهد سحب دانه والباقين ركضوا والكلاب تركض وراهم والبنات يصرخون وعباياتهم
طايرة (تقول كأنهم سبايدر مان) والشباب يركضون ويضحكون على اشكال البنات
الين ما طاحت دانة والكل كان ماشي قدام وما انتبهوا الا فهد كان ماشي وراها
لأنه كان خايف عليها وشافها طاحت ما حب يصرخ علشان الباقين ما يلتفتون
لأنه كان يبي ينقذها بروحه علشان يبي يكبر بعينها فراح لها وحط يده على
ظهرها وقعد وقال لها: دانة فيك شي تعورتي اصلا كيف طحتي. ردت دانة وهي
تصيح: أيي تعورني يدي. قال فهد وهو معصب: دانة تصيحين لا ما تصيحين وان
جمبك. ومسح دموعها وقال لها: ارفعي يدك خليني اشوفها. رفعت دانه يدها وطلع
كله دم وفهد كان لاف شال على رقبته فصخ الشال ولفه على يد دانه وقال لها:
لا تخافين. ولف وجهة ولقا الكلب قريب مره فشال دانه وركض بسرعه وهو يركض
دانه كانت تناظره بنظرة براءة و خوف اما فهد كان كل همة انه يركض بسرعه
علشان ينقذ دانه



-----------------------------------------------------------------


ولما
وصل شاف بيت شجرة صغير حق بزران وشاف السما مليانة غيوم وصرخ وقال: شباب
السما شكلها بتمطر تعالوا خلونا نصعد فوق بيت الشجرة هذا. والكل التفت
وشافه شايل دانه استغربوا لكن دانة خزت شهد وشهد فهمت ان دانة تبيها تصرف
الموضوع فقالت شهد: يكفينا كلنا؟. فهد نزل دانة وقال: أي شكلة يكفي. بدت
ترش وقال عبدالعزيز: يلا شباب خلينا ندخل بدت تمطر. دخلوا البنات اول
وبعدين الشباب وشوي البيت بدا يطلع صوت وكأنه الخشب بدا ينكسر فالكل نزل
منه والسما كانت تمطر والجو بارد والبنات كانوا يرجفون من البرد وفهد و
خالد لابسين جاكيتات فصخوها وخالد لبس شهد وفهد وهو قاعد يلبس دانه قال
لها: تدفي وجيبي يدك بعالجها وهي مدت يدها وهو شال الشال وطلع منديل من
جيبة وقعد يمسح الدم بيده اليمين وماسك ايدها بيدها اليسار واول ما مسح
الدم قعد يعقمه وبعدين لفه بشاش وقال لها: سلامات حبيبتي. دانه استانست
واستغربت في نفس الوقت وبعدين قعد جمبها وهو يحاول يدفيها وشوي حس انه
زودها شوي فقام والا هي مسكت يده وقالت له: فهد شكرا على كل اللي سويته
معاي اليوم. رد فهد: العفو يا بنت العم ما سوينا شي. وهو رايح الا هي قالت
له: فهد لا تروح خليك جمبي انا واجد خايفه وبردانة. فهد رد: لااا انا بحلم
ولا بعلم يا غالي والطلب رخيص وين اقعد. قالت دانه: هنا. واشرت على جهتها
اليمين وقعد فهد وقالت دانه: انا كذا حسيت اني بأمان ومش بردانة. وضحكت اما
فهد استانس ورفع يدينه وجمعهم وقال: ان شاء الله دوم هالضحكة يارب. وضكت
دانة مرة ثانية وقالت: خلاص عاد. وحطت راسها على كتفه عاد فهد طار من
الفرحة



-----------------------------------------------------------------عند
الاهل للحين ما حسوا بغيابهم لأن كل واحد بشاليه غير
-----------------------------------------------------------------نرجع
عند الشباب والبنات وبالتحديد شهد وخالد شهد كانت ترجف من البرد وخالد قاعد
وراها وحس انه لازم يتقرب منها فقام وقعد جمبها هي حست انها ما له داعي
تعصب فسكتت وهو قال: شهوده انتي بردانة؟. ردت شهد: شوي. قال خالد: يعني كيف
ادفيك؟. استغربت شهد من السؤال وسكتت حس خالد انه بالغ شوي وقال: اسف
السؤال غريب شوي بس حسيتك بردانة. شهد قالت: أي انا بردانة. خالد ضرب راسه
وقال: اسف اسف ترى انا أي اقصد اوهووووه. شهد ضحكت وقال خالد: تسلم لي
هالضحكة عسى دوم ان شاء الله. استحت شهد وسكتت

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية: الحب يفعل المستحيل   الأحد يونيو 09, 2013 1:33 pm


البارت السادس
في الشاليهات للحين محد حس أو شك في غياب الشباب والبنات
-----------------------------------------------------------------عند
فهد ودانه دانه نامت وهي حاطه راسها على كتف فهد وفهد حس انه بدّع اليوم
بإنقاذ دانه ولما التفت وشاف دانه نايمه وهي مبتسمة ومرتاحة عكس ما كانت في
البداية ترتجف واستانس زيادة لأنه حس انه ريّحها فـ فصّخها الجاكيت وخلاها
تتسند على ساق شجرة ولحفها بالجاكيت وتربع جمبها وقعد يغني: اه على قلب
هواه محكم – صاغ الجوا منه فظلم يكتم – ويحي انا بحت لها بسره – اشكو لها
قلبا بنارها مغرم – ولمحت من عينيها ناري وحرقتي – قالت على قلبي هواها
محرم – كانت حياتي فلما بانت بنأيها – صار الرذى اه عليا ارحم. دانة صحت
لما سمعته يغني وقالت بهمس خفيف محد يسمعه: أيه احبك. فهد حس انه سمع صوت
او همس التفت على دانة ولقاها مغمضة عيونها وقال بصوت متوسط: اه يا قلبي.

-----------------------------------------------------------------خالد
قعد يراجع نفسه شوي وقال انه لازم يلفت انتباه شهد بأي طريقة وشافها متجها
له فقرر انه يثقل جات شهد وقعدت جمبه ووجهها لا زال احمر وقال خالد: اسف
على الموقف اللي صار قبل شوي اعتبريها زلة لسان انسي اللي صار واسف مره
ثانية ان كنت سببت لك أي احراج. شهد كانت تاكل حلاوة مص وغصت (شرقت) فيها
وقامت تكح بقوة خالد خاف وقال في نفسه: يمكن صار فيها شي. وقال لها: شهد
فيك شي شهد ردي علي لو سمحتي قولي لي انا بساعدك شهد تكفين ردي علي. وقام
يضرب على ظهرها الين ما طلعت الحلاوة وطلع ماي من شنطته وقعد يشربها وهو
يقول: شوي شوي بالعافية خذي راحتك بس بالهداوة. وطبعا الماي كان هو شارب
منه ما كان جديد لكن شهد ما اهتمت همها كان حياتها. وبعد ما شربت شهد الماي
قال خالد: صحة. ردت شهد بصوت واطي ومبحوح: على قلبك. خالد قال: خوفتيني
عليك. قالت شهد: خالد. رد خالد: عيونه. قالت شهد: تسلم عيونه. خالد استانس
وقال: امري. قالت شهد وهي ترجف من البرد: اانا انا بردانة تك. قطع كلامها
خالد قائلا: شهد ناظريني حطي عينك بعيني انتي بردانة وانا بدفيك الحين واذا
لا زلتي بردانة قولي لي. وفصخ قبعته ولبسها اياها وفصخ شاله وحطه على
رقبتها وفصخ قفازاته ولبسها اياها وجا بيفصخ الاكمام الزايدة حقته لكن هي
قالت: لا خلاص كذا انا دفيت بس ناقصني شي واحد. قال خالد: تبين روحي
اشلعيها. ابتسمت شهد ابتسامه خفيفة وقالت: بسم الله عليك. خالد طار من
الفرحة (بس حسافه ما عنده اجنحة علشان يطير ويحلق) وقال: ايش بغيتي انا
روحي لك. قالت: يعني تموت علشاني كيف؟. رد خالد: فداك. استحت شهد ونزلت
عيونها وقالت: ابيك جمبي. خالد استانس ورد بقوة: كيف؟ اقصد كيف تبيني اكون
جمبك؟. شهد ضحكت وقالت: لا تروح خلك هنا. قال خالد: يعني وين بروح خلاص من
اليوم ورايح اعتبريني انا ظلك. شهد قالت: يعني حتى دورة المياه (اكرمكم
الله) مثلا؟. ضحك خالد وقال: لا عاد مو لهذي الدرجة يعني لما تروحين دورة
المياه (اكرمكم الله) اعتبريه استراحة لي. وضحكوا اثنينهم وقال خالد: الله
لا يحرمني من هالضحكة. شهد قالت في نفسها: والله طلع يهبل بس انا اللي ما
فتحت عيوني عدل. وانتهى الحوار

-----------------------------------------------------------------
بعد مرور ساعة بالضبط وتحديدا الساعة 7:00 مساء الشباب والبنات سمعوا اصوات تقول :سباب بنات انتوا وين؟.
وفهد
صحّا دانة وكان قاعد يقول لها: حبي حياتي قومي. دانة انجنت على هالكلام
وصحت وقالت: ايش فيك فهد؟. قال فهد: انتي. يبي يكمل كلامه الا طلع صوت كلب
ودانة خافت وتخبت ورا فهد وشدت بلوزته وقالت له: فهد انا خايفه تكفا لا
تتركني ولا تخلي احد يأذيني. رد فهد وبقوة: ما عاش اللي يأذيك وراسي يشم
الهوا. دانة فرحت وحست بالأمان لأنها ورا رجال

-----------------------------------------------------------------والصوت
بدا يقرب واخر شي طلع صوت الشغالات يدورون عليهم واول ما وصلوا الا شافوا
الكلاب تجري وراهم وهم كلهم قعدوا يركضون والبنات برضوا عباياتهم طايرة بس
هالمرة صاروا (بات مان) المهم انهم ضلوا يركضون لمدة 10 دقايق حتى وصلوا
الى مكان ما فيه ولا كلب وارتاحوا شوي قالت الشغالة ايرو: انت ايس سوي هنا
انت الحين ليس ما في بيت؟. قالت شهد: Why are talking as well as Speak
English we will understand you.

ردت ايرو: .okay as you like
قالت شهد: Aero Do you remember our house number?.
قالت ايرو: Sorry but the answer is no.
قالت روينة: I remember half it.
قالت شهد: What is it?.
قالت روينة: .Four hundred and three
قال خالد: وعشرين.
قال الكل باستغراب: وشو؟.
قال
خالد: اربع مئة وثلاثة وعشرين رقم شاليهنا. وسحب يد شهد وقعد يدور على رقم
الشاليه والكل قعد يدور معاه الين ما لقوه ودخلوا داخله وريحوا

انتهى البارت السادس واسفه على التأخير وعلى القصور واذا كنتوا تبغون ترجمة قولوا لي وانا بترجم لكم وشكرا
اختكم
Shahad al-abbad

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روايات انسان
عضو متميز
عضو متميز
avatar

عدد المساهمات : 3434
تاريخ التسجيل : 10/02/2013

مُساهمةموضوع: رد: رواية: الحب يفعل المستحيل   الأحد يونيو 09, 2013 1:34 pm

لمن يريد بقية الرواية اريد ردوداااا وشكراااا

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رواية: الحب يفعل المستحيل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نسمة طيف :: الاقسام الادبية :: القصص و الروايات-
انتقل الى: